• ×
الأربعاء 10 أغسطس 2022 | 08-09-2022

حامد بريمة: من أميز الحراس في السنوات الأخيرة وأصبح يلعب بثقة كبيرة

أخيراً وبعد عدة تجارب.. المريخ ينهي هاجس حراسة المرمى بالأسطورة محمد المصطفى

أخيراً وبعد عدة تجارب.. المريخ ينهي هاجس حراسة المرمى بالأسطورة محمد المصطفى
الخرطوم – عمر الجندي الطيب سند: حارس يعلم الجبال الثبات.. والبرود كلمة السر في تألقه
هيثم الطيب: أصبح الحارس الأول في السودان عن جدارة واستحقاق

في كل موسم تسجيلات يجد المريخ نفسه على موعد مع رحلة البحث عن حارس مرمى يمنح الأمان للوظيفة الأكثر حساسية، لكن في كل مرة تنتهي المحاولات إلى فشل ذريع، ولفترة محدودة استقرت حراسة المرمى بالمريخ تحت قيادة أبو عشرين لكنها سرعان ما اهتزت بقوة بعد رحيله، وقبل أن ينهي المريخ رحلة البحث عن حارس مرمى يمنح الهيبة للفرقة الحمراء وجد الحل داخل كشوفاته بعد أن قدم مدرب الحراس المقتدر مراد السالمي الأسطورة محمد المصطفى في أبهى صورة فمثل الحل السحري لحراسة المرمى بالمريخ وحصد إشادة كل الفنيين الذين تحدثوا لـ”الصدى” عبر المساحة التالية.
في البدء تحدث للصحيفة الأسطورة حامد بريمة وقال إنه وكحارس مرمى سابق يشعر بارتياح ما بعده ارتياح عندما يشاهد حارس مرمى متمكن في وظيفته ويقوم بواجباته على أكمل ويؤدي بثقة وثبات ولا تلج شباكه إلا الكرات المستحيلة والتي يصعب على أي حارس مرمى التصدي لها، وأضاف: بالتأكيد سعادتي تكون مضاعفة عندما يكون هذا الحارس هو حارس مرمى المريخ الذي دافعت عن مرماه عبر سنوات خالدة ولا تنسى ولذلك أنظر بإعجاب ما بعده إعجاب للمستوى المدهش الذي يقدمه الحارس محمد المصطفى، ومضى بريمة: تمنيت ألا يكون تألقه حالة عابرة تنتهي سريعاً وأن يكون نابع عن قدرات عالية وثقة كبيرة في النفس وتأكدت من ذلك لأن مستوى محمد المصطفى مضى نحو المزيد من التصاعد حتى أصبح يمثل مصدر ثقة واطمئنان لجماهير المريخ فكان له القدح المعلى في كل الانتصارات المتواصلة التي حققها الفريق مؤخراً، ووصف بريمة محمد المصطفى بالحارس المقتدر الذي يرجى منه الكثير مراهناً على قدرته على تأمين مرمى المنتخب الوطني الأول والمريخ لسنوات لأنه الآن في سن تسمح له بالعطاء لأطول فترة ممكنة وعندما يكتسب المزيد من الخبرات مع المنتخب الوطني والمريخ سيصبح حارس مرمى يشار له بالبنان ليس على النطاق المحلي بل على نطاق القارة السمراء.
الطيب سند: حارس يعلم الجبال الثبات
من جانبه رأى مدرب الحراس وحارس مرمى المريخ الأسبق الطيب سند أن الحارس العملاق محمد المصطفى منح ثقة وهيبة لحراسة مرمى الفرقة الحمراء وأصبح في وقت وجيز من نوعية الحراس الذين تطمئن الجماهير لمجرد رؤيتهم داخل المستطيل الأخضر، ورأى الطيب سند أن الثبات أهم مميزات الحارس محمد المصطفى الذي لم يظهر مهزوزاً في أي مباراة من المباريات التي خاضها مؤخراً فهو ثابت يعلم الجبال الثبات وأهم من هذا كله أن محمد المصطفى أصبح يعرف قدر نفسه وما يتوافر له من إمكانيات نوعية كحارس مرمى من طراز
فريد لذلك أصبح يلعب ببرود وثقة كبيرة واعتقد أن هذا البرود والثقة التي يؤدي بها كلمة السر في تألقه، ورشح الطيب سند محمد المصطفى لمزيد من الإجادة والتألق وأن تصبح حراسة مرمى المنتخب الوطني ونادي المريخ آمنة لسنوات لأن كل مواصفات حارس المرمى الأسطورة تتوافر في محمد المصطفى الذي أصبح يرجح كفة المريخ حتى في المباريات التي لا يكون فيها الفريق في أفضل حالاته.
هيثم الطيب: قابل للمزيد من التطور
حيا مدرب حراس المريخ السابق هيثم الطيب الحارس العملاق محمد المصطفى على المستوى المدهش الذي يقدمه مع المنتخب الوطني ونادي المريخ بعد أن ظل يمضي من تألق إلى تألق، لافتاً إلى أن محمد المصطفى كان من أبرز نجوم التجربة الودية التي خاضها المنتخب الوطني أمام منتخب جنوب السودان ثم عاد وقدم مباراة العمر أمام منتخب الكونغو، ورأى هيثم الطيب أن محمد المصطفى ظل يتطور بتصاعد سريع بعد أن قدم أجمل مبارياته أمام الهلال في المباراة التي انتهت بالتعادل السلبي ومن تلك اكتسب ثقة أكبر ولم يتراجع مستواه في أي مباراة، وأرجع هيثم الطيب الفضل الأكبر في كل النتائج المميزة التي حققها المريخ في الفترة الأخيرة لهذا الحارس، لافتاً إلى أن محمد المصطفى أصبح الآن الحارس الأول في الساحة بلا منازع وظل يقوم بأدوار بطولية في تأمين المرمى لدرجة التصدي لأهداف محققة لا يمكن أن يلام عليها على الإطلاق لو أنها هزت شباكه، ورشح هيثم الطيب محمد المصطفى للمزيد من الإجادة والتألق لأنه لم يبلغ قمة مستواه بعد مؤكداً أن محمد المصطفى وبفضل البرود والثقة والتركيز أصبح يمضي من تألق إلى تألق حتى وصل الآن لمرحلة أن يمنح الاطمئنان التام لحراسة المرمى بالمريخ.
محمد موسى: من أفضل الحراس الذين مروا على المريخ مؤخراً
اعتبر الكابتن محمد موسى أحمد، مدرب حراس المريخ السابق أن الحارس محمد المصطفى أصبح وبلا منازع من أفضل الحراس الذين مروا على المريخ في السنوات الأخيرة، لافتاً إلى أن محمد المصطفى لم يتراجع مستواه مطلقاً في هذا الموسم وانطلق بسرعة الصاروخ من تألق إلى تألق دون أن يتأثر مستواه على الإطلاق بتراجع مستوى المريخ في عدد من المباريات، ورأى محمد موسى أن المريخ وبمجرد العودة لخيار الحارس محمد المصطفى ومنحه الفرصة الكاملة بعد تألقه المدهش مع صقور الجديان أصبح ينعم باستقرار تام في حراسة مرماه لدرجة أن الحارس المميز جرس كافي الذي كسبه المريخ من الأمل لم يجد الفرصة بسبب وصول محمد المصطفى إلى مستوى عالٍ يصعب مهمة أي حارس مرمى بالبلاد في منافسته، ورأى محمد موسى أن محمد المصطفى يعتبر وبلا منازع من أفضل الحراس الذين تولوا تأمين عرين الفرقة الحمراء في السنوات الأخيرة متمنياً له المزيد من التألق والإجادة وأن يقدم أفضل ما عنده مع الفرقة الحمراء في المرحلة المقبلة.
الصدي
امسح للحصول على الرابط
بواسطة :
 0  0  15819
التعليقات ( 0 )
أكثر

جديد الأخبار

يوميات /محمد فرح عبد الكريم أرفعوا أيديكم عن كابتن هيثم مصطفى هيثم مصطفي كرار من مواليد 19يونيو1977م اللقب البرنس (سيدها) بدأ مسيرته..

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019