• ×

وقس على ذلك

الإتحاد واغتيال عدالة المنافسة
لاشك في أنّ الإتحاد السوداني لكرة القدم باصراره عبر لجانه المساعدة على نقل مباراة الأمل العطبراوي والمريخ المتصدر مؤقتاً إلى أي مكان آخر خلاف استاد الدامر يعتبر اغتيالاً صريحاً لعدالة المنافسة وتمييزاً بغيضاً يهدف من خلاله من (يملك) لارضاء من (لايستحق)، فالأمل الذي خاض ثلاث مباريات على نفس الملعب فريق ينافس بقوة من أجل اقتناص فرصة الظهور الثانية في البطولات الخارجية ممثلاً للسودان بعد أن أحسن التمثيل في العام الأول وسار خطوات حثيثة قلب بها موازين الفرق السودانية التي تشارك خارجياً من أجل المشاركة وتكتفي من كل غنيمة بالإياب، صارع الأمل ظروفاً اقتصادية قاسية وقلة موارد طاحنة لا ليبقى ضمن منظومة أندية الممتاز لكن لينافس أندية منها ماهو مدعوم بالثروة ومنها ماهو مدعوم ومسنوداً بسلطة القرب من الإتحاد.
وإن حاول إعلام المريخ كدأبه دائماً تجيير القضية إلى مكايدات إعلام الهلال فإنّ الحقيقة التي تتضح من بين ثناياً السيناريو سيء الإعداد رديء الإخراج تؤكّد أن نقل مكان المباراة أن تم ما هو إلاّ مؤامرة تهدف لتتويج المريخ بالبطولة بحسبان أن الأمل أحد أبرز الفرق القادرة على تعطيل مسيرة الأحمر نحو اللقب، وهذا الأمر إن توافرت له حيثيات تؤكد عدالة المنافسة فإنّ أحداً من الناس هلالياً كان أو مريخي لا يملك الحق في نقضه بل أن محاولات النقض وقتذاك لن تكون إلاّ ضرباً من ضروب بخس الناس إشيائهم وماكنا لذلك فاعلين، والدفاع عن حقوق الأمل هو دفاع عن قضية عادلة وإن حاول الآخرون الباسها ثوباً غير ذلك يظهر إعلام الهلال بمظهر الحادي وليس له بعير.
لقدّ ظلّت مباريات المريخ مع الأمل بؤراً مشتعلة للصراع وشهدت أحداثاً كبيرةً أبرزها على الإطلاق رحيل النيجيري إيداهور العام الماضي، هذا خلافاً للشغب الجماهيري الذي جعل الألماني كروجر مدرب الفريق السابق والأسبق واللاحق أيضاً يؤكّد أنّه لن يعود إلى بلد الحديد والنار بسبب ثورة الحجارة التي اندلعت عقب إحدى مباريات المريخ هناك، ولعل الأمل هو الفريق الوحيد في المنافسة الذي حرم من جماهيريه في مباراة أمام أحد فريقي القمة عندما خاض أولى مباريات الموسم قبل الماضي باستاد بورتسودان أمام المريخ ونجح رغم ذلك في انتزاع التعادل وكان قريباً من الانتصار وانتزاع النقاط الثلاثة.
إن موافقة الإتحاد السوداني لكرة القدم على نقل مباراة المريخ والأمل العطبراوي إلى أي مكان آخر خلاف المكان الذي يختارها الأمل يؤكّد عودة الإتحاد إلى عهد الترضيات والمجاملات، ويبين أن سياسة الإتحاد القديمة التي تقوم على الاقتراب من المريخ خطوة تعادل خطوات اقترابه من الهلال قد أطلّت من جديد خاصة ونحن نقرأ عن التعاون الكبير بين الهلال والإتحاد وهو تعاون فرضه الهلال بحسن تمثيله لبلاده وتحقيقه من النتائج ماشرّف ووضع اسم السودان بين الكبار في منافسة الأبطال، ومن حقنا أن نسأل ما إذا كان إتحاد الكرة قد قرر أن يعوّض المريخ عن خيبات الخروج الإفريقي المبكر والفشل المرير في سيكافا باهدائه بطولة الممتاز وتزليل كل العقبات التي تعترض سبيله وعلى رأسها عقبة فهود الشمال.
مباراة المريخ أمام الأمل من المباريات التي ظلّت على الدوام تحدد مسيرة الدوري الممتاز، والحديث عن اختيار شندي أو أي مكان آخر هو تعدٍ سافر على حق الأمل في تحديد المكان الذي تقام عليه مبارياته، وسيفتح هذا التعدي الباب أمام فوضى لن يستطيع الإتحاد تدراكها لذا فالأوجب الانتباه والحذر وعدم التفريط.




امسح للحصول على الرابط
بواسطة : خليفة
 4  0  1.4K
التعليقات ( 4 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    وليد 09-04-1432 08:35 صباحاً
    بقيتو تكوسو ليها عند ناس الامل عطبره يا اعلام الفول مهما فعلتم سيظل الفرق مازيمبي .
  • #2
    ابو مازن _ الدمام 09-04-1432 10:17 صباحاً
    الاخ حسن عمر خليفه ... التحيه ... رمضان كريم ... لقد ذكرت فى عمودك (( ان موافقة الاتحاد السودانى لكرة القدم على نقل مباراة المريخ والامل العطبراوى الى أى مكان اخر خلاف المكان الذى يختارها ( وكان الاجدر بك أن تقول يختاره) الامل يؤكد عودة الاتحاد الى عهد الترضيات والمجاملات)) ... هذا بالاضافة الى ما جاء بالفقرة الاخيره من حديثك .... نقول لك ان الذى يحدد صلاحية الملعب لست أنت او المريخ أو الامل ان من يحدده الاتحاد وكذلك الجهه صاحبة الملعب والتى خاطبت الاتحاد بشجاعة ذاكره بعدم ممانعتها ان تقام المبارة بملعبهم دون أن يتحملوا أى تبعات تحدث من انارة وشغب ... الخ هذا بالاضافة الى ما ورد بالفقرة الاخيرة من حديثك ... عليه نقول لك : عليك احترام فهم القراء وعقولهم فان ما ذكرته والمشار اليه اعلاه ينم عن عن جهل كبير فى ثقافتك عن متى يكون الملعب صالحا لاقامة مبارة عليه كما ينم على مدى محبتك واعجابك بالمريخ العظيم !!!!؟ ... أخالنى ينطبق عليك المثل( طبيب يداوى الناس وهو مريض )).... عافاك الله ....سلام،،،،،
  • #3
    محمد الوسيلة 09-04-1432 11:48 صباحاً
    الكتابة الصحفية امانة ، فهل استاد الدامر الذي شاهده الجميع يصلح لإقامة مبارة كبيرة ليلا ؟فالاجابة لك ايها الصحفي الهمام .
  • #4
    maher wahbe 09-04-1432 01:06 مساءً
    مباراة الامل مع المريخ تحدد مسيرة الممتاز)يعنى انتو اصلا بتعتمدوا على الفرق الاخرى للفوز بالممتاز والدليل فوز المريخ بكاس السودان من امام ابو الهل لان مواجهة المريخ للهلال دايما فى صالح الزعيم اسالك باللة هل استاد الدامر يصلح فية اللعب ليلا؟الامل فعلا اكثر من مباراة ولكن بعد الساعة الرابعة عصرا اين المهنية والمصداقية يااخى العصبية اعمت بصيرتكم وبقيتوا ماعارفين الحق من الباطل. تحياتى لصفر الدولى
أكثر
لا توجد مباريات
لا توجد مباريات
لا توجد مباريات