• ×

حكمة الكاردينال


تفاعل الجمهور مع قضية الساعة الهلالية شي طبيعي وعاطفة الانصار مع رئيسها اشرف الكاردينال في الوقت الراهن الذي يمر به الهلال وما يتعرض له في شخصه من استهداف ومؤامرة مدبرة نابع من حب جارف واحترام وتقدير وثقة كبيرة.. والا ما تحركت صوب استاد الهلال لمؤازرتة والتعبير عن وقفتها ومساندتها وتائيدها المطلق وهذا الحراك لا يحتاج نداءات وحشد *تعامل رئيس الهلال بحكمة مع عاطفة الجمهور له وطلب بعدم الوقفات الاحتجاجية معبرا عن سعادتة بهذا الاحساس والشعور النبيل مطالبا ان يكون صوتها عبر وسائل الاعلام المختلفة موكدا مناهضة القرار بالقانون مع كامل احترامه للقضاء السوداني المشهود له بالنزاهة
*وتاتي حكمة القرار سد الطريق امام المندسين واصحاب الاجندة لاستغلال مثل هذه المواقف لاحداث بلبله وفوضي خاصة هناك فئه تنظر بشغف مثل هذه المواقف والتجمهور سيما والوضع الحالي لا لايتحمل ذلك
*وكان يمكن للمعارضة الخفية والخبيثة تفيذ اجندتها باحداث فوضي تحسب ضد الكاردينال ولذلك كان قرار حجب الوقفة الاحتجاجية لحكمة تعامل معها وفق متطلبات المرحلة الحالية
*صحيح الحضور الجماهيري الكبيريوم افتتاح الجوهرة كان استتفاء حقيقي للكاردينال ولكن ما حدث موخرا يتختلف تماما فمشاعر الفرح بافتتاح الجوهرة ليس الذي يعبر عن غضب من حجم التامر علي رئيسها *ويجب علي الجميع لا يخلط بين تعبير المؤازرة والنصرة والاستهجان والرفض وبين هذا وذلك فرق كبير يحاول فيه البعض يزج بجمهور الهلال في معركة مع القضاء والوقفة تعبير معنوي مع كامل الاحترام للقضاء
*والديمقراطية المزعومة فرض عين في النادي الكبير واحترامها واجب والتعامل بها من الواجبات المفروضة في كل الاحوال والقرار الصادر من الادارية قرار قضائي من الطاعن مرشح الرئاسة التعامل معه في ساحة القضاء *وفي الهلال سجال وصراع ازلي بين القمة والقاع غير متكافي بغض النظر عن الشخص والمقارنة معدمة ولولاء الديمقراطية لما وجد هولاء مكانة بين الكبار والجلوس بجواره
*والتقيم في الهلال ليس بالجاه والسلطة والمال والاسرة وفي ديقراطيتة الحق مشروع للمنافسة بين الغني والفقير لكرسي الرئاسة
*والمقارنة معدمة بين الكاردينال ومنافسه في كرسي الهلال واحتراما للديمقراطية اهو الحصل
*ويجد الكاردينال نفسه محاط بحب الجمهور كل ما تعرض لمؤازرة من اعداء الهلال والموقف الاخير ضاعف من انصاره
*واعداء رئيس الهلال اسهموا في الفترة الاخيرة بشكل كبير وملحوظ زيادة مناصريه فهم يقدمون خدمة جيدة له *والجمهور الهلال الواعي لا يمكن يري النجاحات والطفرة تحدث كل يوم في ناديه و رئيسه يحارب فالامر بالنسبه له بات مكشوف والقضاء علي محور الشر في الهلال تتصدي له جماهير الهلال التي لن تتوان في استقرار ناديها اخر المداد
اخر المداد
*شداد ضرب الفوضي في معاقلها وحجم ما يسمي بكتلة الممتاز *نظام الدورتين يخلق التنافس ويمنع التواطؤ *تجاهل شداد لكتلة الممتاز عين العقل والماعجبو يشرب من البحر
*ايقاف تفيذ القرار يوم الاحد ومعارك القضاء طويلة
*قطع معسكر الهلال من بورتسودات غير مقنع وكان اجدر للهلال خوض مباراتة الثانية مع النصر الليبي

امسح للحصول على الرابط
بواسطة : ادريس
 0  0  2.9K
التعليقات ( 0 )
أكثر
لا توجد مباريات
لا توجد مباريات
لا توجد مباريات