• ×

قرار الإتحاد هو الفيصل


*لم أتعجب من المكابرة التي ابدتها لجنة التسيير حول قرار الإتحاد عبر أكثر من عضو ولهؤلاء نقول ان قرار الإتحاد السوداني هو الفيصل في الأزمة، وبالتالي تبقى أي قرارات أخرى غير ذات جدوى ولن تغير شيئاً في مسار الأحداث المريخية التي ثبتت فيها الشرعية رغم أنف الباحثين عن الكراسي عبر القرارات المكتبية.
*من ظلوا منذ مجيئهم يتبعون أقلام الترهات لا يرجى منهم خيرا لهذا المريخ الذي وصل بفضل تلك الأقلام لقاع المعاناة الإدارية والفنية، وللأسف إنقياد ود الشيخ خلف أولئك رغم وضوح المشهد امامه وإستحالة ان تحكم لجنته المعينة يجعلنا نضع أكثر من خط أحمر تحت الرجل وتحت مساعي الوفاق التي بادرنا بطرحها من منطلق البحث عن المصلحة المريخية التي تتآلف التسيير مع من يبحثون عن ما هو ضدها، ويتضح هذا من التجليات العشوائية التي كشفت عن إضمحلال مفاهيم البعض حتى للعملية الرياضية وكيفية إدارتها وخير مثال في هذا التصريح المشاتر الذي أطلقه عضو اللجنة التسيرية الذي ظل تعينه تحديدا يثير التساؤلات سيما و انه ظل يصيب الإخفاقات والفشل وكان ومازال المثال الحي والماثل للإداري الذي شارك في كل حقب اللجان المعينة خلال أخر ثلاث سنوات دون ان نرى له طحينا رغم الجعجعة التي ظل يمارسها عبر الصحف والإذاعات التي ظلت تستدرجه للحديث سيما وانه ظل يشتهر بحس الدعابة والتصريحات الخنفشارية من لدن ان إتحاد الكرة ليس له دخل بنادي المريخ، فبربكم هل إداري يحمل تلكم المفاهيم يستحق شرف ان يكون عضوا في أي من مجالس المريخ الكبير.
*المريخ الذي مر عليه أفذاذ الإداريين من لدن ابوالعائلة وحجوج ومهدي الفكي صار إداريه في هذا الزمن الأغبر من شاكلة عبدالتام ومن شايعه من مساؤي التعيين التي ظللت عوالم المريخ بفضل السياسات المتبعة من قبل وزارة الرياضة الولائية التي أتاحت لأمثاله نيل شرف أن يطلق عليه صفة عضو مجلس المريخ.
*على لجنة التسيير التي تساير المخربين حتى اللحظة أن تدرك ان قرار تعينها ما عاد يمكن ان يمنحها أي قدرة على إزاحة المجلس الشرعي والمنتخب، والذي عندما بادر بقبول إطروحات الإتحاد المتمثلة في الحل التوافقي بادر باحثا عن مصلحة المريخ التي فيما يبدو أن بعض التسيرين يرونها في مواصلة المناهضة عبر المحكمة الإدارية التي كما قلت إن قراراتها ليست ملزمة للإتحاد السوداني كما هو قرار الحل الوزاري الذي تم إدانته مؤخرا من قبل لجنة الحالات الطارئة.
*التسيير بدلا من تسليمها بواقع الحال فضلت السباحة عكس التيار ونقول لها كما قلنا من قبل أن الخسران سيظل حليفها سيما وان من يدعمون خطها التصعيدي في اللا شئ لهم أهداف واضحة وهي عدم الوصول لوفاق يخلق مجلسا لا تعترض طريقه الموآمرات والمتاريس المعتادة من لوبي التخريب المريخي الذي نعلم كل تكوينه اسم اسم وشخصية شخصية.
وهج اخير
*نعلم أن ود الشيخ كثيرا مايمسك نفسه من الحديث، لكن برغم ذلك تتواتر تصريحات له من صحف أدمنت الترهات وتأجيج الصراعات في المريخ وتلك الصحف الأن تدعم كليا خطوط التصعيد وتمارس كل أشكال الدعم للتسيير وهدفها الأبرز ان تبعد ظلال الوفاق التي يتخوف منها البعض وهؤلاء الذين اعنيهم ليس لديهم اي موانع ان تواصل الأوضاع المريخية إشتعالها فقط لأن ذلك من أسمى أهدافهم.
*اتباع المخربين لن يجعل التسيير تنال بلح الشام أو عنب اليمن سيما وأن الطرح الوفاقي لا يمثل غاية لمجلس شرعي لديه رئيس بات حاضرا ويملك من القدرات الكثير لكي يجنبه أزمة التمويل.
*التسيير لم يمنحها قرار اليسع اي قدرة على ممارسة أدوارها وبرغم حسم الإتحاد تتمسك بقرار الإدارية الذي مهما كان شكله لا يمثل أي إلزام للإتحاد الذي بادر بطرح عدة خيارات، لكن عبدالتام ومن شايعه قال ان الإتحاد عليه عدم الزج بنفسه في قضايا المريخ لأن لا علاقة له بالمريخ وليتفكر الجميع في هذه الترهه.
*كل ما قاله ود الشيخ خلال الإجتماع انه سيذهب لتقديم الإطروحات للجنته ومع ذلك تابعنا عشرات الأحاديث والتصريحات منسوبة له حول مخرجات الجلسة التي جمعت التسيير بالمجلس وإدارة الإتحاد وكل تلك التصريحات تؤكد ان الأزمات المريخية ستبقى صنيعة إعلام الترهات.
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : زاكي الدين
 0  0  1.1K
التعليقات ( 0 )
أكثر
لا توجد مباريات
لا توجد مباريات
لا توجد مباريات