• ×
الأحد 16 مايو 2021 | 05-15-2021

الهلال بكل هِمة حافظ على القمة

 الهلال بكل هِمة حافظ على القمة

أحمد الفكي حائل
في حالة الجد والمثابرة والطموح يكون الوصول إلى القمة سهل و يبقى الصعب المحافظة عليها . هذا هو ديدن و فلسفة الهلال الذي بعد عودته من مهمته الإفريقية في دوري أبطال إفريقيا مباراة الذهاب لدور ال32 أمام الدبلوماسي إفريقيا الوسطى . واصل الهلال مسلسل إبداعه و تألقه في بطولة سوداني الدوري الممتاز حيث خاض مباراته الخامسة ضمن الأسبوع الخامس للدوري أمام مضيفه بولاية النيل الأبيض نادي الرابطة كوستي على ملعب استاد كوستى الذي شهد جمهوراً اكتظ به . حيث شهدت عقارب الوقت الخامسة إلا ربعاً بعد عصر الأربعاء 28 مارس 2012م سماع صوت صافرة الحكم معتز عبد الباسط إيذاناً ببدء المباراة التي دخلها الهلال وهو عازم على كسب نقاطها الثلاث .. ومن قبل ذلك حلَّ الهلال ضيفاً مٌرَحَّبَاً به من قبل عشاقه الذين امتلأ بهم الاستاد فلم يخذلهم بل قدَّم العرض الجميل الذي نال استحسان الجميع .
لعب الفريق المضيف الرابطة كوستي أصحاب الأرض بالزي الأخضر الكامل و على رأس جهازه الفني الوطني محمد الطيب وقد مثلهم حسين النذير في حراسة المرمى بجانب عمار حمد وخالد العلمين و عصام أرباب و منير أمبدة وعبد الباسط ومحمد علي و حمدتو و منتصر كوة والنيجيري هارونا وصالح عبد الله ثم مشاركة البدلاء بركة عباس و الغاني فلوريد ومحمد المصطفى .
بينما لعب الفريق الضيف الهلال بزيه الأزرق الكامل و على رأس جهازه الفني الفرنسي غارزيتو وقد مثله المعز محجوب في حراسة المرمى بجانب كل من بشة و عبد اللطيف بوي و سيف مساوي و باري ديمبا وعلاء الدين يوسف و عمر بخيت ونزار حامد و مهند الطاهر و مدثر كاريكا و الكاميروني اوتوبونج وشهدت المباراة مشاركة كل من بكري المدينة والمحترف النيجيري فالنتاين ومحمد عبد الرحمن بدلاً عن كل من نزار حامد ومهند الطاهر و عمر بخيت .
فيما يخص الهِمة determination والموج الأزرق و شعاره الجميل وقبل الخوض في تفاصيل المباراة نجد أن نجاح الإعلان التجاري له معايير شتى من ضمنها رسوخ الإعلان في مخيلة السامع والمشاهد و القارئ ويستحضرني جزء من إعلان تجاري في قنواتنا الفضائية بلهجة سودانية بسيطة يقول : ( يا ولدي كان لقيتو زولاً حِرِكْ وهميم وعاوز يمشي لقدام أديهو من اللون الأزرق ده ) وهنا تتضح الصورة والهلال بشعاره الأخاذ الأزرق الدفاق الذي تكتنزه الهِمة التي تعتبر إحدى الأسلحة الهامة التي تقود للنجاح والمضي قدماً نحو تحقيق الهدف وبها واصل الهلال عروضه التي أعجبت المتابعين وكانت هي العنوان الذي كفل له تحقيق نقاط المباراة رغم النِّدِيَة القوية التي وجدها من الرابطة كوستي التي بادلت الهلال الهجمات وظهور شخصيتها على أرض الملعب حتى ثلث الساعة الأول من عمر الشوط الأول وبعدها ظهرت فوارق الخبرة التي يتمتع بها الهلال ووقفت بجانبه ليُظهِر الغزال الأسمر مهند الطاهر مدى الموهبة التي يملكها في المراوغة والتصويب من على بعد الذي يعتبر إحدى أوراق الهلال الرابحة المتمثلة في الحلول الفردية . لتأتي الدقيقة 25 من الشوط الأول و تشهد مولد الهدف الأول الذي أحرزه المهاجم مدثر كاريكا إثر متابعته الممتازة للقذيفة التي أرسلها مهند الطاهر بالقرب من منتصف الملعب ولم يفلح حسين النذير حارس مرمى الرابطة في الإمساك والتحكم بها لتردد منه ويقابلها كاريكا ويودعها الشباك هدفاً جميلاً انتهى عليه شوط المباراة الأول بتقدم الهلال . وينطلق الشوط الثاني وفيه تواصلت الإثارة و النِّدِيَة مع ترجيح كفة الهلال وبسط سيطرته على أرضية الملعب ومن خلال إحدى الهجمات المتواصلة للهلال استطاع كاريكا الاختراق الدفاعي للرابطة وينجح في عبور خط ال18 ياردة و يتعرض لعرقلة متعمدة بشد قميصه من الخلف بواسطة اللاعب عصام أرباب ليطلق الحكم صافرته معلناً ركلة جزاء لا غبار عليها و مُظهِراً البطاقة الصفراء الثانية في وجه اللاعب والتي أعقبتها بالبطاقة الحمراء التي تعني الطرد ليغادر عصام أرباب أرضية الملعب لتلعب الرابطة بعشرة لاعبين . ويتقدم الغزال الأسمر مهند الطاهر لتنفيذ ركلة الجزاء التي نفذها بكل فنٍ و إتقان في الشباك هدفاً ثانياً في الدقيقة العاشرة من عمر الشوط الثاني وبعدها دانت السيطرة شبه الكاملة للهلال إلا من بعض المناوشات التي كان يقوم بها نجمي الرابطة هارونا و محمد علي الذي نال نجومية المباراة . ويتواصل العرض والمستوى الجميل لفرقة الهلال ويجد المهاجم أوتوبونج الفرصة ويتقدم ناحية مرمى الرابطة ولكنه يتعرض للعرقلة على رأس خط ال18 ياردة ويحتسبها الحكم ركلة حرة مباشرة تقدم لتنفيذها علاء الدين يوسف ووضعها أرضية زاحفة تخطت حائط الصد وحارس المرمى وتستقر في الشباك هدفاً ثالثاُ في الدقيقة 39 من الشوط الثاني انتهت عليه نتيجة المباراة بفوز الهلال بثلاثية نظيفة وصل بها عدد نقاطه إلى ثلاثة عشر نقطة في الصدارة له من الأهداف عشرة أهداف وعليه هدف واحد . ومن خلال الهِمة التي أظهرها الهلال حافظ بها على القمة التي هو عليها حتى نهاية الأسبوع الخامس .
امسح للحصول على الرابط
 6  0  1607
التعليقات ( 6 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #2
    د.أزهري أحمد 03-31-2012 08:0
    أحسن الكاتب في ربط الانجاز بالهمة وما أحوجنا دوماً لهذا النوع من الابداع في الربط حيث أنك يا : عالـــــــــــــــي الهمَّــــة.. بقَدْر ما تَتَعنَّى ، تنالُ ما تتمنَّى إن عالي الهمة يجود بالنفس والنفيس في سبيل تحصيل غايته، وتحقيق بغيته، لأنه يعلم أن المكارم منوطة بالمكاره، وأن المصالح والخيرات،كلها لا تنال إلا بحظ من المشقة، ولا يُعبر إليها إلا على جسر من التعب : بَصُرتُ بالراحة الكبرى فلم أرها *** تُنال إلا على جسر من التعب **** فقل لِمُرَجِّي معالي الأمور *** بغير اجتهاد: رجوتَ المحالا **** عالي الهمة يُرى منطلقاً بثقة وقوة وإقدام نحو غايته التي حددها على بصيرة وعلم، فيقتحم الأهوال، ويستهين الصعاب .. **** ذريني أنـل ما لا يُنـال من العُـلا *** فصعب العلا في الصعب والسهل في السهل تريدين إدراك المعالي رخيصة *** ولا بُدَّ دون الشَّهْدِ من إبر النحْلِ **** أحسنت أبا عكرمة وقد درت بخاطري في كثير ممن أعرفوا وقد صعدوا درجات النجاح فوجد أن علو الهمة قاسم مشترك، نتمنى أن ينال هلالنا القمة بعلو همته ويحافظ عليها.
  • #3
    ابورونق 03-30-2012 10:0
    متعك الله بالصحة والعافية استاذنا احمد ود الفكي اهنئك بالصدارة وبضربتي الجزاء وذكرك بان الممتاز في بدايته والغريق قدام والدبلوماسي والرابطة ليست بالمقياس المناسب وعلي العموم نتمني دوام الانتصارات الزرقاء والحمراء لك تحياتي
  • #4
    سنهورىالكنزى 03-30-2012 08:0
    لاجديدهذا المقال وصف للمبارة ام عن القمة المشوار طوييييييييييييييييلا... واللون الاحمر كيف
  • #6
    كتاااااااااااحة 03-30-2012 05:0
    يقول : ( يا ولدي كان لقيتو زولاً حِرِكْ وهميم وعاوز يمشي لقدام أديهو من اللون الأزرق ده ) ما قلت لينا قال شنو في الدعاية عن اللون الاصفر والاحمر
أكثر

جديد الأخبار

أجرى المريخ حصة تدريبية ساخنة عصر اليوم السبت على ملعب حرس الحدود، وأشتمل التدريب الذي أشرف عليه مدرب الفريق الإنجليزي لي كلارك وطاقمه المعاون على..

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019