• ×

ماذا نتوقع من منتخب فشل فى بطولة المحليين





صديقى البروف شداد رئيس الاتحاد السودانى لكرة القدم زرف الدمع فرحا
بفوزمنتخبنا الذى اهله لدور الاربعة فى بطولة المحليين الا انه خذله و
فشل فى مواصلة المشوارفى بطولة ثانوية عادرها (منكسرا حذيننا ) وهذا ما
كان يستدعى من البروف ان يذرف الدمع تشييعا لمنتخبنا وليس بفرح زائف له
بعد ان عجز عن مواصلة المشوار ناهيك ان يتوج السودان بطلا حتى نذرف الدمع
فرحا بانجازه

حقيقة وبعيدا عن اى مغالطات هى كارثة حقيقية للكرة السودانية طالما
ان المنتخب السودانى هو واحد من القلة التى تشارك فى البطولة بمنتخبها
الاول لانه لا يفتقد اى لاعبين طالما انه ليس لنا لاعبين يحترفون خارجيا
حتى يغيبوا عن منتخبنا الامر الذى يعنى اننا نشارك بافضل لاعبينا دون
استثناء ممثلين بكل قوتنا

لهذا فان منتحبنا بلغة الحساب والمنطق يفترض ان يحتكر البطولة لان كل
لاعبيه محليين طالما انه ليس هناك لاعبين سودانيين يلعبون خارجيا فكل
نجومنا محليين وليس لنا نجوم يلعبون محترفون فى دول اجنبية سواء عربية
اوافريقية حتى نتخذ منهم مبررالفشلنا

ولعل السؤال الاكبر والمحبط كيف يكون اذن حالنا حتى نتملك القدرة
لننافس فى البطولات الا فريقية او العربية الرسمية والكبرى التى لا
تحظر فيها مشاركة المحترفين الافارقة مع دولهم رغم انهم يلعبون فى
اندية خارج دولهم

بل والمصيبة الاكبر كيف يكون حالنا وموقفنا ونحن نفشل فى هذه البطولات
الافريقية التى تشارك فيها دول منافسة لنا بمنتخبات يحظر عليها ان تشرك
مواطنيها المحترفين خارجيا بل وفى اوربا على وجه الخصوص ورغم ذلك نكون
الاضعف والافشل منها فى هذه البطولات رغم انهم يواجهوننا بصفهم الثانى
ان لم يكن الثالث لان اهم لاعبيهم يحترفون بالحارج الذين يحظر عليهم
المشاركة مع منتخبات دولهم بحكم انهم ليس محليين وكيف يكون حالنا اذن
يوم نواجههم فى منتخبات بلادهم بمحترفيهم فى الاندية الاوربية و يوم لا
يحظر عليهم المشاركة فى منتخبات بلادهم فى البطولات والمنافسات الرسمية
تحت اللوائح القارية والدولية

يعنى حالنا (ميتة وخراب ديار) ونحن ما عندنا نجوم مميزين بلعبون لاندية
اوربية حتى يرفعوا من قدر منتخبنا فى المنافسات الرسمية القارية والدولية
كما انه لا يحظر على الدول التى يحترف لاعبوها فى اوربا مشاركاتهم
ضدنا رغم انهم يلعبون لاندية غير وطنية خارج دولهم لان مشاركتهم
ضدنا فى منتخبات دولهم غير محظورة

(يعنى حالنا خربان محلى وخارجى وخاسرين من كل الجوانب)
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : النعمان حسن
 0  0  2.0K
التعليقات ( 0 )
أكثر
لا توجد مباريات
لا توجد مباريات
لا توجد مباريات