• ×

القاهرة.. طلاق الفنانة صاحبة المشهد الإباحي مع محمود حميدة

 0  0  875
القاهرة.. طلاق الفنانة صاحبة المشهد الإباحي مع محمود حميدة
كفرووتر/ الخرطوم/ فاجئت فنانة شهيرة الجميع، بإعلان طلاقها بعد 10 سنوات زواج وأطفال، وذلك في رسالة وصفها البعض بالصادمة.
الممثلة المغربية الشهيرة سناء عكرود، والتي أثارت ضجة من قبل بسبب مشاهدها الساخنة والعارية مع الفنان محمود حميدة في فيلم "احكي يا شهرزاد"، فاجئت جمهورها ، بإعلان إنفصالها عن زوجها الممثل محمد مروازي، بعد زواج دام 10 سنوات.
وكتبت الممثلة المعروفة لدى الجمهور المغربي ب"عيشة الدويبة"، في تدوينة على حسابها بموقع إنستجرام "منذ أشهر ، اخترنا، مروازي محمد و انا، انهاء زواجنا الذي دام عشر سنوات، اتحاد لا يؤطره فقط رابط زواج، بل صداقة متينة و شراكة إنسانية و عملية حقيقية أساسها الاحترام و المودة و الحب و المشاركة، سنبقى شركاء إلى الأبد، هو عائلتي و سندي و أنا له بالمثل".
وتابعت "لم أكن لأجد افضل منه أبا لأولادنا زينة و المهدي، بل هو ابني الثالث. جاء إنهاء رابط الزواج بيننا بعد تفكير هادئ و عميق، سنواصل المشوار العائلي معا، سنكون الرفيق و السند لبعضنا البعض و لأبنائنا الحصن الحصين. فالعائلة تبقى للأبد".
وكانت الفنانة سناء عكرود اثارت الجدل بظهورها بمشاهد حميمة في فيلم "احكي يا شهرزاد"، ما دفعها لكشف الحقيقة الكاملة لما حدث، حيث كتبت عبر حسابها الخاص على أحد مواقع التواصل الإجتماعي التالي:
"بالنسبة لفيلم إحكي يا شهرزاد والذي قدمته منذ عشر سنوات، أنا سعيدة بهذا العمل، كان تجربة بمعايير احترافية مختلفة وثقافة مختلفة تلزمني وحدي ولستم مجبرين على أن تحبوها أو تشاهدوها، ما أثارني فعلا هو الكم الهائل من المشاهدات لهذا الفيلم وحديث الكثيرين عنه ليس بالنقد المنطقي طبعا وإنما بالشتم والذم لشخصي، لزوجي ولكل من تجرأ ومدحني أو عبر عن حبه لي، أحب أن أوضح أمرا قد فات الكثيرين لجهلهم بصناعة السينما، في مشاهدي مع الفنان محمود حميدة، لم أكن عارية، ههه، بل أرتدي رداء ينحصر تحت الكتفين وسروال جينز، والممثل معي كان يبدو عاريا إلا أنه في حقيقة الأمر كان يرتدي سروالا رياضيا ولم يكن فوقي بل إلى جانبي".

فيما أضافت" كادر الكاميرا انحصر في إطار مقرب لي لا يتجاوز الصدر ليظهر الكتفان عاريان ولا يرى المشاهد اللباس الذي ارتديه، خيال بعض المشاهدين المشحون بالصور الجنسية المكبوتة المشوشة وميوله إلى تصديق أني كنت عارية هو نفسه الخيال الذي يحكم ويشتم وينفر ويسترق النظرات لتلك المشاهد دون غيرها، فإن سألته عن موضوع الفيلم تجده يتأتئ ويتلعثم مرتبكا لأنه لم يشاهد الفيلم".
امسح للحصول على الرابط
التعليقات ( 0 )
أكثر
لا توجد مباريات
لا توجد مباريات
لا توجد مباريات