• ×

يسن حامد ينتصر لأصله السوداني رغم تهديدات رومانيا

 0  0  921
يسن حامد ينتصر لأصله السوداني رغم تهديدات رومانيا

يتعامل النادي الروماني مع يسن على أنه لاعب صاحب موهبة كبيرة

السودان - بدر الدين بخيت يسن قدم نفسه بشكل جيد وجد القبول عند الجماهير.

عندما كان منتخب السودان الأول لكرة القدم، يتدرب بانتظام الأسبوع الماضي، استعدادا للضربه الأولى في تصفيات أمم أفريقيا بالكاميرون، كان اللاعب يسن حامد المزدوج الجنسية، سوداني من جهة الأب وروماني جهة الأم، يعيش ضغطًا من نوع آخر.

وعانى حامد كثيرًا قبل اتخاذ قراره النهائي ما بين تمثيل المنتخب الروماني أو السوداني، خصوصًا بعد الضغط الذي وقع عليه من ناديه سيبسي الروماني، لإجباره على رفض تمثيل صقور الجديان.

ولعب يسن حامد لمنتخب رومانيا تحت 17 سنة، كما تم تصعيده لفريق سيبسو الأول لكرة القدم، بسبب موهبته الواضحة للجميع، لكن هذا العام لم يتم اختياره لمنتخب رومانيا الأولمبي بحجة صغر سنه.

عاش كواليس الساعات الأخيرة، قبل مباراة السودان أمام ضيفه ساو تومي وبرينسيب، والتي أعلن فيها يسن هوية المنتخب الذي يريد تمثيله في حياته كلاعب، ونرصدها بالتقرير التالي:-

تهديد روماني

اللاعب يسن كان أحد اللاعبين اللذين استعان بهم اتحاد الكرة السوداني، في إطار مشروع البحث عن لاعبين بكل دول العالم تعود أصولهم إلى جذور سودانية.

ووصل يسن السودان فجر الأربعاء من الأسبوع الماضي، قادمًا من رومانيا، وظهر في الحصة التدريبية التي خاضها المنتخب، عصر الجمعة استعدادا للمباراة.

ومع اقتراب موعد مباراة ساو تومي، تلقى يسن عبر وسيط سوداني مقيم في رومانيا، اتصالًا هاتفيًا من ناديه الروماني، الذي حذره أنه سيفقد الامتيازات التي يحصل عليها بالفريق، حال خاض مباراة السودان.

ويتعامل النادي الروماني مع يسن على أنه لاعب ضمن فئة الـ21 كمحترف، رغم أنه لم يبلغ 20 عامًا بعد وذلك بسبب موهبته الكبيرة، ولوح النادي الروماني باللوائح الدولية.

تحرك سوداني

ومن هنا استفسر المحيطون باللاعب، من الشخصيات السودانية التي حرصت على ضمه، عن اللوائح الدولية والأوربية التي قد تعرض اللاعب يسن للحرمان من الامتيازات، ولم يجدوا قيودًا تمنعه من تمثيل السودان.

ومضى اتحاد كرة القدم السوداني قدمًا في إضافة اسم اللاعب لقائمة المباراة في النظام الإلكتروني للاتحاد الأفريقي لكرة القدم "كاف"، ليصبح جاهزًا لخوض المباراة بشكل رسمي.

إلا أن النادي الروماني عاد من جديد ومارس ضغطه الشديد لإعادة اللاعب لارتداء قميص المنتخب الروماني، حيث أجرى اتصالين آخرين قبل موعد انطلاق المباراة لكن يسن كان قد حسم قراره.

صراع شرس

عدم استدعاء يسن لقائمة المنتخب الأولمبي الروماني، دفعه لقبول دعوة المنتخب السوداني الأول، ومن هنا بدأ الصراع بين المنتخبين، إلى جانب حرص كل من والده السوداني وأمه الرومانية، على أن ينال يسن شرف تمثيل أحد المنتخبين في المرحلة الأولى.

وظهر يسن في قائمة الـ18 لاعبًا لمنتخب السودان أمام ساو تومي، وذلك يعني أن اللاعب قرر اللعب لصقور الجديان، وفي الشوط الثاني بدأت أصوات الجماهير تعلو بقوة مطالبة المدرب لوجاروشيتش بمنحه فرصة.

وفي الدقيقة 76 التي دخل يسن فيه بديلًا لوليد الشعلة، قطع الشك باليقين بأنه اختار تمثيل منتخب السودان بدلًا عن رومانيا، وقدم نفسه بشكل وجد القبول عند الجماهير.

وفتح يسن حامد بتلك المشاركة، الباب أمام كل لاعبي السودان المولودين في الخارج، بالعودة إلا جذورهم والتمسك بالفرصة لنيل شرف تمثيل بلدهم الأصل.
امسح للحصول على الرابط
التعليقات ( 0 )
أكثر
لا توجد مباريات
لا توجد مباريات
لا توجد مباريات