• ×

ديمقراطية ابوالعائلة فى المريخ هل تكتب نهايتها دكتاتورية ابو الشيخ





اهلية وديمقراطية الحركة الرياضية على مستوى الاتحادات المتعاقبة وادارات
الاندية- بصفة خاصة الهلال والمريخ- شهدت كوكبة من الاداريين شكلوا قوة
ادارية ظلت طوال التاريخ قادرة على احترام وحماية استقلاليتها حيث سجل
التاريخ ارقاما لا تنسى فى مسيرة الاتحادات والاندية الرياضية اذكر منهم
على سبيل المثال الطيب عبدالله واحمد عبدالرحمن الشيخ وحسن عبالقادر
وشاخور وابوالعائلة وصالح جرجس وعبدالحميد ابراهيم ووكوكبة كبيرة من
عمالقة الاداريين الرحمة والغفران لمن رحل منهم واطال الله عمر من بقى
منهم ومتعهم يالصحة والعافية

ولقد سجل التاريخ لهذه الكوكبة من الااداريين على مستوى الاندية
والاتحاد سجل لهم قوتهم فى مناهضة اى تدخل او تعدى اى جهة رسمية فى شان
ادارة الاتحاد او الاندية

ومما لاشك فيه ان التاريخ لم ولن ينسى مواقف هذه القامات الادارية فى
ترسيخ قيم اهلية الرياضة واستقلاليتها وديمقراطيتها وحمايتها من تدخل اى
جهات رسمية لفرض اداراته على مستوى الاندية والاتحاد كما نشهد اليوم فى
التاريخ الحديث للاندية ولاتحاد الكرة من تدخل سافر فى تعيين الاداريين
على مستوى الاندية او الاتحاد

فالتاريخ شهد بصفة خاصة ان هذه القامات والكوادر الادارية التى عرفتها
كرة القدم على مستوى الاندية والاتحاد لم تكن تقبل اى منصب متى تعدت
الدولة على اهلية وديمقراطية الاتحاد والاندية وكان ذلك بسبب قوة هذه
القامات الادارية التى عرفها الاتحاد وعرفتها الاندية والتى كانت ترفض
مبدأ تدخل الدولة وتعين من يتولى الاشراف على الاتحاد اوالاندية مما
يعنى اجهاضها لاهلية وديمقراطية الحركة الرياضية

لهذه ظلت الدولة تجد نفسها مجبرة متى تدخلت فى شان ادارة الاندية
والاتحاد ظلت عاجزة فى ان تاتى بتلك القامات الادارية عبر التعيين
لفشلها فى ان تجد اى من القامات الادارية على مستوى الاتحاد او الاندية
ان تجد من يقبل التعيين فى الشان الادارى فيقبل لها التربع على قيادة
الاتحاد او الاندية بالتعيين ولعل هذا ماميز ذلك الجيل من الاداريين على
مستوى الاندية و الاتحاد رلفضهم مبدا التعيين لقيادة الاتحاد او الاندية
خاصة اندية القمة لهذا فانها لا تجد من يقبل من هذه القامات الادارية
تولى هذه المناصب بتدخل سافر من الدولة لرفضهم التعيين مبدأ

لذلك ظللنا نشهد عبر التاريخ ان كل من ياتى بالتعيين من الدولة هم من
خارج الكوادر الادارية التى يعرفها الاتحاد الاندية

لهذا اقول لصديقى ابوالقوانين اننا لاول مرة نشهد قامة لايقلل من شانها
وتاريخها احد تقبل تولى قيادة الانديةا والاتحاد عبر التعيين وخصما على
ديمقراطية واهلية الرياضة مما يخصم من سيرتها الذاتية المشرفة

وهذا ما لم نكن نتوقعه من قامة كبيرة مثلك صديقى الودود ابو القوانين

لاننى لم اكن اتوقع ان تشوه سيرتك الادارية الحافلة بالاحترام والتقدير
على المستوى الاهلى والديمقراطى

لهذا كم هو مؤسف ان قلت لك انك ما كان لك ان تخصم من رصيدك وتاريخك
الابيض الناصع باعتلاء قيادة المريخ او الاتحاد بالتعيين فتبقى هذه نقطة
سوداء فى مسيرتك المقبولة على كل المستويات
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : النعمان حسن
 0  0  693
التعليقات ( 0 )
أكثر
لا توجد مباريات
لا توجد مباريات
لا توجد مباريات