• ×

التحكيم الأجنبي مطلب شعبي


سئم الهلال من إنحياز إتحاد اللقيمات للنادي الأحمر وكانت النتيجة وبالاً على فريق الصفوة وأقرب دليل مشاركة المريخ غير المستحقة في بطولة العرب وكان من المفترض أن يشارك البطل الحقيقي هلال الملايين الذي عاد للوطن بآخر كأس عربية من أبوظبي عام 2010 وليت مرمطة سمعة الوطن بين العرب تكون الدرس لإتحاد الفشل العام الذي لا يستفيد من تجاربه ، وكما نعلم أن للمريخ 3 مباريات مؤجلة مع هلال التبلدي والأهلي العاصمي وهلال الملايين ومازال الإتحاد الكسيح يمارس هواية التسويف لأن المريخ هو الذي يحدد متى يريد أن يلعب ، ولو كانت هذه المباريات مؤجلة لسيد البلد لقام إتحاد ( معتصم فيفا ) ببرمجتها خلال إسبوع بحجة التفرغ لبرمجة الدورة الثانية للممتاز ، ولكن ما الحيلة مع هذا الإتحاد الضعيف الذي لا ينظر للأشياء إلا بالنظارة الحمراء ، وخيراً فعل الإتحاد الهجين وهو يوافق على طلب القمة بوجود التحكيم الأجنبي عشان تنتهي من صفحات الإعلام السالب أن الحكم ظلمنا والتحكيم الأجنبي مطلب شعبي وسوف نصبر على التأجيل وإن كان أولادنا جاهزين ( موية وزيت ) فقد أعلن شيبوب أنه جاهز لتقديم أفضل المستويات وقال البلدوزر محمد موسى أنه يخطط لصدارة الهدافين أما بشة ونزار ديل حاجة تانية والريدة وولاء الدين نخاف عليهم من العين ، ومهما كان التأجيل فإن الهلال جاهز لتأديب المتمردين الذين أعلنوا أنهم لن يلعبوا أي مباراة في الممتاز بوجود عناصر من النهضة والإصلاح وهاهو سيف الكاملين وصحبه ضمن قادة الإتحاد وأبطال العنتريات لعقوا كل تصريحاتهم السابقة وقال عصام الحاج أنه يحترم الديمقراطية ولن ينسحب فريقه من الممتاز والسبب طبعاً أن جمال الوالي قال مافيش إنسحاب فصدقوا جمال !! وجمال هو الذي يدفع المال أما ناس الجعجعة أبطال الفضائيات فهؤلاء أدوارهم محدودة ...ولله در القائل
*** فلولا المزعجات من الليالي ... ماترك القطا طيب المنام
*** إذا قالت حذام فصدقوها ... فإن القول ماقالت حذام
بالمناسبة حذام هي حذام بنت الريان المعروفة بزرقاء اليمامة عندما أراد الحميري مهاجمة قومها ورأت أسراب القطا تسير في الليل فأنذرت قومها قائلة إن القطا لا يترك المنام إلا إذا شعر بقدوم الجيش فرحل قومها من مكان العدو ونجوا وقال زوجها هذه الأبيات !! لذا لزم التنويه .
*** أفضل نتيجة للتحكيم العادل المريخ طلع متعادل
يحاول إعلام المريخ الضحك على الدقون بتمرير مقولة أن فريقهم ضحية لظلم التحكيم الوطني ولكن وقائع التاريخ تكشف عكس ذلك تماماً فلم ينتصر المريخ على الهلال إلا بوجود حكام أفارقة مرتشين أما في الظروف العادية فإن أفضل نتيجة حققها المريخ أمام هلال العشق الجميل هي التعادل وإليكم بعضاً من نتائج هذه المباريات 1/ عام 1996 أقيمت هلال مريخ في قطر وفاز الهلال بثنائية الراحل والي الدين وزاهر مركز 2/ عام 1998 أدار الحكم المصري جمال الغندور لقاء القمة وفاز الهلال بهدف صالح الضي 3/ عام 2000 تعادل الهلال والمريخ بدون أهداف في المباراة التي أدارها الحكم السعودي خالد الزيد 4/ عام 2009 في دوري أبطال أفريقيا فاز الهلال على المريخ بثلاثية مقابل هدف في المباراة التي أدارها الجنوب أفريقي جيروم دامون وأحرز الثلاثية الزرقاء باري ديمبا وعمر بخيت وإيفوسا وأحرز يتيمة المريخ قلق ، أما عندما أدار المباراة حكم الجلاكسي الزامبي جاني ومنح المريخ ضربتي جزاء فقد فاز المريخ بثلاثية مقابل هدفين وفي مباراة القمة الأخيرة التي أدارها الكاميروني المرتشي سيدي أليوم فقد فاز المريخ بهدفين لهدف أما أفضل نتيجة للتحكيم الأجنبي العادل المريخ طلع فيها متعادل .
*** إسماعيل حسن بالغبينة إنشحن
الصحفي الوصيفي إسماعيل حسن صاحب عمود ( وكفى ) ماكنا نتوقع أن يمنح ضميره إجازة مفتوحة عندما يتعلق الأمر بالهلال ولكن يبدو أن صحافة الوصايفة كل التقول عليه فيها موسى يطلع فرعون ، فقد كتب ( سمعة ) كلاماً لو خلق الله فيه الروح لأصبح ناموساً وذباباً يحجب الرؤية حيث ذكر ( سي إسماعيل ) أن هناك فريقان في العالم لا يشبعان من هدايا التحكيم على الإطلاق ويصعب عليهما أن يحققا فوزاً دون دعم التحكيم هما الهلال السوداني والترجي التونسي وأضاف لعنة الله على أي فريق يحقق بطولة بالرشاوي وإستمالة الحكام ( الزول ده ياجماعة لعن فريقه دون أن يقصد !! ) والغريب في الأمر أن المريخ عندما فاز على الخرطوم الوطني في مارس الماضي بهدفين لهدف بمساعدة من الحكم المريخابي عمار كريمة لم يتحدث الإعلام السالب عن ظلم التحكيم أما عندما فاز الهلال خدمة يمين وعرق جبين فقد خرجت الصحف الحمراء بشكل كورالي وهي تكتب بالبنط العريض ( التحكيم يذبح الخرطوم من الوريد للوريد !! ) تخيلوا !! والله زي ما أقول لكم ، وكما يقول مثلنا السوداني ( سمح الغناء في خشم سيدو ) فقد صرح مدرب الخرطوم الوطني الغاني روبيرت إيشون وقال إن فريقه لم يستطع المحافظة على تقدمه أمام الهلال مرتين لأن خط الدفاع إرتكب أخطاء مكلفة إستفاد منها الهلال ونجح في قلب الطاولة وإنه سوف يصحح الأخطاء في لقاء أهلي الخرطوم القادم ، مش ملاحظين أن مدرب الفريق الخصم قال الحق والحق ماشهدت به الأعداء فلم يتحدث عن ذبح ولا قطع أوردة وشرايين ولكن الإعلام السالب وقعت عليه حكاية المثل السوداني ... ناس البكاء غفروا والجيران كفروا .
*** همسة الوداع
حبايبنا الحلوين أعلنوا أن الفلس ضرب الديار الحمراء وأن ناس عصام الحاج وبقية الكورال ( جيوبهم فيها عقارب ) والدفع كله على ولدنا المسكين جمال الوالي ( الله يستر ماتجيهو نفسيات من جعجعة الفضائيات ) أنا أعتقد أن المريخ يعاني مع الفلس عدم ترشيد للموارد المالية ، وبهذه المناسبة نهمس في أذن الإعلام الأحمر هسه بالله الدولارات الدفعتوها رشاوي للحكم الكاميروني الظالم !! مش كانت حلت ليكم مشكلة تمرد جمال سالم ؟ مجرد سؤال .
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : محمد عثمان الجعلي
 0  0  7.9K
التعليقات ( 0 )
أكثر
لا توجد مباريات
لا توجد مباريات
لا توجد مباريات