الموضوع: حكاوى المنتدى
عرض مشاركة واحدة
قديم 24-06-14, 10:12 AM   #7
المديرالعام


الصورة الرمزية المجمر
المجمر غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 22
 تاريخ التسجيل :  Dec 2009
 أخر زيارة : 20-03-19 (10:41 PM)
 المشاركات : 12,454 [ + ]
 التقييم :  10
 الدولهـ
Sudan
 الجنس ~
Male
 SMS ~
لوني المفضل : Darkred

اوسمتي

افتراضي رد: حكاوى المنتدى



قول الخبر الذى ورد بهذه الصحيفة بعدد الخميس 19 يونيو الحالي ( كشفت أمينة المرأة بالمؤتمر الوطني إنتصار أبوناجمة عن عزمهم الدفع بمرشحة في قائمة الأسماء التي سترشح في المؤتمر العام لحزبها في أكتوبر القادم لرئاسة الحزب والجمهورية وأكدت إنتصار في تصريحات محدودة أن ذلك يتم وفق الدستور وأنه لا يمنع بالدفع بإمرأة للترشح لرئاسة الجمهورية)
إنتهي حديث (الست) إنتصار أمينة المرأة بالحزب الإسلامي الوطني والتي يبدو أنها لا تعلم أن جميع فقهاء المسلمين يشترطون فيمن يتولى الولاية العامة أن يكون ذكراً وجميعهم أكدوا بأن تولي المرأة الولاية العامة (الخلافة) لا يجوز لغير بالغ كما لا يجوز لمجنون ولا امرأة.
فالمراة يا ست (إنتصار) في الإسلام لا يجوز لها أن تتقدم على الرجال، ومن ذلك الصلاة إذ

لا يجوز لها أن تتقدم على الرجال؛ ولذا فإنه لا يجوز لها أن تكون إماماً بالرجال في الصلاة، كما أن صفوف النساء متأخرة عن صفوف الرجال، بل إن خير صفوف النساء آخرها، وهو ما ابتعد عن صفوف الرجال.
فكيف برئيسة الجمهورية وهي تتقدم (الجميع) والوزراء والمستشارين الرجال ماشين وراها !!
والمراة يا ست (إنتصار) لا يصح لها أن تخطب بالناس الجمعة. وقد عُلِم أن (الخليفة) هو إمام الناس في الصلاة، وهو خطيبهم في الجمعة، والعيدين، وسائر المناسبات، فكيف يصح للمرأة أن تخطب أمام حشود الحزب في (عيد الثورة) لو فضل فيها عيد .
إن الشرع قد اختص المرأة ببعض التكاليف التي تفارِق الرجل فيها؛ وذلك مراعاة لفطرتها وطبيعتها التي فُطِرت عليها، من ذلك: أنها أُمرت أن تقرَّ في بيتها، وألا تخرج إلا لضرورة (أها مع المؤتمرات دي كيف)، كما أنها أُمرت ألا تسافر يوماً وليلة إلا مع ذي محرم (بخت الراجل طبعن) وأُمرت أيضاً ألا تخلع المرأة ثيابها في غير بيت زوجها أو أهلها (يعني فنادق ما معانا) وأُمرت أيضاً ألا تخرج من بيتها متعطرة مطلقاً، (العطور خليناها الحنة كيف؟) وقد جعل الإسلام جسدها كله عورة !! خليك يا ست (إنتصار) من ده كوووولو الإسلام (يا أستاذة) قد جعل صلاة المرأة في بيتها أفضل من صلاتها في المسجد تقولي ليا (ليس هنالك ما يمنع بالدفع) ؟؟
تعالو أيها القراء الكرام نتخيل (مجرد خيال) أن الست (فلانه الفلانية) قد تم أختيارها (رئيسة للبلاد) و (تمت الناقصة) بداية سوف يكون السيد (بعلها) هو (سيد السودان الأول) يقف خلفها في المناسبات وهو يبتسم (الما بخليهو يبتسم شنو بايضه ليهو في قفص) ..
كما أن القصر سوف تدخله (مهن جديده) لم يعهدها منذ (الإستقلال) ستكون بلا شك هنالك (حنانة الرئيس) وهي التي يناط بها (نقش الحنة الما خمج) للست الرئيس كما سوف يكون هنالك (مصممة أزياء الرئيس) وهي التي تقوم بإختيار وتصميم (أثواب الرئيس) السادة والمشجرة و(الربط) كما أن هنالك مختصة (مكياج الست الرئيس) وهي التي تقوم بوضع اللمسات الفنية على وجه (الست الرئيس) من مساحيق و(كريمات) وخلافه (يعني تطلع على الجماهير بدون مكياج) !!
أما (صائغ الريس) فهو الشخص المناط بيهو إختيار السلاسل والختم والحلقان والغوائيش المناسبة (دهب دبي وإنتا طالع ) .. أما (كوفيرة الرئيس) فده (كلام تاني) لازم تكون زوله فنانة جداً عشان (الست الرئيس) لازمن كل يوم تكون بي تسريحه شكل (للمناسبات الخاصة طبعن) لأنو الماسبات الرسمية بتكون (محجبه) ما نظام الحكم إسلامي وكده !
ده كوووولو كوم وحكاية (حمل) الست الرئيس كووووم تاني تبدأ الحكاية من الشهر التالت عندما تبدأ (البطن) في البروز وتبدأ (الست الرئيس) في لبس الملابس الفضفاضه وهي أمام عدسات المصورين .. أما من الشهر السابع (وإنتا ماشي) عندما تبلغ المسأله مداها ويتعذر عليها (تفتيش قراقول الشرف) وهي تمشي (بالجنبات) فعندها تاخد (الست الريئس) إجازة وضوع حيث يتم حجز جناح لها في أحدي مستشفيات الولادة … الماليزية طبعن !!


 
 توقيع : المجمر



رد مع اقتباس