العودة لصحيفة كفر و وتر الالكترونية

مركز تحميل الملفات

 

العودة

 

شبكـة و منتديات كفـر و وتـر > الأقــســـام الــعـــامــة > رياضة عالمية

 
إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
#1  
قديم 19-12-10, 05:34 AM
المديرالعام
المجمر غير متواجد حالياً
Sudan     Male
SMS ~
اوسمتي
وسام المشرف المتميز 
لوني المفضل Darkred
 رقم العضوية : 22
 تاريخ التسجيل : Dec 2009
 فترة الأقامة : 3642 يوم
 أخر زيارة : 20-03-19 (10:41 PM)
 المشاركات : 12,454 [ + ]
 التقييم : 10
بيانات اضافيه [ + ]

اوسمتي

Question تاريخ الحزب الشيوعي السوداني



عن الحزب

نبذة موجزة عن تاريخ الحزب الشيوعي السوداني
تأسس الحزب الشيوعي السوداني عام 1946م .
ففي مساء 16 أغسطس من ذلك العام اجتمع اقل من عشرة أشخاص بحديقة المقرن بالخرطوم وقرروا إنشاء تنظيم شيوعي بإسم الحركة السودانية للتحرر الوطني (عرفت فيما بعد إختصاراً بـ حستو). ومعلوم ان المؤتمر الثاني لحستو، تبني بعد عشر سنوات اسم الحزب الشيوعي.
وجاء تأسيس (حستو) نتيجة توحد الحلقات الاولي من الشيوعيين التي نشأت تحت تأثير التنظيمات الشيوعية في مصر خاصة وسط الطلاب ، وتحت تأثير شيوعيين بريطانيين كانوا يعملون بالسودان . وقد انقذ توحيد هذه الحلقات الحركة الشيوعية السودانية من الانقسام الذي عانت منه الحركة الشيوعية المصرية حتي اليوم.
* تزامن تأسيس (حستو) منتصف الاربعينات مع تأثيرات الحرب العالمية الثانية علي حركة الوعي الفكري والسياسي علي الشعب السوداني فقد ساهم السودانيون في الحرب بالقتال خارج السودان وانفتحوا علي التأثيرات الخارجية علي مدي لم يسبق له مثيل واستمعوا الي وعود حلف الأطلنطي وبينها حق تقرير المصير بعد انتهاء الحرب وتعرفوا علي آفاق جديدة.
وقد انتهت الحرب بهزيمة الدول الفاشية وانتصار الحلف الديمقراطي، وفي داخله الاتحاد السوفيتي الذي انكسر الحصار حوله وبالتالي حول الافكار الماركسية والا شتراكية، وانبعثت حركة التحرر الوطني العالمية في الشرق الاقصي ثم جنوب آسيا ثم في البلدان العربية وانعكس ذلك كله علي حركة الجماهير في السودان فنشأت الاحزاب وتأسست الاندية العمالية في المدن الكبري وتحرك مزارعو مشروع الجزيرة وقدموا مطالب في مطلع العام 1946. وفي نفس الوقت تقريباً بدأت مفاوضات بين مصر وبريطانيا حفزت السودانيين الي تكوين وفد موحد من الاتحاديين والاستقلاليين للمشاركة فيها، ونظم طلبة الكلية اول مظاهرة تسير في شوارع الخرطوم منذ عام 1924.
كل ذلك ادي الي ان يجيء تأسيس (حستو)في تزامن مع نشوء الاحزاب الاخري وفي جو من الاستقلال الذي يعتمد علي حركة جماهيرية واسعة لم تكن مجيّرة لحزب .
* ولاسباب لم يكن لها ما يبررها نشأت (حستو) سرية، اي خارج القانون،منذ البداية، ولا شك ان هذا شكل عائقاً سلبياً في طريق نشاطها وتطورها، (الغالب ان السبب هو التأثر بالحالة في مصر). ويمكن القول أن هذه كانت “هدية مجانية” من المؤسسين للسلطة الاستعمارية.
وعاش الحزب معظم حياته تحت ظل السرية باستثناء عام 1965 حين كسب حق العلنية بفضل ثورة أكتوبر 1964 وثم أعوام 1985 – 1989م بعد انتفاضة ابريل . ثم استعاد الحزب الشيوعي شرعيته بعد التوقيع علي اتفاق نيفاشا عام 2005م.
* عقد الحزب خمسة مؤتمرات عامة. الاول في اكتوبر 1950 والثاني في اكتوبر 1951- والثالث في فبراير 1956، وكان تقريره الرئيسي يحمل العنوان 10 أعوام من نضال وتبني برنامج (تعزيز الاستقلال والديمقراطية والسلم)، والرابع في اكتوبر 1967 ، وناقش وثيقة (الماركسية وقضايا الثورة السودانية) والخامس عقد بعد أكثر من اربعين سنة. كما عقد الحزب مؤتمرين تداوليين ، أولهما عام 1949 والثاني عام 1970.
* شارك الحزب في كل الانتخابات تقريباً : في انتخابات 1953 وكسب مقعداً واحداً في دوائر الخريجين ، وفي عام 1958 لم يكسب ولا مقعداً واحداً، وفي العام 1965 كسب 11 مقعداً في دوائر الخريجين وفي العام 1968 كسب مقعدين وفي العام 1986 كسب ثلاثة مقاعد.
اصدر الحزب صحيفة سرية بإسم (اللواء الاحمر) في ديسمبر 1950. ثم أصدر صحيفة علنية بإسم (الميدان) صادرها انقلاب 1958 وعادت للظهور يومية. (راجع كتيب العيد الخمسين للميدان الصادر عام 2004)
اصدر الحزب عدة مجلات نظرية ، اهمها (الشيوعي)التي صدرت عام 1947 باسم (الكادر) ومازالت تصدر حتي الآن.

· للمزيد من التفاصيل راجع (لمحات من تاريخ الحزب الشيوعي السوداني) لعبد الخالق محجوب
· وكتاب (العيد الاربعين للحزب الشيوعي)



 توقيع : المجمر


رد مع اقتباس
قديم 19-12-10, 05:36 AM   #2
المديرالعام


الصورة الرمزية المجمر
المجمر غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 22
 تاريخ التسجيل :  Dec 2009
 أخر زيارة : 20-03-19 (10:41 PM)
 المشاركات : 12,454 [ + ]
 التقييم :  10
 الدولهـ
Sudan
 الجنس ~
Male
 SMS ~
لوني المفضل : Darkred

اوسمتي

افتراضي رد: تاريخ الحزب الشيوعي السوداني



عن الميدان

الميدان… صوت شعب… قصة حزب …
عندما صدر العدد الأول من السنة الأولى من جريدة الميدان يوم الخميس 2 سبتمبر1954 كان ذلك إيذانا بانتصار كبير للقوى المحبة للحرية والديمقراطية والاستقلال، وكانت خطوة أولى في طريق ملئ بالنجاحات وبعض الإخفاقات في مسيرة نضال الحزب الشيوعي السوداني
صدرت الميدان علنية في ثلاث فترات :
* 9/54 – 11/1958 نصف أسبوعية في ثماني صفحات برئاسة تحرير حسن الطاهر زروق ثم بابكر محمد علي ناطقة باسم الجبهة المعادية للاستعمار
* 11/64 – 12/1965 نصف أسبوعية ثم يومية في ثماني صفحات برئاسة تحرير عمر مصطفى المكي ناطقة باسم الحزب الشيوعي السوداني ..
تعرضت الميدان للإيقاف في فترة ديكتاتورية عبود وبعد قرار حل الحزب في 1965 وفي الفترة الأولى لحكم نميري إلا أنها واصلت مسيرتها (سرية) بعد 4/1972 وحتى انتفاضة مارس/ ابريل 1985 .
* 7/85 – 6/1989 يومية برئاسة تحرير التيجاني الطيب بابكر ناطقة باسم الحزب الشيوعي السوداني .
* بعد انقلاب 30 يونيو 1989م بدأت تصدر سراً شهرية ثم مرة كل شهرين ثم عادت شهرية في ثماني صفحات. ولم تتوقف عن الصدور حتى في أحلك الظروف.
* وبعد توقيع اتفاقية السلام الشامل فى 2005 بدأت الميدان للاستعداد فى الصدور للعلن مرة أخرى . وعاودت الصدور يوم 24- 4-2007م وحتى الآن.


 
 توقيع : المجمر



رد مع اقتباس
قديم 19-12-10, 05:50 AM   #3
المديرالعام


الصورة الرمزية المجمر
المجمر غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 22
 تاريخ التسجيل :  Dec 2009
 أخر زيارة : 20-03-19 (10:41 PM)
 المشاركات : 12,454 [ + ]
 التقييم :  10
 الدولهـ
Sudan
 الجنس ~
Male
 SMS ~
لوني المفضل : Darkred

اوسمتي

Question رد: تاريخ الحزب الشيوعي السوداني



المهندس أديب جندي يروي للميدان ذكرياته مع أول إضراب لعمال سكة حديد عطبرة أواخر أربعينيات القرن الماضي


توثيق / سهير عبد العزيز
*أغلق الانجليز مدرسة عطبرة الصناعية بسبب قاسم أمين

* وصية البابا شنودة حافظوا على روح التسامح بينكم والمسلمين

من جيل الشفيع أحمد الشيخ وقاسم أمين وإبراهيم زكريا, شارك في الحركة العمالية ولعب دوراً بارزاً في أول إضراب للعمال ضد المستعمر أواخر أربعينيات القرن الماضي بعطبرة. انتخب رئيساً لاتحاد طلبة عطبرة وهو اتحاد يجمع جميع الطلبة من مختلف المدارس في اتحاد موحد.
المهندس أديب جندي, أرمل، وأب لثلاثة أبناء أمير, إيهاب, سامي, وجد له 9 أحفاد.التقته الميدان في حديث ذكريات عن نضالات الحركة العمالية بمدينة عطبرة .
الميلاد والنشأة :

أنا أديب جندي من مواليد (موكوار) عمودية (مايرنو) في منطقة سنار عام 1929, درست الكتّاب بمدينة (الأبيض), والابتدائية بمدرسة الأميرية بمدينة (ودمدني), والثانوي بمدرسة عطبرة الصناعية, طبيعة عمل والدي كمدير للسكة حديد جعلنا نتنقل كثيراً بين مدن السودان.
ذكرياته مع عطبرة الصناعية

هناك ما غيّر مجرى حياتي 180 درجة وحدد مستقبلى, جرت العادة في نهاية المرحلة الابتدائية وقبل الانتقال إلى الثانوي, أن يسجل الطالب المدارس الثانوية التي يرغب الالتحاق بها ومن ثم يمتحن شفاهة من قبل” خواجة انجليزى” مما يضفي على الوضع مهابة نخشاها جميعاً, وكان أن سجلت حنتوب الثانوية كرغبة أولى ومن ثمّ الزراعة أو التجارة, وعند الامتحان الشفهي أوصانا الناظر “الاستاذ القدير محمد أحمد عبد القادر” بأن لا نخاف من الخواجة المهم أن نتكلم بثقة ونجاوب على أسئلة الخواجة بوضوح و أمام الخواجة جاوبت بثقة تامة عندما سألني عن اسمي واسم والدي وحاولت أن أبهر الخواجة باستعراض مهارتي اللغوية أمامه عندما سألني عن رغبتي الأولى فقلت دون تفكير(عطبرة تكنكل اسكول). يضيف الأستاذ أديب: ” أنا الاسم كان عاجبني دون التفكير في طبيعة الدراسة, عند ظهور النتيجة كان قبولي بمدرسة عطبرة الصناعية استغربت؛ لأنّ رغبتي الأولى التي كتبتها كانت حنتوب الثانوية قالوا لي دي رغبتك الأولى عرفت حينها أن عطبرة تكنكل اسكول هي عطبرة الصناعية, وإنّ الأساس في القبول هو الامتحان الشفهي الذي حدد مصيري”.
ويواصل جندي حديثه قائلاً: ” مدرسة عطبرة الصناعية والتي بدأ تاريخها حينما تم اغلاق كلية الهندسة واحتاج المستعمر لمن يعينه على إدارة السكة حديد ففتحوا مدرسة صناعية بعطبرة من قسمين أوسط وعالي, القسم العالي كانت الدفعة من خمسة إلى سبعة طلاب، ومجموع من تخرج منها حتى إغلاقها عام 1950 كان حوالى 20 طالب, وسبب إغلاقها ما أثارته من قلاقل لهم, بداية باضراب العمال الشهير الذي سوف نتحدث عنه ودور خريجي تلك المدرسة فيه, وكان السبب المباشر لقفل المدرسة الحكم على قاسم أمين بالسجن لمدة عام لعمله السياسي فخرجنا كاتحاد في مظاهرة ضخمة نرفض ذلك مما أقلق المستعمر من دور المدرسة الصناعية في إثارة الشغب بالمدينة. عندها قررت إدارة السكة حديد قفل المدرسة الصناعية بقسميها وتحويلها إلى جبيت بعيداً عن تجمعات العمال وترحيلنا إلى أهالينا بعد إرسال خطاب فصل من المدرسة.
الارتباط بالسياسة

للحديث عن بداياتي مع العمل السياسي لابد من الإشارة إلى الواقع السياسي آنذاك، التطورات التي حدثت في البلاد أثناء وبعد الحرب العالمية الثانية، وما تبعها من نهوض جماهيري من أجل التحرر الوطني وتحسين مستوى المعيشة، وظهور الأحزاب السياسية ومن ضمنها نشؤ الحركة السودانية للتحرر الوطني ومناداتها بأن حل المشكلة يكمن في التخلص من الاستعمار. إلى جانب هذا أشارت إلى أن حق الشعب في تقرير مصيره حق مقدس ندافع عنه ضد اعتداءات المستعمرين، وضد رغبات الإقطاعيين والرأسماليين. وبدأت في تكوين فروع لها في مختلف مدن السودان ومن ضمنها مدينة عطبرة التى وصلها الشهيد عبد الخالق محجوب ومعه بعض من قيادات الحزب وبدأوا بتكوين أول خلية, بدأت حركة منظمة وسط العمال وكنت ضمن أول مجموعة التحقت بهذه الحلقات, تصادف ذلك مع انتخابي كرئيس لاتحاد طلبة عطبرة وهو اتحاد يضم جميع الطلبة في مدارس عطبرة المختلفة, وله علاقة مع اتحاد جامعة الخرطوم وكان في ذلك الوقت سكرتير اتحاد طلبة جامعة الخرطوم الاستاذ محجوب محمد صالح.
يواصل الأستاذ أديب حديثه قائلاً بدأ تنظيم العمل وسط العمال، ونشر الوعي بحقوقهم، وأهمية الحصول عليها، والكيفية التي تساعد على ذلك بتكوين نقابات أو اتحادات عمالية تزامنت مع تميز الاتحاد (أقصد اتحاد الطلبة) بتنظيمه العالي ومكاتبه الدقيقة, كنا نصدر جريدة حائطية من عشرة صفحات ولنا هيئة تحرير مكونة من الخطاطين والرسامين من جميع مدارس عطبرة يجتمعون أسبوعياً لتحرير وإخراج الجريدة وتوزع على المدارس والنوادي وكانت مقروءة, ولدينا تنظيم نشط و متحرك نستطيع نشر أي معلومة في أقل وقت ممكن.
اضراب العمال عام 1947

يقول أستاذ أديب: ” في خضم كل ذلك بدأت حركة لتكوين تنظيم العمال نمت هذه الفكرة بين العمال بإيعاز من الجبهة المعادية للاستعمار كما ذكرت, عندما شعر المستعمر بنمو هذه الحركة ومدى خطورتها حاولوا تكوين تنظيم موالٍ لتحجيم المد المنظم وسط العمال ولكنهم فشلوا في ذلك لوعي العمال بقضاياهم وتوحدهم.
سمح مدير السكة حديد بتكوين هيئة شؤون العمال, تنفيذاً لطلبات العمال شريطة أن لا يترشح فيها قاسم أمين والشفيع أحمد الشيخ أو أياً من خريجي مدرسة عطبرة الصناعية باعتبارهم مهندسين وليسوا عمال ولا يحق لهم الترشيح لنقابة عمالية؛ ولكن إصرار الطلبة وخريجي القسم العالي بمدرسة عطبرة الصناعية بأنهم عمال وليس مهندسين، وطالبنا بالمشاركة في تلك الهيئة وتمت الموافقة وبدأت الانتخابات وفاز سليمان موسي رئيساً وانتخب قاسم أمين سكرتيراً، والشفيع أحمد الشيخ نائباً له وعضوية إبراهيم زكريا وآخرين.
بدأت هيئة شؤون العمال عملها وتقدمت بمطالب عديدة، وأصبحت الهيئة في حالة اجتماعات دائمة مع مديرالسكة الحديد والذي حاول تمرير قراراته، وفي اجتماع هيئة العمال شرح لهم قاسم أمين مكر الانجليز ومحاولاتهم في إشراكهم لعدم تلبية مطالبهم واقنع أعضاء الهيئة بوجهة نظره, وفي الاجتماع الثاني مع المدير اخضعت المطالب للتصويت وفاز رأي هيئة شؤون العمال. فقدم مدير السكة حديد استقالة مسببة بأنه كان يظن نفسه مديراً للسكة حديد ولكن اتضح أنّ قاسم أمين السوداني هو المدير الفعلى للسكة حديد. يشير أستاذ أديب بأنّ هذه الاستقالة مازالت بأرشيف السكة حديد حتى الآن.
استقالة مدير السكة الحديد أدت لعدم تنفيذ كل المطالب التي طالب بها العمال فدخلوا في إضراب مفتوح استمر لمدة 33 يوماً وكان ناجحاً 100%. كوّنت هيئة شؤون العمال بعض المتطوعين من العمال لمد موظفي السكة حديد بالطعام والماء.
يواصل الأستاذ جندي حديثه عن تلك الفترة: ” كنا نعقد اجتماعات يومية بدار العمال وننظم ندوات تنويرية عن الموقف, وقد شارك في دعم هذا الإضراب كل قطاعات الشعب بمدينة عطبرة – الرأسمالية الوطنية وأصحاب الأملاك الذي يستأجر العمال منازلهم وقد تنازلوا عن قيمة ايجار تلك المنازل طوال فترة الإضراب والمزارعين توافدوا إلى العمال وهم يحملون الخضار متبرعين به لأسر العمال مجاناً طوال تلك الفترة وقد عينني قاسم أمين مسؤولاً عن توزيع تلك المؤن على أسر العمال المثير في الأمر أن العامل الذي نعطيه نصيبه يعيد نصفه ويتبرع به لغيره من العمال بحجة أنهم أكثر من حاجته، واستمر الأمر على ذلك المنوال بين كل العمال وحماس شعبي ضخم جداً شاركت فيه المدينة بمختلف قطاعاتها. وأثبتت عطبرة بحق إنها مدينة الحديد والنار واستمر الحماس طوال فترة الإضراب حتى تم تنفيذ كل مطالب العمال.


 
 توقيع : المجمر



رد مع اقتباس
قديم 19-12-10, 05:51 AM   #4
المديرالعام


الصورة الرمزية المجمر
المجمر غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 22
 تاريخ التسجيل :  Dec 2009
 أخر زيارة : 20-03-19 (10:41 PM)
 المشاركات : 12,454 [ + ]
 التقييم :  10
 الدولهـ
Sudan
 الجنس ~
Male
 SMS ~
لوني المفضل : Darkred

اوسمتي

افتراضي رد: تاريخ الحزب الشيوعي السوداني



صمود مواطنو عطبرة ووطنيتهم

يذكر الاستاذ أديب حدث آخر يشير إلى صمود تلك المدينة قائلاً: حضر الأستاذان مبارك زروق والمحلاوي إلى عطبرة واستدعوني بحكم إني رئيس الاتحاد وأخبراني بأنهم يعدون للخروج في مظاهرة ضد الجمعية التشريعية والاستعمار وأوضحوا رغبتهم بان تبدأ المظاهرة من النادي الأهلي في تمام الساعة الخامسة مساءً وطلبوا المساعدة في تنظيم تلك المظاهرة. وافقنا وبدأنا في التعبئة الجماهيرية، وتمّ تحديد الزمان والمكان وأذكر أنها كانت الساعة الخامسة مساءً من أمام النادي الأهلي ويستمر الأستاذ أديب في حديثه : انتشرالخبر بين قطاعات الشعب وامتلأ الشارع وحدث نقاش واسع عن المظاهرة أن تلغى أو تخرج من داخل النادي, وهم في نقاشهم حضر مستر كوكس كمندان البوليس وأحاط النادي بالعسكر فما كان من الجماهير إلا أن الجماهير أحاطت بمستر كوكس وعساكره وضيقوا عليهم الخناق فأمر عساكره بإلقاء قنابل مسيلة للدموع داخل النادي, تم استخدام القنابل المسيلة للدموع لأول مرة وهو نوع خطير جداً ليست مسيلة للدموع فقط بل قاتلة فقتلت الشهيد قرشي الطيب وهو شاب وديع كان يقف أمام المحلاوي انفجرت القنبلة وشقت بطنه, كما توفي ثلاثة آخرون بعد فترة من الزمن جراء تلك القنابل وأصيب بعض العمال إصابات مختلفة فساد الشغب بين المتظاهرين، وهرب مستر كوكس وعساكره من أمام المتظاهرين وجابت المظاهرة جميع أنحاء المدينة وكانت من أقوى المظاهرات تم خلالها اعتقال بعض الطلبة وكنت من ضمنهم، وقدمنا إلى المحاكمة كانت قاعة المحكمة تمتلئ بالجمهور وأثناء أخذ أقوالي سألني القاضي وهو انجليزي عن سبب إعتقالى فذكرت له بصوت مرتفع : قلت يسقط الاستعمار فدوت الهتافات داخل قاعة المحكمة تنادي بسقوط الاستعمار ووجد القاضي صعوبة في إعادة الهدوء إلى القاعة ليسألني مرة أخرى وماذا بعد قلت عاش السودان حراً مستقلاً ودوت الهتافات مرة أخرى، وأعاد القاضي الهدوء إلى القاعة بصعوبة بالغة ليصدر حكمه بالبراءة”.
إغلاق مدرسة عطبرة الصناعية

عن تلك الفترة يذكر جندي نضال الطبقة العاملة بقيادة الشفيع وقاسم أمين وعملهم الدءوب لتوعية العمال وتنظيمهم لنيل حقوقهم مما أثار حفيظة المستعمر وتمّ اعتقال قاسم أمين وحوكم بالسجن, وتصدى اتحاد مدرسة عطبرة الصناعية لهذا الحكم كدأبه في التصدي لكل ما يمس مصالح المواطنين ونظم المظاهرة الكبرى التي جابت أنحاء المدينة احتجاجاً على سجن قاسم أمين وصدر قرار بإغلاق المدرسة في عطبرة وتحويلها إلى مدينة جبيت حتى تكون بعيدة عن ورش وتجمعات العمال, وتم فصل أعضاء الاتحاد ومن ضمنهم شخصي.
يقول أديب جندي: ” بعد فصلي عدت إلى الخرطوم, عملت لمدة عام مهندس في شركة (جلاتلي هاتكي) وكنت مسؤولاً عن ورش الشركة بالخرطوم بحري وأول عمل قمت به كونت اتحاد يجمع عمال الشركة وموظفيها بالخرطوم وبورتسودان يعمل على تحسين وضعنا, وفي إحدى المرات رفضت إدارة الشركة تنفيذ مطالبنا فدخلنا في إضراب وفتحت لنا بعض ورش المنطقة الصناعية أبوابها مما حمس العمال للاستمرار في الإضراب واستمر الإضراب لفترة طويلة حتى تدخل السيدين علي الميرغني، وعبد الرحمن المهدي وتوصلا إلى تسوية مع إدارة الشركة لتنفيذ بعض مطالبنا ورفعنا الإضراب وعدنا إلى العمل؛ ولكن إدارة الشركة لم تنس لنا ذلك وفي نهاية الشهر قامت بفصل كل من شارك في الإضراب مع تسوية الحقوق.
ابتعاده عن قيادة العمل السياسي

يذكر جندي:” إنني بعدها اتجه للعمل في القطاع الخاص حتى يومنا هذا خاصة بعد وفاة والدي وأصبحت المسؤول عن 8 أشقاء وأنا أكبرهم في مراحل دراسية مختلفة مما ساهم في بعدي عن النشاط السياسي وانغمست في العمل الاجتماعي, فعدت إلى الجزيرة مرة أخرى وعملت مع بعض الزملاء في مجال المشاريع الزراعية وتنقلت بين مناطق الجزيرة المختلفة وكنت من مؤسسي مشروع الدالي والمزموم عام 1957/ وأخيراً استقر بي المقام في التجارة وقمت بتأسيس شركة موتور مارت وهي شركة ذات علاقة باهتماماتي، فنحن نعمل في مجال بيع المعدات الزراعية”. ويضيف “لا يعني ذلك ابتعادي عن صفوف الحزب الشيوعي بل عن العمل المباشرفقط ، علاقتي بالحزب الشيوعي لم تنته كانت اجتماعات سكرتارية اللجنة المركزية تنعقد في منزلي حتى أواخر الستينيات من القرن الماضي والطريف في الأمر أنه يفصل بين منزلي ومنزل وزير الداخلية في ذاك الوقت الشيخ علي عبد الرحمن مسافة قصيرة جدا؛ رغماً عن ذلك كانت الاجتماعات بشكل منظم وسري للغاية بحضور قادة الحزب – الزميل عبد الخالق محجوب والشفيع وغيرهم من أعضاء سكرتارية اللجنة المركزية لعقد اجتماعاتهم بسيارات تحضرهم على فترات متباعدة نوعاً بحرص شديد وطبعاً لم يكن يخطر ببال وزير الداخلية أنّ ذلك يتم على بعد من منزله”.
دوره في انتخابات 1986

وعن ذكرياته عن انتخابات 86 يقول أستاذ أديب إنه وآخرين كان لهم دوراً بارزاً في دائرتين من أهم الدوائر في الانتخابات دائرة الديوم والعمارات ودائرة الخرطوم وسط وقد ترشح فيهما الأستاذ محمد إبراهيم نقد و الدكتور عز الدين علي عامر. يسرد ذكرياته عن تلك الفترة قائلاً:
“كلفني الاستاذ نقد بالمسؤولية الكاملة عن الأقباط في العمارات والاتصال بهم وحثهم على التصويت وسلمني كشفاً بأسماء كل الأقباط الذين يقطنون بمنطقة العمارات والخرطوم (2) وأرقامهم في التسجيل، وقد دهشت من دقة ذاك العمل وإن كان ليس بمستبعد عن حزب يتسم بدقة تنظيم أعماله مثل الحزب الشيوعي, بالفعل اتصلت بكل من ورد اسمه بالكشف وحرصت على أن يذهبوا إلى صناديق الاقتراع وكنا في نهاية كل يوم نجتمع بمنزلي لنراجع الكشف ونتابع من أتى منهم ومن لم يصوت كنت أحرص بشدة على أن يصوت الجميع. وبالفعل بمراجعة تلك الكشوفات يكاد يكون أن 99% من الأقباط قد صوتوا ومن لم يصوت يكون بسبب المرض أو السفر خارج البلاد. يقول أديب مواصلاً حديثه: ” طبعاً تتذكرون أن أي حزب سياسي كان له خيمة يتابع من داخلها أعماله, وجهت الأقباط بالتوجه مباشرة إلى صناديق الاقتراع دون المرور على أي خيمة, فاحتج أعضاء الحزب واشتكوا بأن الأقباط لا يمرون عليهم فأوقفهم نقد مؤكداً لهم إنه ضامن الأقباط وعليهم الابتعاد عن المسألة لأنها محسومة.
يشير الأستاذ أديب إلى أنّ الواقع السياسي كان يحتم أن يصوّت الأقباط للحزب الشيوعي خاصة وأنّ كل المنافسين في تلك الدائرة كانوا ينادون بتوجه إسلامي دون التعرّض لما سوف يلحق بأصحاب الديانات الأخرى ماعدا الحزب الشيوعي الذي كان واضحاً في برنامجه وطرحه يؤكد حرصه على أن ينال كل سوداني حقه المتساوي سياسياً واجتماعياً ودينياً، وكان هذا الطرح هو ما شجع الأقباط للتصويت لصالح الحزب الشيوعي في انتخابات 1986.
وعن دائرة الخرطوم وسط يقول أستاذ أديب: ” حتى دائرة الزميل عز الدين علي عامر وهي دائرة مهمة جداً, حرصنا على تجميع الأقباط المقيمين بها ومتابعة عملية التصويت معهم” .
رئاسة النادي القبطي

في ختام حواره يسرد أديب جندي ذكرياته الاجتماعية: “في النواحي الاجتماعية اجتهدت في تكوين نادي قبطي أسري ليستفيد منه الأطفال والشباب والنساء ثم الرجال وكان من المهم الحصول على قطعة أرض لتشييد النادي عليه وفعلاً تحصلنا على قطعة أرض في شارع 11 بالعمارات وسعيت بعد ذلك لبناء القطعة، وهنا أشير إلى المرحوم أحمد الطيب صاحب شركة الإنشاءات السودانية شقيق الأستاذ التجاني الطيب رئيس تحرير صحيفتكم الغرّاء الذي ساهم بشكل فعّال في بناء النادي القبطي وقد وفر عماله بأجر رمزي حتى تمّ تشييد النادي, مجهوداتي في بناء النادي رشحتني لرئاسته لمدة ثلاث دورات رغماً عن أني في البداية لم أكن معروفاً في أوساط الأقباط بالخرطوم لأنّ معظم حياتي عشتها بالأقاليم.
بدأت رئاسة النادي وعمرى32 عام ولمدة ثلاث دورات ومن ثم سلمت القيادة للأجيال الجديدة.
البابا شنودة يزور السودان

في زيارة البابا شنودة إلى السودان كان من المفترض أن ينزل بالمطرانية, رفضت الحكومة وأنزلته في بيت الضيافة وعاملته معاملة الرؤساء وكان عند مروره بالشارع كان يجد الناس (على مختلف معتقداتهم) مصطفين ترحيباًَ به فاستغرب جداً للتعايش السلمي الموجود بين الأقباط والمسلمين في السودان, وسألني عن الأمر وقد أعجبه التمييز في العلاقة بين المسلمين والأقباط خاصة بعد أن تبرع أحد شيوخ المساجد بمبلغ من المال لبناء كنيسة فأوضحت له بأن الأمر في السودان يختلف عن بقيية أنحاء العالم وأننا نتبرع أيضا كأقباط لبناء المساجد وحدثته عن العلاقات الاجتماعية بيننا والمسلمين في الأفراح والأتراح فقال :
“يا أبنائي حافظوا على هذه الروح الطيبة”.


 
 توقيع : المجمر



رد مع اقتباس
قديم 19-12-10, 05:53 AM   #5
المديرالعام


الصورة الرمزية المجمر
المجمر غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 22
 تاريخ التسجيل :  Dec 2009
 أخر زيارة : 20-03-19 (10:41 PM)
 المشاركات : 12,454 [ + ]
 التقييم :  10
 الدولهـ
Sudan
 الجنس ~
Male
 SMS ~
لوني المفضل : Darkred

اوسمتي

Question رد: تاريخ الحزب الشيوعي السوداني



الاخيرة

سَـمبلة لا

الشاعر: محجوب شريف
إحن
محن
لا يا أخي
وإلى الأبد
إيدي في أيدك معاً
سداً منيعاً لو صِحن
مجداً لها
كل المكارم والثقافات والسِحن
تشرق مصابيح السلام
في الليل إذا الأنجم سِهن
سلماً وعلماً نُمتحن
مهما يكن لن نمُتهن
نحنُ الجماهير التي صنعت
مفاتيح المِهن
عدد الحصي والرمل ِ والطين والطمي
ليست زبد
هي مُحتوى
هي مُنتمى
هي ذكريات القلبِ والعين والسمع
وحاسة الشم والتذوق والهوى
لكنما
في كُل حالة ومستوى
طرفين حبِل
لابد من نمسك سوا
شداً وجذباً دونما
رصاص ولو بس في الهواء
عُشرة ضفاف النهرِ
لا بالقهرِ
حُسن النية مُش باللولوة
سَمبلة ما بنروح
كُل الجروح ليهن دوا
يحي التعايش والتبادل والحنين المشترك
أيوا الحنين المشترك
السلم ِ أشرف مُعترك
لكلِ من خيراً نوى..


 
 توقيع : المجمر



رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
وثيقة..الشيوعى.. المجمر منتدى..التوثيق 4 14-09-14 10:12 AM
السكرتير العام للحزب الشيوعي السوداني في حوار خاص «2-1» المجمر منتدى..التوثيق 6 15-10-11 02:14 PM
كاسترو الشيوعي. المجمر رياضة عالمية 0 17-04-11 10:12 AM
لقاء مع سكرتير الحزب الشيوعى ..؟ المجمر رياضة عالمية 1 13-04-11 04:53 AM
الحزب ....وممارسة القومية المجمر رياضة عالمية 0 01-10-10 04:10 PM

الساعة الآن 05:56 AM.

Powered by vBulletin® Version 3.8.5
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. Trans by
HêĽм √ 3.2 OPS BY:
! ωαнαм ! © 2010

 

Development By Magictor.com