• ×
الإثنين 6 فبراير 2023 | 02-04-2023

الاسطورة بيليه.. من خادم في المقاهي إلى وزير فوق العادة

الاسطورة بيليه.. من خادم في المقاهي إلى وزير فوق العادة
كفرووتر/الخرطوم/ كان عام 1940 شاهدا على ميلاد واحد من أفضل لاعبي كرة القدم في التاريخ، إديسون أرانتيس دو ناسيمنتو الشهير ببيليه.

وتواجد الأسطورة البرازيلي على رأس قائمة الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) لأفضل اللاعبين في القرن العشرين، كما منحته اللجنة الأولمبية الدولية لقب أفضل رياضي في القرن الماضي، بجانب حلوله في قائمة مجلة "تايم" الأمريكية لأهم 100 شخصية في القرن الماضي.

كما اقتسم بيليه لقب لاعب القرن من الفيفا مع الأسطورة الأرجنتيني الراحل دييجو مارادونا، وكذلك من الاتحاد الدولي للتأريخ والإحصاء بفضل مسيرته الحافلة، بجانب دخوله موسوعة "جينيس" للأرقام القياسية بعد تسجيله 1279 هدفا خلال 1363 مباراة على مستوى كافة المسابقات سواء مع الأندية أو المنتخبات الوطنية.

وولد الجوهرة السوداء في 23 تشرين الأول/أكتوبر 1940 في مدينة تريس كوراكوي، وبعد تألقه في ملاعب كرة القدم تم تسمية شارع بأسمه في المدينة بجانب وضع تمثال له بالقرب من وسط المدينة.

نشأ بيليه في منزل عاشق لكرة القدم، حيث أن والده هو دوندينهو اللاعب السابق لفلومينينسي، وجاء إطلاق اسم إديسون أرانتيس دو ناسيمنتو على الجوهرة السوداء، تيمنا بالمخترع الأمريكي توماس إديسون، وخلال فترة دراسته أطلق عليه اسم بيليه.

خادم في المقاهي

ونشأ بيليه في أسرة فقيرة بولاية ساو باولو، وكان يتحصل على المال من خلال العمل في المقاهي كخادم، وأشرف والده على تعليمه فنون الكرة حيث لم يكن قادرا على تحمل نفقات التعلم في الأندية أو المراكز المتخصصة، إذ إنه كان عادة ما يلعب بجورب محشو بورق الجرائد ومربوط بخيط.

ولعب بيليه في صفوف عدة فرق للهواة خلال فترة شبابه ونجح في قيادة نادي باورو الرياضي للناشئين للفوز ببطولتين للشباب في ولاية ساو باولو وانتقل بعدها لنادي راديوم لكرة الصالات، وفاز معه بعدة بطولات.

وبدأ بيليه مسيرته الاحترافية في سن ال15 وانضم للمنتخب البرازيلي في العام التالي مباشرة، حيث حقق مع منتخب بلاده مسيرة استثنائية وساهم في فوزه بثلاثة ألقاب في كأس العالم أعوام 1956 و1962 و1970 ليصبح حتى يومنا هذا اللاعب الوحيد في التاريخ الذي فاز بلقب المونديال 3 مرات.

الملك

وأطلق على بيليه لقب الملك بعد مونديال 1958، علما بأنه يقتسم لقب الهداف التاريخي لمنتخب السامبا مع نيمار بعد تسجيله 77 هدفا خلال 92 مباراة.

ويحمل بيليه لقب الهداف التاريخي لسانتوس برصيد 643 هدفا خلال 659 مباراة خلال العصر الذهبي لفريقه والذي شهد تتويجه بلقب كوبا ليبيرتادوريس في عامي 1962 و1963 بجانب الفوز بلقب كأس إنتركونتينينتال مرتين في نفس العامين.

وفي الموسم التاسع عشر له مع سانتوس عام 1974 أعلن بيليه الاعتزال، لكنه كان يشارك على فترات متباعدة مع الفريق في المسابقات الرسمية، وفي العام التالي عاد من الاعتزال شبه الرسمي والتحق بفريق نيويورك كوزموس، حيث ظل معه لمدة عامين.

وفي الأول من تشرين الأول/أكتوبر 1977 أسدل بيليه الستار على مسيرته المبهرة عبر مباراة استعراضية جمعت بين كوزموس وسانتوس وانتهت بفوز الفريق الأمريكي بهدفين مقابل هدف وسجل حينها بيليه أخر أهدافه، من ركلة حرة مباشرة من مسافة 30 ياردة.



وزير فوق العادة

وبعد الاعتزال شغل بيليه منصب سفير النوايا الحسنة لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (يونسكو) في عام 1994 وفي العام التالي عينه الرئيس البرازيلي فيرناندو هنريكي كاردوسو في منصب وزير فوق العادة للرياضة، حيث اقترح إصدار تشريع لتقليص الفساد في كرة القدم البرازيلية، وهو التشريع الذي عرف باسم "قانون بيليه".

وحصل بيليه على وسام الفروسية الفخرية من الملكة إليزابيث الثانية في حفل أقيم في قصر باكنجهام، كما شارك في مراسم حفل افتتاح مونديال 2006 في ألمانيا.

ونشر بيليه العديد من السير الذاتية، ولعب دور البطولة في أفلام وثائقية، وقام بتأليف مقطوعات موسيقية، بما في ذلك الموسيقى التصويرية لفيلم بيليه عام 1977، كما ظهر في فيلم "الهروب إلى النصر" في عام 1981 والذي تدور قصته حول مباراة كرة قدم في حقبة الحرب العالمية الثانية، كما ظهر في عدة أعمال تليفزيونية وسينمائية أخرى.

الرئيس الفخري

وساهم بيليه في عام 2009 في فوز ريو دي جانيرو بشرف استضافة أولمبياد 2016، وفي عام 2010 حصل على لقب الرئيس الفخري لنادي نيويورك كوزموس.

ولكن الحالة الصحية للجوهرة السوداء تدهورت بشكل تدريجي في السنوات الأخيرة، حيث خضع لعملية جراحية في الفخذ في تشرين الثاني/نوفمبر 2012، وظهر على كرسي متحرك خلال مشاركته مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والأسطورة الأرجنتيني الراحل دييجو مارادونا في مراسم قرعة مونديال روسيا 2018.

وبعدها بشهر واحد شعر بيليه بحالة من الإنهاك ليتم نقله إلى المستشفى، وخضع بيليه لعملية جراحية في 2019 لإزالة حصوات في الكلى، وفي العام التالي أكد نجله إدينيو أن والده لم يعد قادرا على المشي لوحده دون مساعدة.

وفي أيلول/سبتمبر 2021، خضع بيليه لعملية جراحية لاستئصال ورم في الجانب الأيمن من القولون، وتم نقله لوحدة العناية المركزة بعد تدهور حالته.

وتلقى بيليه بعد ذلك العلاج الكيميائي لكنه عانى بعد ذلك من مشاكل في القلب وتورم عام في الجسم، قبل أن يتم الإعلان في كانون الأول/ديسمبر 2022 عن تدهور الحالة الصحية للأسطورة البرازيلي، وحاجته للرعاية الصحية على مدار الساعة.

وفي مساء اليوم الخميس، أعلن مستشفي ألبرت أينشتاين عن وفاة بيليه عن عمر يناهز 82 عاما، ليضع كلمة النهاية على حياة أحد أهم نجوم الساحرة المستديرة في العالم.
امسح للحصول على الرابط
بواسطة :
 0  0  1350
التعليقات ( 0 )
أكثر

جديد الأخبار

يغادر فجر يوم الإثنين السادس من فبراير 2023م وفد الإتحاد السوداني لكرة القدم المكون من الرئيس الدكتور معتصم جعفر سر الختم والنائب الأول الأستاذ..

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019