• ×
الجمعة 14 مايو 2021 | 05-12-2021

محمد كامل سعيد..مرحلة الكومبارسية والذكريات المنسية..!!

محمد كامل سعيد..مرحلة الكومبارسية والذكريات المنسية..!!
كفرووتر/الخرطوم/ كرات عكسية

محمد كامل سعيد

مرحلة الكومبارسية والذكريات المنسية..!!

* عبر المريخ الى مرحلة (المجموعات) بدوري ابطال افريقيا، بالرغم من خسارته امام انيمبا النيجيري بهدفين لهدف، والمتابع لعبور الاحمر، وما حدث قبل اللقاء، يقف بدون اي فواصل مع حالة الرعب التي فرضت نفسها على المطبلاتية واصحاب الغرض..
* الملاحظة الابرز، والتي كشفتها الايام، وصارت من ثوابت التعامل بين قادة الرأي العام، والجماهير تمثلت في التهديد المستمر بالتقدم بشكاوى، بحثا عن الكسب خارج الملعب.. ودونكم ما حدث وظل يحدث للفريق سواء في الدوري المحلي او غيره..
* خسر المريخ امام انيمبا وكان قريبا من الفوز بسهولة اذا لم يزحم الاعلام السالب عقول اللاعبين، بتلك الخزعبلات الوهمية، التي ابعدتهم عن التركيز، ورغم ذلك تقدم تيري بهدف مبكر، ولنا ان نتصور كيف كان سيكون الحال لو ان نجومنا لعبوا بعيدا عن اوهام الظلم والشكاوى..
* عبر المريخ، وتأهل بعد غيبة للمجموعات، التي كانت توصف ايام (حكم الرجل الواحد)، بانها من الانجازات والاعجازات، التي يستحق اصحابها التكريم، والتبجيل، واقامة التماثيل.. وحقيقة لا ادري ماذا سيقول التجار، وما هو تعليقهم على ما حدث في عهد سوداكال..؟!
* لا ننكر ان ظروف المريخ لم تصل بعد الى مرحلة المثالية، خاصة اذا نظرنا للحرب الخفية، والمعلنة ضد مجلس الادارة الشرعي حيث فشلت كل المؤامرات والدسائس في ابعاد قادة الشرعية.. والمؤسف ان هنالك من يخون ثم نتابعه يحتفل بلا خجل..!!
* اي نعم انها الحقيقة والواقع المر الذي لا ينكره الا مكابر، او كاذب، او تاجر ادمن بيع الوهم، بحثا عن تحقيق مكاسب ذاتية او ارباح مالية بعيدة كل البعد عن مصلحة الكيان.. ونحن على قناعة بان الضجيج الاهوج – بحثا عن التربح – سيصل اعتبارا من اليوم الى اعلى معدلاته ودرجاته..! * نعود لحقيقة وصول المريخ لدور الستة عشرة، ونود تذكير المتابعين – خاصة المواهيم الذين سيبدأون اعتبارا من اليوم مرحلة من الشطح والنطح – ونشير لهم الى معلومة ان الاحمر وضع في التصنيف الرابع (الاخير) من بين الذين وصلوا للمجموعات..
* لخطورة المعلومة السابقة نقولها بطريقة اخرى، اكثر وضوحا، وهي تعني ان المريخ سيلعب في مجموعة حديدية تضم ثلاثة فرق من التصنيف الاول والثاني والثالث، وسيكون المريخ هو (الصيدة) على اعتبار انه من بين اندية تصنيف المستوى الرابع حديثة العهد..
* من جهة اخرى فان القرعة التي ستجرى الجمعة في القاهرة سيعقبها انفعال لحظي للاعلام السالب، يستمر لايام معدودة سرعان ما تتبخر معه تلك الاوهام بمجرد البداية الفعلية لمباريات المرحلة والتي ستنظر فيها الفرق الثلاثة للمريخ من باب انه (الحصالة)..
* نقول ذلك من باب اننا لا نعرف التهرب ولا بيع الوهم للمتابعين، خاصة وان الحقيقة التي يعرفها كل المريخاب، تؤكد ان الاحمر لم يصل حتى الان مرحلة الجاهزية التي تؤهله لمقارعة كبار القارة السمراء (الكل لم يقتنع بمستوى الفريق رغم العبور)..!
* نقول ذلك، وفي البال حالة الغضب التي فرضت نفسها على اصلاء النادي، واعلانهم عن عدم الرضاء بعد الفوز على بطل الكنغو في التمهيدي، ثم التغلب على انيمبا بثلاثية وصفها الجميع بانها حدثت بالحظ وحده..!
* نعلم ان حديثنا هذا لا ولن يرضي السواد الاعظم من المتابعين، لكنها وللاسف الحقيقة التي لا مفر منها، واعتقد ان تفاصيلها ستظهر بوضوح مع بداية مباريات المجموعات التي ستؤكد لنا بصورة عملية كومبارسيتتا..
* البدائية التي تعامل بها مدافعو بطل الكنغو وانيمبا مع سرعة سيف تيري ستجد من يداويها في المرحلة المقبلة كما ان هفوات الدفاع والحارس ستظهر بوضوح قاتل لاختلاف المنافس..! * كل المعطيات، تؤكد ان المريخ والهلال موعودان بالعودة، وبقوة الى دائرة القيام بدور الكومبارس، كما تعودنا في السنوات السابقة التي وصلا فيها المجموعات ويا حبذا لو وقع الفريقان في مجموعة واحدة.. لان المكاواة ساعتها ستتحول لسباق للهروب من مركز (طيش المجموعة)..!!
* تأهل المريخ والهلال الى المرحلة الصعبة بدوري ابطال افريقيا، يجبرنا على تهيئة انفسنا للعودة مرة اخرى الى دائرة الألم، والهزائم والفضائح، والانكسارات، ولا نستبعد ان يتسب تتابع القاءات، في فتح الكثير ملفات النكسة، والذكريات القديمة المنسية..!!
* لا تزال قصة (سيدنا يوسف) تحاصر عقلي وبالتحديد مشهد مجموعة الكهنة الذين يعرف كل واحد منهم درجة الوهم التي يتعامل بها (كبيرهم اليخماو)، ورغم ذلك يصرون على التسبيح بحمده ليل نهار، رغم علمهم بانه موهوم، وهم يفعلون ذلك من باب الحرص على مصالحهم، وما اكثر مثل تلك النوعية في زماننا الحالي..!!
تخريمة اولى: تابعت حوالي اربع او خمس مباريات في اياب الدور الثاني ببطولتي الابطال والكونفدرالية.. وحقيقة كان موقف التحكيم مخجلا وغريبا، ووصل امر التحيز لاصحاب الارض في كل المقابلات مرحلة الفضيحة (وكاف وكأن الامر لا يعنيه)..!!
تخريمة ثانية: الحكم التونسي ضغط على بطل النيجر، وجامل الاهلي في وقت لم يكن فيه حامل اللقب يحتاج لاي (دفرة او مساعدة) في الاياب بالقاهرة..!!
تخريمة ثالثة: المقاولون العرب، (تاني طيش الدوري المصري)، كاد يسقط النجم الساحلي لو لا ضربة جزاء مشكوك فيها احتسبت في الدقيقة الاخيرة للقاء الذي كان تعادليا..!!
حاجة اخيرة: سعدنا بظهور الاعلانات حول الملعب قبل انطلاقة مباراة الهلال والاشانتي بالجوهرة.. لكن تسببت الكرونا في الغاء اللقاء (عالم نحس بشكل)..!!
همسة: اجمل ما في سوداكال انه (بيقطعها مع الطبال ناااشفة)..!!
امسح للحصول على الرابط
 1  0  7365
التعليقات ( 1 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    الفاتح نقد 01-07-2021 03:0
    أين المشكله في ان يتقدم فريق بشكوى للجهات المعنيه نتيجه ارتكاب المنافس لمخالفه تستوجب العقاب؟ما الخطاء والعيب في ذلك؟من المفترض انك صحفى فاهم سلطه رابعه ان تتسم كتاباتك بالمنطقيه الواقعيه العقلانيه بعيداعن التهكم والاستخفاف وما قراته في هذا المقال بعيد كل البعد,مقال لمشجع مستخف متهكم غير ملم بتفاصيل وشروط اللعبه نعم المريخ يمر بمصائب جمه وسيتخطاها باذن الله وهواكبر منهاواحده من هذه المصاىب الاعلام الذى انت احد ممثليه ولك شكرى اتركوا المريخ لحال سبيله فهو غنى برجالاته ابناىيه
أكثر

جديد الأخبار

وجهت الفيفا محامي المريخ طارق حسن بمخاطبة الاتحاد المحلي في شكواه ضد مجلس المريخ بحجة عدم الاختصاص باعتبار ان المحامي تخطي الاتحاد وهو المسئول..

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019