• ×

منافسة شرسة من اندية البريمرليغ لنادي ليفربول

 0  0  157
منافسة شرسة من اندية البريمرليغ لنادي ليفربول
كفرووتر /وكالات / يقف التاريخ إلى جانب ليفربول متصدر الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم، والذي يسعى للتتويج باللقب لأول مرة منذ 1990، لكن فارق النقاط الأربع الذي يتقدم به على مانشستر سيتي صاحب المركز الثاني، بعد 21 مباراة، هو الأقل بين أول فريقين في الترتيب خلال أكثر من قرن.

ونجح آخر 11 فريقًا وصلوا إلى 52 نقطة، أو أكثر، حتى هذه المرحلة من الدوري الإنجليزي، منذ موسم 1905-1906 في التتويج باللقب.

لكن قوة الفرق التي تحتل المراكز الأربعة الأولى هذا العام، تعني أن ليفربول سيخوض على الأرجح صراعًا شرسا رغم أنه يملك 54 نقطة.

وأجرت شركة "جراسنوت" للبيانات والإحصاءات الرياضية، تحليلا لمواسم الدوري، قبل أن يحصل الفائز في المباريات على 3 نقاط بدلا من نقطتين بدءًا من 1981، وقالت إن البيانات تشير إلى أن المنافسة بين الفرق التي تحتل المراكز الأربعة الأولى حاليًا هي الأكثر قوة على الإطلاق.

وتفصل 10 نقاط بين ليفربول وسيتي وتوتنهام هوتسبير وتشيلسي، وباتوا جميعا في طريقهم لتحطيم الرقم القياسي لمجموع النقاط التي حصدتها فرق المقدمة الأربعة ويبلغ 333 نقطة، والذي سجل في آخر موسمين.

ومن إجمالي 11 فريقا فاز بالدوري بعد أن تصدر الترتيب في هذه المرحلة منذ 1905-1906، وقت أن تنافس 20 فريقا لأول مرة، كان كثير منهم يحظى بفارق كبير على عكس الفارق الضئيل الذي يفصل ليفربول عن منافسيه هذا الموسم.

وكان مانشستر سيتي على سبيل المثال متقدما بفارق 14 نقطة على تشيلسي، في نفس المرحلة من الدوري العام الماضي، وبات أول فريق في دوري الأضواء يبلغ 50 نقطة بعد 21 مباراة هذا الموسم، ولا يتصدر الترتيب.

وفي الوقت الذي يتطور فيه أداء الفرق الغنية في مقدمة الترتيب، تشير دلائل إلى أن الفرق التي تتنافس على الطرف الآخر من الجدول باتت أسوأ نسبيًا.

ويقبع هدرسفيلد تاون في ذيل الترتيب برصيد 10 نقاط في 21 مباراة، وهي ثاني أقل حصيلة من النقاط في الدوري الإنجليزي الممتاز بعد ديربي كاونتي الذي جمع 7 نقاط فقط قبل 11 موسما. أما رصيد فولهام وهو 14 نقطة وهي أدني حصيلة لصاحب المركز قبل الأخير على مدار 6 سنوات.

وفولهام واحد من 4 أندية فقط في عصر الدوري الإنجليزي الممتاز، حصلوا على 14 نقطة أو أقل في هذه المرحلة من المنافسات ولم يتذيلوا الترتيب.

والأندية الثلاثة الأخرى هي واتفورد (موسم 1999-2000) وساوثهامبتون (موسم 2004-2005) وريدينج (موسم 2012-2013) وكلها هبطت للدرجة الأدنى.
امسح للحصول على الرابط
لا توجد مباريات
لا توجد مباريات
لا توجد مباريات