• ×

النصري يكتب لجماهيره الوفية بعد طول غياب

 0  0  441
النصري يكتب لجماهيره الوفية بعد طول غياب
كفرووتر/ الخرطوم/ إلي كل الخلصاء
بعد التحيات والأمنيات الطيبة ،
لا أود الخوض في حديث كثير الآن ، ولم أكن أنوي التعليق علي أي موضوع في الوقت الراهن ولكن مجريات الأحداث تجبر أحيانا وفعلا يستحق الكثير من الأوفياء ان يتسامي الإنسان فوق جراحه ويوضح لهم مايلزم التوضيح أولا خبر صحيفة الصدي هو صحيح فقط ينقص العنوان التوضيح الكافي فأنا فعلا لا أفكر في العودة إلي الغناء ( في مسارح الحفلات الجماهيرية ) مع الأعتذار للجميع والعشم في تفهُّم القرار .
اود توصيل الشكر والتقدير للأخ المصادم الشجاع محمد سيداحمد الجاكومي رئيس كيان الشمال علي حديثه الطيب وثقته الكبيرة في شخصي وهو أشهر من يصدح بكلمة الحق تحت أي ظروف ولايخشي فيها لومة لائم حبيب كان أو عدو وهو من من أجدر المتحدثين عن الراحل المقيم حميد فهو شاهد علي عصرنا كما انه يتمتع بالثقافة الكافية التي تجعله يقرأ ويستوعب ما يخطه حميد وقد وعدته بمحاولة المشاركة في احتفال الكيان والذي يشرفني انني من مؤسسيه رفقة الراحل حميد .

وجد الكثير من المغرضين الفرصة في صمتنا وبثو سمومهم في استغلال مخجل لسكوتنا والذي له مابعده .
بعضهم معذور بحكم صغر السن والانتماءات الضيقة والجهل وهؤلاء مكانهم في خاطرنا سلة المحذوفات إلي أن يكبرو .
ولكن ماذا نقول عندما نقرأ تجريح وأكاذيب من شريحة محددة من مجتمعنا مجموعة لايمكن ان يكون اتفاقهم علي التجريح مجرد صدفة فهناك أمر انا أدركه وانا مجبور علي التطرق له الآن يدعون انهم شعراء وهم أبعد مايكونو عن نظم القصيد

الأخ وجدي تبوري ساسقت وفترت علي منزلنا بأشعارك قبل ان تغترب أشعارك التي تؤمن بها وتريدنا ان نشاركك الإيمان بها عنوة ولم تفهم اننا لانجامل في الأختيار وان كنت لبيباً لفهمت قبل الإغتراب ان شعرك لا يلزمنا ولايلزم مستمعنا الذواق الذي تكرهه الآن (سنعود يوم)
ابن البلد وجاري خالد عبد النبي من حقك ان تكره ولكن ليس من حقك الكذب والإدعاء بأننا ننتمي الي حزب محدد وانت أعلم الناس بالمبدأ الذي نسلكه وارشيف كتاباتك الإيجابية عننا موجود عندك . بحديثك عن ميلاد فنان بسبب التلميع انت تطعن في المستمع وانت من أوائل المستمعين المعجبين بشخصنا الضعيف ونرجو ان تشرع في تلميع أحدهم ان كان حديثك صحيحا حتي نثري الساحة
قائمة المتشاعرين الحانقين علينا طويلة ونصفكم يعرفهم بقيادة تيسير والشريف

ارجو ان يعذرني من لم يتعود منا مثل هذا الحديث فهناك من يدفن ضميره ويتحدث والعجيب انهم بتحدثون عن حميد وهم لايجيدون قراءة أشعاره بطريقة صحيحة ناهيك عن فهمها .

أحبائي المخلصين معذرة مرة أخري علي حدة لم نتعود عليها بس نحن في الآخر بشر .

ومعذرة مرة أخري علي قرار الإبتعاد عن المسارح فمعانقتكم عبر المسرح كانت هي حياة قائمة بذاتها عنوانها الصدق والآن بكل الصدق أقول لا أملك أدني رغبة في صعود المسرح وانا أكثر المتألمين من هذا الوضع فرجاء المعذرة والغفران ان كنت مخطئاً

سنتواصل هنا وسيصلكم الجديد ان شاءالله
دعواتكم بإشراق صباح دائم علي وطننا الحبيب
وأمنياتي لكل نقي مخلص وفي بدوام صحة وتمام عافية .................محمد النصري
امسح للحصول على الرابط
التعليقات ( 0 )
أكثر
لا توجد مباريات
لا توجد مباريات
لا توجد مباريات