• ×

وقس على ذلك

جديرون بالإحترام
حفل الموسم المنصرم من بطولة الدوري بالعديد من الظواهر التي تراوحت مابين السالب والموجب، والمتأمل لمسيرة الفرق يجد أن من بينها فرق انتزعت الإحترام والتقدير لأسباب متفاوتة لبعضها علاقة بالنتائج والترتيب النهائي الذي آل إليه روليت البطولة، وبعضها الآخر لمظهره الجميل الذي أضفى على المنافسة لوناً آخر كانت تفتقده في سنيها الماضية، وهنالك فئة ثالثة اكتسبت الاحترام بفضل اصرارها وقوة عزيمتها وصراعها المستميت للبقاء بين منظومة الأندية في ظل ظروف بالغة القسوة والتعقيد خاصة في ما يتعلّق بالجانب المادي ونفقات التسيير التي باتت ترهق الأندية من أمرها عسرا.
يأتي في طليعة الجديرين بالإحترام أهلي شندي الذي قفز فوق حواجز الاحباط التي بنتها خسارة الفريق لأول ثلاث مباريات في موسمه الأول في الدرجة الممتازة، وهي خسارات كادت أن تصرف الناس عن النظر إلى الفريق الذي على مايبدو أن تخطيطه كان منصباً على أن يصبح قوة عظمى في الممتاز لا أن يكتفي بشرف الصعود والبقاء بين أندية الوسط التي لا طموح لها غير أن تبقى وتخرج بأقل الخسائر أمام القمة، حقق أهلي شندي ما عجزت عن تحقيقه أندية صاحبة خبرة ودراية بالدوري الأكبر على مستوى الأندية بالسودان، قاتل بضراوة حتى انتزع فرصة تمثيل السودان في الكونفدرالية وبقي أن تستمر روح التحدي مع نمور دار جعل لتكسب مشاركتهم إفريقياً طابع ومذاق مشاركتهم المحلية.
وحري بالإحترام كذلك الأمل العطبرواي، هذا الفريق الذي صعد الممتاز ليبقى ويستمر، وكان الظن أن ذروة سنام طموح أهل الأمل أن ينجح الفريق في احراج القمة بالتعادل أو الفوز، لكن الرأي لدى العطبراويين كان خلاف ذلك، وعندما انتزع الأمل فرصة التمثيل الخارجي للمرة الأولى الموسم قبل الماضي ذهب بعيداً في البطولة ووقف على أعتاب مرحلة المجموعات والتي لا نحسبها بعيدة عنهم متى ما صحّ منهم العزم وقويت منهم الإرادة، ودفع الأمل الموسم الماضي فاتورة مشاركته إفريقياً اهتزازاً في مستواه إلى حدٍ جعل المشفقين عليه يضعون أيديهم على قلوبهم خوفاً على النادي الذي تتالت عليه الهزائم لينهي الموسم في المركز العاشر، ولم يكن الأمل بحاجة لأكثر من ذلك ليستعيد توازنه هذا الموسم وينال المركز الثالث بجدارة تشبه عزم وتصميم فهود الشمال.
من الفرق الجديرة بالإحترام كذلك النسور الأمدرماني الفريق الذي أضفى على بطولة الممتاز اناقة افتقدتها الأندية، فريق منظم إلى أقصى درجات التنظيم، وكان الظن أن تكون نتائج الفريق أفضل من أن يكتفي بالمركز الثامن، وتبدو بصمة التنظيم الشرطي واضحة على ملامح الفريق الذي أظهر انضباطاً خارج الملعب ويكفي أنّه الفريق الوحيد في الدوري الممتاز الذي يترحّل ببص مملوك للنادي، وتوفير وسيلة انتقال تشي برغبة القائمين على أمره في توفير المعينات والمتطلبات التي ستجعل منه في يوم ما أحد الأندية صاحبة الكلمة في منافسة الدوري الممتاز.
وبمصارعة الظروف الصعبة ومواصلة المسيرة استحقّ فريقا هلال الساحل والموردة الدخول تحت مظلة المحترمين، ويحفظ للناديين التمسك بالبقاء في بطولة الدوري الممتاز منذ انطلاقة المنافسة جنباً إلى جنب مع قطبي الكرة السودانية الهلال والمريخ بكل ثقلهما الجماهيري وامكانياتهما المادية، تمضي مسيرة الساحلي والموردة رغم العقبات التي تضعهما مرة بعد أخرى على شفا المغادرة والتخلي عن ميزة الاستمرار في منافسة لا تعترف إلاّ باستمرار الأقوياء، وموسماً بعد الآخر تثبت موردة الحضارة والجسارة أصالتها وعراقتها ويثبت هلال الساحل صلابته وعناده، فالتحية للأندية المذكورة وللقائمين على أمرها فهم بحق جديرون الإحترام.





امسح للحصول على الرابط
بواسطة : خليفة
 1  0  1.7K
التعليقات ( 1 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    Hisham Gah 01-15-1433 03:42 مساءً
    ولكنك أخى لم تحدثنا سهوا أوعن قصدعن أعظم فريق جدير بالاحترام هذا العام؟ انه ذلكم الفريق الذى هزم كل الانديةوبانتصارات ساحقة لافيها شق ولاطق أوكما يقولون بعرق الجبين وهى ذات الأندية التى تاتى أمام الهلال كالحملان الوديعة وقبل ذلك هزموا حكام صلاح الوحد تلو الاخر ثم هزموا الهلال والاتحاد.. لذلك جاءت مسرحية التتويج السخيفة.. لذلك حق علينا أن نصفه بأعظم فريق جدير بالاحترام هذا العام والاعوام القادمة لان تتويج هذا العام يعادل عشرات المرات من التتويج بالممتاز أنه المريخ ولاريب ...ولك فائق أحترامى .
       الرد على زائر
    • 1 - 1
      مريخ الرئس طوالي 01-15-1433 06:06 مساءً
      الكان وصصصصصصصصصيف ستة سنوات--التيم الاشتراه الرئس طوالي برجاله انه تبم الرئس طوالي لبيطبر مت قولة تيت لما يفقد ناس سببببببحا
    • 1 - 2
      نار 01-16-1433 11:59 صباحاً
      المريض الجاهل الداخل باسم الرئيس طوالي تعرف الفريق البتتكلم عنة ده اللهو المريخ العظيم (عظيم الله) فريق صاحل القاب قارية واقليمية وعربية دي للمعلومية لو ما مصدقني اسال حامد بريمة
أكثر
لا توجد مباريات
لا توجد مباريات
لا توجد مباريات