• ×

المريخ يضيع بأيدي ابنائه

*تحول نادي المريخ ، الي بيت عزاء كبير ، وبدأت الأقلام المريخية تنتاش مجلس الادارة (الغلبان) بعد هزيمة الفريق امام الوداد المغربي بهدفين وخروجه من دوري كأس العرب ، رغم ان هذه النتيجة ليست غريبة علي فريق ظل أدائه متذبذباً منذ سنوات ويخرج من بطولتي افريقيا من الادوار التمهيدية ، ونستثني فقط وصوله الي ادوار متقدمة في دورة كأس زايد .
*فالمريخ منذ سنوات ليس هو ذاك المريخ الذي كان يمثل بعباً مخيفاً ، محلياً وافريقيا ، وظل الفريق هدفاً سهلاً للإصطياد من قبل فرق مغمورة في الخارطة الافريقية ،وقد تكالبت علي النادي نوائب الدهر ، فتراكمت عليه الديون من المدربين واللاعبين الاجانب ، وهرب من هرب من داخل مجلس الادارة ، رغم ان بعضهم حاول الثبات والتثبت بعد الحوافز الدولارية التي جناها الفريق من كأس زايد ، ليتبقي من اعضاء المجلس حالياً من يحاولون التشبث بقشة خوفاً من الغرق .
*وهنالك هاجس او توجس مازال ينتاب بعض المريخاب الذين يعتقدون ان كل مشاكل المريخ سببها جمال الوالي بالرغم من ان الرجل ابتعد منذ سنوات وآخر ظهور له التوسط لدي رجل الاعمال التركي لدفع ديون غارزيتو .
*مشكلة المريخ الآن ، هي ضعف وتضعضع مجلس الادارة وافلاسه ، فهذا المجلس الغلبان يعجز عن دفع رسوم اقامة للاعبه الاجنبي والبالغة حوالي 16 الف جنيه سوداني ، ويعجز عن دفع اجرة غرفة فندق لأحد لاعبيه ، وما خفي أعظم ..
*وعدا حالة الافلاس المادي ، فمعظم قرارات مجلس الادارة فطيرة وخطيرة ، فقد وافق علي اعارة بكري المدينة الي النادي العراقي رغم حاجة النادي الي مجهوداته ، واستغني عن المدير الفني ابراهومة "حلال المشاكل" الصابر علي متأخرات رواتبه منذ 3 أشهر ، واستعان بمدرب مغمور ولا يملك اي سيرة ذاتية ذات قيمة وكل ذلك في توقيت حرج كان المريخ خلاله علي ابواب مباريات مهمة .
*ولكن المشكلة ليست في مجلس الادارة فقط ، فأسباب تراجع فريق المريخ ، وحالة الفقر هذه مسؤولية كل المريخاب الذين يتفرج معظمهم علي هذا الوضع البائس لناديهم دون ان يقدموا يد العون والدعم ولو حتي معنوياً ، خاصة تلك الاقلام التي أدمنت علي التطبيل لشخصيات بعينها ، ولديها اجندتها الخاصة التي لا علاقة للنادي بها.
*المريخ يضيع بأيدي ابنائه.
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : ديدي
 0  0  360
التعليقات ( 0 )
أكثر
لا توجد مباريات
لا توجد مباريات
لا توجد مباريات