• ×

حال المدرب الوطنى



.....

احيانا يمتلك بعض اللاعبين سجلا خاليا من الشؤائب ..واحيانا اخرى تجد سجل بعض اللاعبين ...لا يحتمل اضافة اخرى ..فهو بكل صراحة مملوءبكل شئ..(سجل رياضى)

اقل وصف يمك ن ان تطلقه على اللاعب الذى يدخل المباراة وفى ذهنه (الجرايد حتكتب شنو غدا (ساذج )
يمارسه بعض اعضاء الشرف لبعض الاندية وهذه الممارسة مرتبطة بالبطولات فقط وبحضور اكبر كم من الصحفيين ومطمح (سخاء)
وسيلة ذات فائدة كبيرة لكسب رضى اللاعب ومطمح كبير للاعب اخر (سيارة )
اما ان يكون سفرا او علاجا وكثير من الاندية تبر بعض لاعبيها بسفر علاجى (سفر العلاج)
لا يملكها الا عدد نادر من اللاعبين .وبعضهم تسعفه سرعة البديهة فيرسل الكورة سريعة الى مرماه (سرعة بديهة )
فترة جافة تمر بها بعض الاندية لمدة محدودة .وبعض الاندية لازالت فى السنين العجاف منذ ان اسست (سنون عجاف)
هل تعلم اخى الرياضى ان مدرب كرة القدم فى السودان ياخذ راتبا شهريا اعلى من مواطن حاصل على الدكتورة
هل تعلم الذى يكد اكثر من خمسة سنوات لحصول على بيت ورصيد مالى لتكوين اسرة يستطيع لاعب الكرة فى نادى قمة الحصول على كل ذلك فى خمس دقائق اثناء توقيع العقد .
هل تعلم المدرب الوطنى لا يحصل على نصف ما يحصل عليه المدرب الاجنبى والسبب بسيط فالاجنبى تقدر تسفره اذا ما عجبك والوطنى تترجاه يمشى بره ..
نافذة
روى اللاعب المشهور صاحب القلب الجسور ومرعب الحراس وكاتم الانفاس حكاية تحوله من لاعب الى مدرب ومن لاعب مسؤل عنه الى المدرب المسؤل وبهم الفريق دائما مشغول .فقال فى احدى المباريات ومع احد ى الهجمات جاءتنى اصابة لعينة ايقظت اصابة اخرى دفينة فعلمت انها النهاية وان الطريق الكروى وصل الغاية وبعد فترة دخلت دورات تدريبية وشاركت بطريقة فعلية فى الاشراف مع الاجنبى على الفريق وبدات السير وعرفت الطريق
.وبعد فترة غضب منى الرئيس وابلغونى بعد ظهر خميس اننى غير مرغوب فيه وفال المصرح بملء الفم فيه هذا المدرب ليس لديه شئ ولا يعرف فى الكورة المطبوخ ولا النى وكتبت بعض الصحف لى تشجيعا وطالبنى ناد اخر سريعا وذهبت اليه بكل شوق وسرور وبدات امارس العمل حريصا وصبور
وبعد مرور الايام اكتشفت اننى فى هذا النادى لن اكون فقط مدربا ولكن لكل شئ غالبا .
فاذا غاب الرئيس جلست مكانه واذا مرض السكرتير حملت الامانة واصبحت معد الملابس وكل شى يهون مادام هناك مالا بدون عمل او نتائج وبعد تجربة مريرة ادركت ما زاد من وهنى ان هذا هو حال المدرب الوطنى
.نافذة اخيرة
درجت بعض الاندية الوسطية عن طريق منسوبيها ان تتفاوض مع بعض اللاعبين فى عملية اجر لاعب وبمرور الزمن يتنصل المنتسب للنادى من الدفع ما يدفع باللاعب بتقديم مستوى ضعيف يتضرر منه الفريق .
خاتمة
عاد كاريكا الذى نعرفه حودا حميدا ...


امسح للحصول على الرابط
بواسطة : رأي حر
 0  0  354
التعليقات ( 0 )
أكثر
لا توجد مباريات
لا توجد مباريات
لا توجد مباريات