• ×

وقس على ذلك

أمولادي.. الشايل قلبك يتهنابو
* أين قلب أمولادي؟ سؤال قفز إلى ذهني وأنا استمع إلى حديث الأرباب صلاح إدريس رئيس نادي الهلال للإذاعة الرياضية يوم أمس الأول، ورئيس الهلال ما فتئ يهاجم وينتقد التعامل بالعواطف في إدارة شؤون الكرة والتعامل مع معطيات واقعها ، أمولادي قلبه ليس مع الهلال ، وحقّ لنا أن نعرف من سلب قلب اللاعب النيجيري الذي استغنى الهلال عنه بالإعارة بعد أن أثبت عدم مقدرته على الدخول إلى تشكيلة الهلال.
* إن التعامل بطريقة: إذا المرء لا يرعاك إلاّ تكلفاً.. فدعه ولاتكثر عليه التأسفا، تعامل في موضعه، وكان يمكن أن نبكي على أمولادي ونذرف الدموع لو أنّه كان لاعباً أساسياً في صفوف الفريق أو أنّه أحد الذين قادوا الهلال إلى إنجاز ثنائية الدوري والكأس في الموسم المنصرم، كان يمكن أن نقبل حديث أمولادي لو أنّه دخل قلوب الجماهير من أول مران، وكان يمكن أن نقبل حديثه لو أنّه بمستوى ديمبا باري وداريو كان.
* لكن أمولادي رغم أنّه دون كل هذه الأشياء التي ذكرناها، يمنح نفسه حق رفض نادٍ بقامة الهلال (الجميل المستحيل)، وإن كان أمولادي لم يجد فرصته للدخول إلى قلوب جماهير الهلال فإنّه بحديثه ذاك قد فوّت الفرصة إلى الأبد وبات محظوراً تماماً، ما نقوله عن أمولادي لا يتعارض مع موقفنا الثابت والمبدئي تجاه أن ينال كل صاحب حق حقّه، ونقول إن مطالبة اللاعب بمستحقاته أمر مشروع ، وواجب إدارة الهلال أن تعطيه ما يريد.
* لكن أن يصرح اللاعب بأنّ قلبه لن يكون مع الهلال، فهذا أمر أدخل فيه نفسه ولن يجد مخرجاً، خاصة أنّه سيصطدم بعناد الأرباب صلاح إدريس والذي يمتلك حساسية عالية تجاه من يرفض له طلباً، حتى لو كان هذا الطلب على سبيل التعجيز، أمولادي صرّح بأنّ قلبه ليس مع الهلال، وهذا التصريح أخرجه من قلوب جماهير الهلال لكنه لن يخرجه من كشوفات الفريق، خاصة إذا عرفنا أن قلب اللاعب مع فريق آخر فاوضه واتفق معه وهو معار من الهلال وليس مشطوباً.
* جماهير الهلال الوفية المحبة لناديها تعرف جيداً قدر لاعبيها، وحديث أمولادي أوصد الباب أمامه نهائياً، ولن يجد مكاناً في قلب أصغر مشجع هلالي حتى لو كان (بنقطها عديييل)، أمولادي سيبقى هكذا مثل البيت الوقف، والهلال سيتمسك به حتى يقول (حقي برقبتي)، وعلينا أن نذكّر إدارة الهلال بأموال النادي التي أهدرت في لاعبين رحلوا ومازال دين الهلال في رقبتهم، ونؤكّد لهم أن الجماهير ترفض أن يكون أمولادي زولو أو الصلوي جديدا، يأتي إلى الهلال ويأخذ أمواله ثم يمضي، إن كان له حق فليأخذه ولكن علينا أيضاً أن نأخذ منه حق الهلال.
* ومع هذا كله فإننا نرى أن تصريح اللاعب بعدم وجود قلبه مع الهلال يجب أن لا يأتي بردة فعل عكسية، علينا أن ندرس الأمر بروية وتأن، نوازن فيها بين عدم رغبتنا في استمراره ليس بسبب تصريحه فقط لكن بسبب مستواه غير المقنع والذي يكفي للاستغناء عنه اليوم قبل الغد، وبين عدم إهدار أموال الهلال في لاعب لا يستحق حتى قيمة صفقة محترف المريخ السابق ديالو.
* عزيزي أمولادي.. اذهب حيث شئت، جماهير الهلال (ما واقعة في دباديب غرامك)، شعورها نحوك نفس شعورك نحوها، هي لن تمنحك ثقتها، والمجلس لن يتركك تذهب بأموال الهلال غنيمة باردة لكنك ستبقى مثل حال الضرس الذي خلع صاحبه جميع أضراسه السليمة وتركه ينبح وحده (زي الكلب) لأنّه منعه النوم في ليلة من الليالي.

امسح للحصول على الرابط
بواسطة : خليفة
 2  0  1.3K
التعليقات ( 2 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    أحمد 02-25-1431 12:0
    أمس طلبت منك تغير لون القميص بس ياأخوى كدى خليك لبسه لحدى بكرة نشوف عمود بكرة لو فيه ويكة ياكة المغير قميصك
أكثر
لا توجد مباريات
لا توجد مباريات
لا توجد مباريات