• ×
الخميس 29 يوليو 2021 | 07-28-2021

الرجاء يتوج بلقب الكونفدرالية على حساب شبيبة القبائل

الرجاء يتوج بلقب الكونفدرالية على حساب شبيبة القبائل
كفرووتر/وكالات/ توج الرجاء البيضاوي المغربي بلقب كأس الكونفيدرالية الأفريقية للمرة الثانية في تاريخه، بفضل هدفين مبكرين في فوزه (2-1) على شبيبة القبائل الجزائري، مساء اليوم السبت، في المباراة النهائية التي أقيمت في كوتونو عاصمة بنين.

وسجل سفيان رحيمي هدف التقدم للرجاء بعد 5 دقائق من البداية، قبل أن يضاعف المهاجم بن مالانجو النتيجة (14)، وقلص زكريا بولحية الفارق للفريق الجزائري (46).

لكن شبيبة القبائل لم يستغل النقص العددي في صفوف منافسه الذي استكمل المباراة بـ10 لاعبين بعد طرد عمر العرجون في الدقيقة (63).



وعادل الرجاء بهذا التتويج فريقي النجم الساحلي التونسي ومازيمبي الكونغولي، ليبقى الثلاثي على بُعد لقب واحد خلف المتربع على عرش المتوجين في البطولة (الصفاقسي التونسي).

وفضت أندية المغرب الشراكة في الصدارة مع نظيرتها التونسية بإضافة اللقب السادس، فيما فشل الشبيبة في تدشين اسم الأندية الجزائرية في البطولة، في النهائي الأول له تحت المسمى الجديد لها في 2004.

بداية مغربية نارية



حاول الرجاء منذ البداية وسجل سفيان رحيمي هدفا في الدقيقة الخامسة، بعد انفراده بالحارس أسامة بن بوط، واستنجد الحكم فيكتور جوميز بتقنية (الفار) لاحتساب الهدف.

ثم أضاع بنحليب فرصة سهلة أمام المرمى، وبالدقيقة (13) قاد سوكحان هجمة من الجهة اليسرى ومرّر لمالانجو في مربع العمليات، ليسجل الهدف الثاني من تسديدة أرضية.

أخطر فرصة لشبيبة القبائل كانت تسديدة في الدقيقة (18) من محمد بن شريفة لكن الحارس الزنيتي أبعدها، بينما توصل رحيمي بكرة في مربع العمليات وحاول مراوغة الحارس، لكنه لم يتحكم في الكرة.

وبدأ الشبيبة يدخل في المباراة أكثر ويضغط على دفاع الرجاء خاصة من الجهة اليسرى، ثم سدد الحافيظي بقوة في الدقيقة (33)، بينما لم يستفد الفريق الجزائري من ركلة حرة عرفت تدخل الزنيتي.

انتفاضة جزائرية



وأجرى الفرنسي دينيس لافاني، المدير الفني لشبيبة القبائل، تغييرا مع بداية الشوط الثاني، وأشرك رزقي حمرون بدلا من مالك رايح، ثم سجل زكريا بولحية الهدف الأول للفريق الجزائري.

ومنح هذا الهدف شحنة معنوية للاعبي الشبيبة الذين ضغطوا وأصبحوا أكثر تحكما في مجريات المباراة، خاصة مع تراجع الرجاء، ثم أضاع رزقي حمرون كرة أمام المرمى بعد تدخل الحارس الزنيتي.

وأجرى التونسي الأسعد الشابي مدرب الرجاء تغييره الأول، وأشرك زريدة لاعب الوسط بدلا من المهاجم بنحليب في الدقيقة (57)، ثم تم طرد العرجون في الدقيقة (63) لتدخله بقوة على أحد لاعبي الشبيبة.

وأصبح الشبيبة الأكثر ضغطا، بينما أضاع نجوما فرصة للرجاء من هجمة مرتدة وسدد من مربع العمليات لكن الحارس بن بوط تصدى للكرة بصعوبة في الدقيقة (75)، وردّ توبال بتسديدة عرفت تدخل الزنيتي.

واعتمد الرجاء على الهجمات المرتدة، وضيع نجوما فرصة أخرى أمام المرمى الفارغ في الوقت بدل الضائع، بينما تدخل الحارس الزنيتي بنجاح في آخر فرص شبيبة القبائل، ليحسم الفريق المغربي اللقب.
امسح للحصول على الرابط
بواسطة :
 0  0  951
التعليقات ( 0 )
أكثر

جديد الأخبار

دخل نادي الهلال في تفاوض مباشر مع نادي سيمبا التزاني لاطلاق سراح اللاعب الزيمبابوي لويس ميكيسوني وذلك بعد ان قدم الهلال عرضا مغريا وينلفس الهلال..

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019