• ×

دورس الكاردينال والنيران الصديقة تطيح بالعمدة


اصاب الكاردينال المرجفين في مقتل وقضي علي اخر امال من كان يظنون ان الرجل استسلم ورفع الراية البيضاء واستعد للرحيل بتقديم استقالتة عبر فضائه الهلال.. والكل كان ينتظر البيان المفاجاة وبذا يوجه ضربة قاضية للمعارضة معلنا الاستمرار في معركة النضال والتقاضي امام الجهات الاعلي قضائيا *ورفع شعار من لا يقتلني يقويني في معركة الدفاع عن الهلال والتصدي ضدم من يخططون لزعزعة استقرار الكيان بداعي التدثر بثوب الديمقراطية لتفيذ اجندة البعض والعمل التخريبي وكانا الامر بالنسبه لهولاء غاية السهولة للقضاء علي الكاردينال بهذه السهولة *وعلي درب النضال والكفاح الثائر يرفض الموت ويقتال حتي الرمق الاخير من عمره في معركة الكرامة والنضال يجد نفسه محاط بالجنود والمناصرين علي كلمة الحق واكثر ما دفع الكاردينال حب الجمهور ووقفتة القوية كان احد الدوافع القوية لمواصلة المسيرة *وكما يحكي ويروي في اقاصيص الاسطاير ان طائر الفنيق او الروخ يرفض الموت ويخرج من تحت الرماد لمواصلة الكفاح ورحلة النضال طويلة وكيف لرجل بني هذا المجد وضحي باماله وصحتة من اجل اسعاد الانصار *هكذاهو قدر من يجلس علي كرسي الهلال يجد علي يمنية من يناصر وعلي شماله من يعارضه تاره يضرب بيد من حديد وتارة اخري يتحكم لصوت العقل والحكمة وهذه المرحلة تفرض علي رئيس الهلال حسم الفوضي يدخل المعركة عن طريق القانون *خرج الكاردينال وفي يده غصن الزيتون واليد الاخري تحمل السلاح ضد المخربين والرافضين الانضمام لقطار الهلال وفي غمرة الصراع مد يده بيضاء من غير سوء لكل من عارضه اداريا واعلاميا للجلوس من اجل الهلال وهذه ليست المرة الاولي التي يعلن فيها الكاردينال تجاوز الاحتقانات ولم الشمل الهلالي بدلا من الصراعات *وكان بمكانه تجاوزهم لكن كبير القوم والهلال من يحسن صنعا ويطالب الجميع من اجل الهلال واكثر من مرة رفض الكاردينال الانفراد بالسلطة رغم من حقه ذلك بصفتة الرئيس المنتخب بثقة الجمهور لكن ارادها لكل الهلالاب الا من ابا *والقرار في الهلال رئاسي والرئيس صاحب القرار الاول بحكم المنصب كما جاء في دستور الهلال والقرار الاخير باقصاء سعد العمدة وتجميد نشاطه يمثل خطوة مهمة رغم الوضع المتازم ومن يخرج من الصف ويرمي من خارج الاسوار لن يكون بين المنظومة *وخروج سعد العمدة من دائرة الانضباط الاداري وخرق الدستور الهلالي والحديث خارج دولاب العمل الاداري بيعدا عن ضوابط الاجتماعات يمثل مخالفة واضحة تتوجب العقوية الصادرة *واذا كان سعدة العمدة يتبني الاراء الجريئة عليه التصدي لمن يحاربون الهلال ويعارضونه بسلاح صدءا بدلا من تسريب اسرار النادي والمؤسسة في الهواء الطلق *من قبل فعلها العمدة في عهد صلاح ادريس وخرج بتصريحات مشابهة ووجد نفسه خارج المجلس واليوم يجد نفسه العقاب * سعد العمدة لم يكن قيادي فعالا اخفق في كثير من الملفات وابرزها ملف بوغبا ..وتاريخه في الهلال من خلال الفترتين صفر كبير في دعم خزينة النادي بالمال ولم يدعم النادي بقرش واحد رغم ثراه ومقدرتة المالية *الهلال لم يفقد سعد العمدة بل سعد فقد الهلال ومنصب نائب الرئيس منصب سيادي وقيادي سيضع فيه الرجل المناسب عبر انتخابات اخر المداد اخر المداد يا سلام علي صقور الجديان رفعوا راس السودان واعادو للكرة السودانية هيبتها *بدنا نحصد اولي ثمارات الانضباط والاختيار الصحيح للمنتخب *ثورة التغير بدات من المغرب وشداد اعلنها من منتجع البرير لا للفوضي *الحلم اصبح قريبا

امسح للحصول على الرابط
بواسطة : ادريس
 0  0  2.3K
التعليقات ( 0 )
أكثر
لا توجد مباريات
لا توجد مباريات
لا توجد مباريات