• ×

"فيلم" زفة بشة وبوي وقطع "اللحم الحي" في الهلال

*عاد التخبط والعمل العشوائي من جديد يطرق أبواب التسجيلات الهلالية ،مع قدوم اللاعبين ، البرازيلي جيوفاني والانغولي اجيونالدو ، ومعهما بدأ البحث عن "مقعد فاضي" بعد "ردم" كشف اللاعبين ، حد الفيضان !!
*حين تسمع عن لجنة تسجيلات ، ومصطلحات "العلمية" و "الرؤي" و "الاستراتيجية" وغيرها ، تعتقد ان هنالك عمل مؤسس لتسجيلات اللاعبين يعتمد علي حاجة الفريق وتستند علي إختيار اللاعب المغادر او المشطوب وتحديد اللاعب الجديد الذي سيحل مكانه ، وهو ما ينبغي عمله دون كلمات رنانة او "استراتيجيات" كما أوجع مجلس الهلال رؤوسنا !!
*ولكن الواضح امامنا ان بعض من يتحلقون حول الكاردينال يعملون بطريقة المثل القائل : "يا أيدي شيليني وختيني في بيت الله العاجبني" ويبحثون عن اللاعبين الأجانب في غوغل و "يوتيوب" كما ذكر الاخ يوسف حسين ، فيزدحم القادمون الجدد علي القدامي لتبدأ مرحلة "الغربلة" العشوائية بترشيح كل من يقع امام أعينهم حتي ولو كان مدثر كاريكا او الطاهر سادومبا او البلدوزر حسب اقاويل الصحف، وثلاثتهم كانوا من أفضل اللاعبين في الاسابيع الآخيرة للدوري الممتاز لكرة القدم بل ان البلدوزر هو هداف الهلال ومنقذه في الكثير من المباريات امام الفرق الكبيرة التي احتلت مواقع متقدمة مثل الاهلي شندي والخرطوم الوطني والهلال الابيض .
*التجديد لبشة وبوي هو الآخر هاجس يؤرق الكاردينال وجماعته ، وكل يوم هنالك تأجيل في حسم هذا الملف ما يؤكد علي التخبط والعشوائية والفشل في ترتيب الأوراق !
*بشة المسكين رفض عرضاً مغرياً يسيل له اللعاب من الاهلي شندي وفضل إنتظار وعود الكاردينال ، للإستمرار في أداء ضريبة الهلال ، ولكن يبدو ان أصوات من يحاربون اللاعبين الكبار في الهلال هي العليا ، وربما يكونون في طريقهم لإلحاق بشة بضحايا التسجيلات السابقين ،خاصة أولئك الذين انتقلوا الي اندية اخري واثبتوا جدارتهم وخطل الإستغناء عنهم .
*الآن وصل الشطب في الهلال الي اللحم الحي ، وكما هو الحال في كل موسم ، يبدو ان الضحية هذه المرة سيكون ايضاً من لاعبي الهلال الكبار!
*وما يثير الحنق والغضب فعلاً ان التجربة اثبتت ان لاعبي "اليوتيوب" الذين يأتون عن طريق المشاهدة بالفيديو لا يحققون اي نجاح والدليل علي ذلك لا يحتاج الي اي برهان ، فطوال المواسم الماضية لم يمر علي الهلال اللاعب الاجنبي الذي يحدث الفارق ، معظمهم لا يميزهم شئ عن اللاعب الوطني ، وأكبر دليل علي ذلك انهم ظلوا لصيقين بمقاعد الاحتياطي في الكثير من المباريات ، ولم يكن لهم تأثير يذكر في مسيرة الهلال الافريقية فظل الفريق كعادته يعود من اول الطريق ومنتصفه !
*بل ان اللاعبين الاجانب في غالب الأحيان يكونون عالة علي الفريق ويحتلون موقعاً في كشف اللاعبين دون ان يستحقوا شرف الإنضمام للهلال .
*هذا السيناريو يتكرر بإستمرار ولا أحد يستفيد من هذه الأخطاء الفادحة التي تأتي علي حساب الفريق ومسيرته !!
*في كل مرة شطب عشوائي وتسجيلات أكثر عشوائية !!
*ويومياً ترشيحات شطب وتسجيلات تتصدر صفحات الصحف ولا تعدو سوي ان تكون اجتهادات ، والطريف ان مجلس الكاردينال نفسه لا يدري ماذا يفعل مع هذه "الشربكة" الماثلة امامه !!
*"برضو يقول ليك خطط ورؤي واستراتيجيات" !!
*كشف التسجيلات ..دائماً "كشف حال" !!

امسح للحصول على الرابط
بواسطة : ديدي
 0  0  5.8K
التعليقات ( 0 )
أكثر
لا توجد مباريات
لا توجد مباريات
لا توجد مباريات