• ×

صدارة الأمل وقتية أم زمنيه؟

نقطة ... وفاصلة

يعقوب حاج آدم

صدارة الأمل وقتية أم زمنيه؟


* بفوزه المستحق على أسود الجبال بهدفين نظيفين استطاع فهود الشمال فريق الأمل العطبراوي العودة من جديد لصدارة ترتيب فرق الدرجة الممتازة للدوري السوداني بعد ان جلس عليها فريق الهلال لسويعات هي الفترة الزمنية التي كانت تفصل بين لقاء الهلال وعرب السوكرتاه وبين لقاء الامل وهلال كادوقلي والذي وكما اسلفنا انهاهو الفهود الشماليون بفوز مستحق قوامه هدفين نظيفين والامانة تقتضي ان نقول بان الفريق الاملاوي يستحق الصداره ويستحق الجلوس على قمة الهرم في الدوري الممتاز لان القاعده تقول أذا اردت الفوز بالدوري الممتاز فعليك الفوز على العملاقين هلال مريخ او ان لاتخسر امامهما اي ان تخرج امامهما باقل الخسائر التعادل الايجابي او السلبي ونجوم الامل الذين اسقطوا الفريق الهلالي في مدينة الحديد والنار وعادوا للأقتصاص من الفريق الذي هزم الهلال في عقر داره فريق اسود الجبال فانهم دون شك يقدموا صورة مغايرة لفهود الشمال في هذا الموسم تجعلنا نمني النفس ببزوغ فجر بطل جديد لهذه المسابقة التي كانت ومافتئت حكرا على القطبين الأمدرمانيين هلال مريخ يتناوبان في الفوز بها من موسم إلى اخر في صورة مملة ورتيبة جعلت المراقبين زاهدين في تغير هذه الصورة الكالحة للدوري السوداني الذي ظل يراوح مكانه بين دهاليز العملاقين هلال مريخ،،


* وبما ان المشوار لايزال طويلا وبما ان آيات التشأوم لاتزال حاضرة في نفوس البعض وبما ان معظم المراقبين والفنيين يقولون بان ترجل فريق الامل العطبراوي عن كرسي الصدارة هو مسألة وقت فقط لاغير سرعان مايتقهقر الى مراكز الوسط في المنطقة الدافئة على نحو ماحدث ويحدث في كل المواسم سوى ان كان له او لرصفائه في المنطقة الدافئة فرق الاهلي شندي او الخرطوم الوطني او غيرها من الفرق فاننا نقول للأملاوية بان الطريق امامكم لايزال طويلاً ومحفوف بالمخاطر والعقبات واذا اردتم الفوز باللقب وكتابة مجد جديد لمدينة الحديد والنار والعمل على تحويل موقع الكأس الغالية من مدينة أم درمان إلى مدينة الحديد والنار فأنتم مطالبين بمزيد من البذل مزيد من العطاء مزيد من التضحيات سعيا للوصول لمهر الدوري الممتاز وهو مهر غالي ونفيس قوامه التفوق على كل فرق الدوري الممتاز وبخاصة العملاقين الكبيرين هلال مريخ في الجولتين الاولى والثانية وبما انكم قد اسقطتم احدى طرفي القمة فقد تبقى لكم الطرف الاخر فان احدثتم التفوق عليه وحافظتم على سجلكم الحالي بهزيمة واحدة وثلاثة تعادلات فانكم ستكونوا قد قطعتوا نصف المشوار نحو لقب الدوري الممتاز الذي لن يكون طريقه مفروشا بالورود والرياحين،،


* بقى ان اقول بان ادارة الامل مطالبة بالمحافظة على نجوم الفريق وعدم التفريط في اي واحد منهم لان الفريق ينعم الان بروح الجماعيةالشاملة واي انفصام في صفوفه سيلغي بظلاله على شكل الفريق العام والمحافظة على شكل الفريق العام بالابقاء على كل نجومه لخدمة الفريق يترتب عليه تدعيم الفريق بنجوم متميزة لديها جزئية اضافة الفارق الفني للفريق واحداث النقلة الحضارية بين صفوفه لكي يكون اكثر استعداداً للدفاع عن مكتسباته التي تحققت في بواكير انطلاقة مباريات الدوري الممتاز حتى اسبوعه التاسع حتى لاتعود ريما لحالتها القديمه ويعود الامل لحالات التأرجح بين مراكز المنطقة الدافئة ومراكز الذيلية التي قبع فيها وكادت ان تهوي به إلى وآدي غير ذي زرع لولا ان تداركتهم عناية الله وليت ماحدث يكون فيه العبره للأملاوية للتمسك بصدارة الترتيب إلى مالانهاية حتى يسكتوا تلك الألسن التي تؤكد وبكل ثقة بأن صدارة الأمل وقتية وليست زمنية وان الصدارة والجدارة ولقب البطولة سيعود في النهاية لأصحاب الحق الأصليين قطبي القمة الأمدرمانية هلاريخ،،


((المورده تحتضر))


* كم مؤسف وكم هو محزن الحال الذي وصل اليه فريق المورده العريق الضلع الثالث في المثلث الأمدرماني والذي عصفت به الرياح الهوجاء واودت به الى مرافئ الدوري الوسيط بعد العوده الظافرة الى احضان الدوري الممتاز والذي لم يمكث به سوى موسم واحد بعد رحلة ضياع طويلة بين دوري المفقودين ولكن ابناء الهلب لم يستفيدوا من كل دروس الماضي ليعود الفريق الى التقهقر والتواضع من جديد ليعود من حيث اتى وكان الامل بان يكون الدرس بليغاً هذه المره وان يعمل ابناء المورده على تصحيح كل السلبيات واوجه القصور التي اعترت صفوف الفريق واودت* به الى ذلك المصير المظلم الذي جعل الحسرة تسكن قلوب كل الرياضيين الذين لازالوا يعضون بنان الندم على ضياع موردة العمرين عمر عثمان وعمر التوم وختم وود الزبير ونصر جباره وعلي سيد احمد وعبد الوهاب صفيحه موردة احمد سالم واولاد دوكه وعصبة ورجب الوسيلة وعوض دوكه ...فأين هي المورده التي قال عنها الكوتش الكبير سليمان فارس ((الموردع بتلعب)) فقد اختفت هذه النغمة واختفت معها كل معالم السعادة التي كانت تسكن افئدة الرياضيين على اختلاف مشاربهم وألوانهم ...


* ونحن حقيقة نستغرب ابتعاد رجالات المورده القدامى والميسورين عن المشهد الموردابي واكتفائهم بالفرجه ومتابعة المشهد من على البعد وكأن الامر لايعنيهم لا من قريب او من بعيد وهو امر ترك اكثر من علامة استفهام حائرة في نفوس كل المورداب وحتى الموردابيه الاصيله المرأة الحديديه حنان خالد الرئيس الاسبق لنادي المورده فهي الاخرى انزوت في ركن قصي وجلست القرفصاء لاتلوي على شئ وكان الأمر لايعنيها وهي من اكثر المهمومين بهموم المورده ولابد لنا من ان نناشد كل المورداب في كل بقاع الدنيا بالاهتمام بامر المورده النادي المثالي والعمل على استقرار الاوضاع فيه لكي يتم انقاذ مايمكن انقاذه لاسيما وان وضع الفريق يدعو للشفقة في الدوري الوسيط والذي يتوق الجميع الى خروج المورده منه الى بر الامان وصولا للدوري التأهيلي المؤهل للدوري الممتاز،،


لاتستهينوا بالفرسان ياآهله


* بعد غداً الاربعاء يلتقي هلال الملايين بضيفه فريق الاهلي الخرطومي في الجوهرة المشعة ويدخل الفريق الهلالي الى المباراة وهو موضع الوصافة خلف فريق الامل العطبراوي المتقدم عليه بمباراة بفارق نقطتين لصالح الامل 18 نقطة والفريق الهلالي 16 نقطة وتتباين ظروف الفريقين الهلال والاهلي فالهلال فاز على السوكرتاه بخمسه اهداف نظيفة والاهلي خسر امام هلال شيكان بهدفين لهدف ومن واقع المباريتين ومن خلال المراكز التي يحتلها الفريقين الهلال الثاني والاهلي في المركز الرابع عشر وبرغم هذا التباين في المراكز فان الامر لايعني ان يكون الاهلي لقمه سائغة للهلال لاسيما وان مباريات الاهلي والهلال عرفت بالندية والتكافؤ ولازلنا نذكر تلك المباراة التي تقدم فيها الاهلي على الهلال في ربع ساعه بهدفي محمد موسى لاعب الهلال الحالي ولم يدرك الهلال التعادل الا في الدقيقه الاخيرة من المباراة عن طريق نجمه المحترف السابق شيبولا لتتنفس الجماهير الهلالية الصعداء يومها ويخرج الفريق بالنقطة التعادلية ونحن ومن هذا المنبر ننبه لاعبي الهلال بعد الاستهانة بالفرسان فهم لهم وجه اخر عندما يقابلون الهلال وليعلم لاعبي الهلال ان نقاط الفرسان تعني العودة للصدارة مجدداً ...


فاصلة ... أخيرة


* ماذا يريد الهلال من رمضان عجب بعد ان وهن العظم منه واكل الدهر عليه وأبى أن يشرب!!؟؟
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : يعقوب حاج ادم
 0  0  510
التعليقات ( 0 )
أكثر
لا توجد مباريات
لا توجد مباريات
لا توجد مباريات