• ×
الخميس 26 مايو 2022 | 05-25-2022

سرعة ياسر مزمل وغياب العناصر المميزة في التغطية الدفاعية الهاجس الأكبر للأحمر

الطرف الأيسر في المريخ.. من مفتاح الانتصارات في القمة إلى بوابة الهزيمة

الطرف الأيسر في المريخ.. من مفتاح الانتصارات في القمة إلى بوابة الهزيمة
الخرطوم – عمر الجندي كمال عبد الغني بدأت في الطرف الأيسر وبسببي لم تظهر أسطورة جعفر عبد الرازق
ميرغني كنيد: الأولوية للتغطية الدفاعية الصارمة وبعد ذلك يمكن التفكير في دعم الهجوم

يمثل الطرف الأيسر في المريخ هاجساً حقيقياً للفرقة الحمراء في ظل عدم وجود لاعب طرف أيسر يستطيع القيام بمتطلبات الوظيفة على أكمل وجه خاصة ما يلي الأدوار الدفاعية بعد أن تخصص الهلال في الوصول إلى شباك المريخ من الجهة اليسرى عن طريق ياسر مزمل والذي أصبح المريخ الآن في حالة تفكير دائم عن لاعب الطرف الأيسر المثالي الذي يتكفل بمراقته وإخراجه نظيفاً لأن النجاح في المهمة يعني عدم وصول الهلال لشباك المريخ، لكن إن اعتمد المريخ على بخيت رغم أفضليته على بقية الخيارات لكنه يهمل التغطية ولا يسلم الكرة بطريقة صحيحة وإن اعتمد المريخ على أحمد آدم بيبو وقتها يمكن أن تكون مهمة ياسر مزمل أكثر سهولة في الوصول إلى شباك المريخ.
لا يمكن أن يفكر إبراهومة في الدفع بلاعب الطرف الأيسر الشاب طبنجة لأن الأخير كانت له تجربة سيئة للغاية في القمة كان يمكن أن تقضي على مستقبله الكروي، كذلك إن كلف ابراهومة أحمد آدم بأي مهام دفاعية سيفشل فيها بكل تأكيد لأن تميز أحمد آدم في الجانب الهجومي فقط وبالتالي لو دفع به ابراهومة في الوسط الأيسر يمكن أن يقوم بدور مهم في الانطلاقات السريعة والتسديد القوي من خارج المنطقة وإرسال الكرات المعكوسة أمام المرمى حيث يمكن لبيبو أن يكون أحد خيارات ابراهومة في الوسط، بكل المقاييس يعتبر بخيت خميس الخيار الأقرب للمشاركة في الطرف الأيسر في مباراة القمة لأنه من بين كل الخيارات المتاحة يجيد الدور الدفاعي بصورة أفضل من غيره لكن مشكلة بخيت خميس إنه كثير التوهان ولا يجيد الرقابة اللصيقة وكثيراً ما يتقدم لبناء الهجمة فيفقد الكرة بسرعة لتعود وتشكل هجمة مرتدة خطيرة على المريخ وفي وجود لاعب سريع ومهاري مثل ياسر مزمل يمكن أن تكون مهمة بخيت خمبي صعبة للغاية ما لم يجد الدعم من المحاور لحظة تقدمه، نجوم الطرف الأيسر في المريخ في أكثر من حقبة مختلفة قدموا عصارة تجاربهم لمن يتصدى لتلك المهمة في مباراة القمة السبت حتى تتحول وظيفة الطرف الأيسر من مصدر ازعاح وخوف إلى مفتاح لنصر مريخي قادم بمشيئة الله.
كمال عبد الغني: بدأت كلاعب طرف أيسر وراقبت جعفر بصرامة
أحد أميز الذين شغلوا وظيفة الطرف الأيسر في المريخ كمال عبد الغني قبل أن يتحول لاحقاً للمشاركة في متوسط الدفاع، وكانت هناك مباراة قمة خاصة في كل ديربي بين كمال عبد الغني وجعفر عبد الرازق وكان الأخير الرابح لكل المباريات الخاصة، وبرغم أن جعفر عبد الرازق كان أحد أمهر المهاجمين في جيله وكان مراوغ مزعج ومهاري من الدرجة الأولى ويتميز بالسرعة الفائقة لكن كل ذلك لم يكن يشفع له أمام ملك التغطية كمال عبد الغني، كمال تغزل كثيراً في القدرات العالية للجناح الأيمن والأخطر على الإطلاق في الهلال جعفر عبد الرازق، ويرى كمال أنه ولولا تخصصه في مراقبة جعفر عبد الرازق وإخراجه نظيفاً في جميع مباريات القمة لكان أحد أساطير جيل الثمانينات، ووجه كمال نصيحته لمن يشغل الوظيفة في مباراة القمة بأن يضع في اعتباره بأنه مدافع مطلوب منه مراقبة من يشارك في الجانب الهجومي الأيمن لذلك على شاغل الوظيفة ألا يرهق نفسه بالتقدم الدائم للهجوم، بل يجب أن يكون كل تركيزه على وضع المهاجم الأيمن في برج مراقبة من الصعب الإفلات منه لأن أي إفلات للمهاجم يعني اهتزاز الشباك الحمراء، وتمنى كمال أن يهتم من يشغل وظيفة الطرف الأيسر بمبدأ الرقابة اللصيقة دون تفريط مؤكداً أن صناعة اللعب من الجهة اليسرى يمكن أن يبادر به صناع اللعب والمهاجم الذي ينشط في الجهة اليسرى لأن تقدم الظهير الأيسر ينبغي أن يكون بحسابات دقيقة حتى لا يكون على حساب أي واجبات دفاعية، لأن المبادرات الهجومية ليست مقدمة على الواجبات الدفاعية التي يجب التقيد الصارم بها.
موسى الهاشماب: اللياقة البدنية العالية أهم ما يجب توافره في لاعب الطرف
موسى الهاشماب أحد فرسان جيل مانديلا ومن الذين تقدموا لشغل وظيفة الطرف الأيسر بعد عاطف القوز يرى أن لاعب الطرف في المقام الأول يجب أن يكون في أعلى درجة ممكنة من الجاهزية البدنية وحال توافرها تساعد لاعب الطرف الأيسر أو الأيمن على القيام بالواجب الدفاعي والهجومي في نفس الوقت، لكن موسى يفضل أن تكون الأولوية للجانب الدفاعي لأن أي تفريط في الطرف سيحسب على شاغل تلك الوظيفة الحساسة فإي كرة معكوسة أو تسديدة من الجهة اليمنى تعتبر تفريط من لاعب الطرف ، وتمنى موسى الهاشماب أن يختار ابراهومة اللاعب الأكثر جاهزية من الناحية البدنية لأنه سيكون مرشحاً فوق العادة لتحقيق النجاح.
ميرغني كنيد: الحسابات الدقيقة مطلوبة بشدة
نجم الطرف الأيسر بالمريخ السابق ميرغني كنيد الذي انتقل للمريخ من الموردة في عهد ما بعد مانديلا رفقة عبد المجيد جعفر يعتبر من اللاعبين الذين شغلوا تلك الوظيفة بكفاءة عالية، ويعتقد ميرغني كنيد إن الحسابات الدقيقة هي التي تمكن لاعب الطرف الأيسر من التقدم بحسابات دقيقة للمساهمة في بناء الهجمة وإرسال الكرات المعكوسة أمام المرمى لأنها مطلوبة بشدة لحسم المباريات الكبيرة ومن ثم الارتداد السريع للقيام بالواجب الدفاعي، لكن ميرغني كنيد يرى أنه وفي حالة تركيز المنافس على بناء هجماته في الجهة اليسرى وقتها الأفضل للاعب الطرف الأيسر أن يكتفي بالقيام بالواجب الدفاعي لأن حماية المرمى من الاهتزاز يسهل الطريق لتحقيق النصر ولأن هناك أكثر من لاعب في وظيفة أخرى يمكن أن يتقدم ويسهم في بناء الهجمة، وطالب كنيد بضرورة أن يشارك بخيت خميس على أن يلعب أمامه أحمد آدم بيبو حتى يمثل الأخير أحد مفاتيح اللعب المهمة دون تقييده بواجبات دفاعية وفي الوقت نفسه يمكن لبخيت أن يكتفي بإرسال الكرة لأحمد آدم حتى يمارس الأخير هوايته المفضلة في الانطلاق السريع من الجهة اليسرى وإرسال الكرات المعكوسة أمام المرمى أو تسجيل الأهداف بسلاح التسديد القوي من خارج المنطقة.
امسح للحصول على الرابط
بواسطة :
 0  0  6741
التعليقات ( 0 )
أكثر

جديد الأخبار

مدد الهلال عقد لاعبه روفا لثلاث ونصفسنوات وذلك بعد المستويات المميزة التي قدمها اللاعب مع الهلال ومنتخب صقور الجديان واصبح عنصرا مهما في الكتيبة..

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019