• ×

وقس على ذلك

وقس على ذلك
hassanomr@yahoo.com
الهلال في أرض المحنة
يعود الهلال اليوم لمعانقة عشاقه ومعجبيه بأرض المحنة عندما يحل ضيفاً بإستاد الجزيرة على الاتحاد في الأسبوع الخامس من منافسة الدوري الممتاز والتي يجلس الهلال على صدارتها بعشر نقاط جمعها في الفوز بثلاث مباريات والتعادل في واحدة، ويسعى الهلال لمواصلة تفوقه أملاً في الاحتفاظ بلقب البطولة التي حققها الموسم الماضي دون هزيمة، ويصطدم الهلال بخصم شرس وعنيد هو الاتحاد العائد لمصاف أندية الممتاز بعد أن خاض ملحق التأهيلي واطاح بهلال بورتسودان أحد الأندية المؤسسة للبطولة والذي لم تغب شمسه عن المنافسة إلاّ هذا الموسم، هذا مع الوضع في الاعتبار مواجهات سابقة بين الهلال ورومان الجزيرة امتازت بالقوة والإثارة.
الهلال سيدخل المباراة بعد رحلات طويلة ومرهقة بدأت بالسفر إلى أبيدجان حيث خاض الفريق مباراته الأولى في دوري إفريقيا وخسرها بهدف مقابل أربعة، قبل أن يحزم عدد من لاعبيه (الأساسيين) حقائبهم ويغادروا رفقة المنتخب الوطني إلى كوماسي حيث واجهوا المنتخب الغاني في المرحلة الثالثة من تصفيات إفريقيا لمونديال البرازيل وهي المباراة التي خسرها المنتخب كما يعلم الجميع بأربعة أهداف دون رد، ولهاتين الرحلتين أثارهما البدنية والمعنوية على اللاعبين المطالبين في مباراة اليوم بتحقيق الفوز والعودة بالنقاط من أجل الاحتفاظ بالصدارة من جهة وطي ملف أحد فرق الولايات من جهة أخرى بعد أن نجح الفريق في طي ملف مريخ الفاشر.
المباراة مع أهميتها في المنافسة إلاّ أنّها تمثّل كذلك خطوة في طريق الهلال الإعدادي لمباراة الإياب أمام سيو الإيفواري وهي فرصة للجهاز الفني للاطمئنان على عدد من عناصره التي ابتعدت خلال الفترة الماضية بعاملي الإصابة والمرض وعلى رأس هؤلاء قائد الفريق عمر بخيت والمدافع المتألق عبد اللطيف بوي والمهاجم مدثر كاريكا، وبعيداً عن مباراة الفريق الإيفواري فإنّ ذكريات الاتحاد في مبارياته مع الهلال لاتبدو طيبة وكلنا يذكر المباراة الشهيرة بين الفريقين والتي انتهت بالتعادل وكانت أحد العوامل التي أدّت لفقدات الهلال لقب بطولة الدوري الممتاز بعد خمسة مواسم دانت فيها السيطرة للفريق الأزرق.
لذا من المهم جداً التعامل مع المباراة بوصفها مباراة تقود للتتويج بلقب الدوري الممتاز، اتحاد مدني كما تابعنا خلال الأسابيع الأربعة من عمر المسابقة فريق شاب يمتلك الحماس والرغبة في المنافسة على المراكز المتقدمة من البطولة وفي سبيل ذلك نجح الفريق في تجنب الخسارة خلال المباريات التي خاضها باستثناء مباراته مع المريخ والتي وقف فيها نداً قوياً خلال الشوط الأول قبل أن ينهار بعامل تراجع اللياقة البدنية، والاتحاد يملك مدرب صاحب بصمة مع الفريق ومايعيبه فقط الانصراف للعب على الورق والتصريحات التي لايصدقها عمل في بعض الأوقات فتنقلب لمادة دسمة للسخرية والاستهزاء من قبل الصحافة، تمنايتنا للهلال بالتوفيق وللفريقين بتقديم مباراة تليق بالبطولة الكبرى للأندية السودانية.

امسح للحصول على الرابط
بواسطة : خليفة
 2  0  1.3K
التعليقات ( 2 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    محمد جعفر 05-16-1434 07:0
    حسن عمر خليفة صاحب القلم المهذب صاحب الرأي المؤدب ، إحساس جميل في الكتابة يظهر فيه الاحترام رغم لونه الأزرق الواضح لكنه محترم في كتاباته وفي رأيه ، نشكر لك تناول الأمور بهذا التهذيب والاحترام أليست الرياضة كما يقولون تدعو للمحبة والتقريب بين الشعوب أليس شعار الفيفا الدعوة للعب النظيف ، ليت الكثير من الصحفيين يقتدون بأخلاق عمر وأدبه الجم في الكتابة ، يرعاك الله أخي ويوفق الجميع لما فيه الخير لهذا الشعب الطيب المهذب
  • #2
    عبد العزيز محمد سليمان 05-16-1434 09:0
    عمر حسن خليفة كاتب مهذب بعيد عن المهاترات والاستفزاز . كاتب يجبرك ان تقرأ له . محترم في طرحه للقضايا الرياضية . هؤلاء هم الكتاب الذين سيستفيد منهم الفريق . لك التحية ..
أكثر
لا توجد مباريات
لا توجد مباريات
لا توجد مباريات