• ×

محتويات

بواسطة : جلال داوود ابوجهينة

على خلفية الخبر الذي قال أن اليونان يعتزم دفن نفاياته في السودان. لا يحق لنا الإعتراض على شيء معدل جينياً و معملياً يأتي من اليونان فمخلفاتنا تمخر عباب النيل شمالاً دون حسيب أو رقيب و (..

01-30-1433 | 1 | 0 | 1.1K
بواسطة : جلال داوود ابوجهينة

لحرجل والمحريب والحزا ذكرتني هذه الثلاثية العشبية أيام طفولتي في أتبرا الحبيبة .. فقد اعتدنا أن نسمع صوت بائع متجول يقود راحلته أو حماره وهو ينادي بصوت رخيم على بضاعته من هذه الأعشاب الطبية في زمن..

01-27-1433 | 3 | 0 | 1.0K
بواسطة : جلال داوود ابوجهينة

( من عرف لغة قوم .. ضمن واسطتهم ( .. وما أكثر اللغات واللهجات في السودان الكبير بأهله.. أنا شخصيا لغتي النوبية أنقذتني في مواقف كثيرة .. على سبيل المثال، سافرت برا وبحرا إلى سواكن .. كان..

01-23-1433 | 1 | 0 | 978
بواسطة : جلال داوود ابوجهينة

بعد أن عاش ( سليم ) أعواما من الرخاء و رغد العيش بغربته يحتضن أسرته. توقفت فجأة تروس الترف (و عشعشت) الحاجة بين جنباته وأخذ الفقر يطرق بابه صباح مساء العوز يمسك بتلابيه. اتخذ..

01-21-1433 | 0 | 0 | 1.6K
بواسطة : جلال داوود ابوجهينة

في الجزء الأول بدأنا القوافي بأبيات من رباعيات الخيام التي يقول فيها : عُذْتُ بالكأس علني أسْــتَقي سـر الحياة الأعظم فأسَرَتْ شِفَة الكأس أشرب فما لميت رجعة من عدم وهي ترجمة من النص..

01-19-1433 | 1 | 0 | 1.7K
بواسطة : جلال داوود ابوجهينة

كنت مساهرا عند بعض الأصدقاء ومعي عائلتي، وضحكات النساء تصلني من فترة لأخرى من داخل البيت، فقال صاحب الدار : أم عطية بي جوة عاملة عمايل. فقلت له : هي عندكم هنا ؟ فقال : هي هنا و إنت ال..

01-13-1433 | 0 | 0 | 1.1K
بواسطة : جلال داوود ابوجهينة

سمعتها تدندن بأغنية حديثة. قلت و أنا أحاول أن أداري ضحكتي : شنو الجديد يا خالة ؟ قالت وقد ارتفعت وتيرة صوتها وبحدة وغضب : الراجل القصيروني داك أبو صاحبكم، أنا قبال دة مش قلت ليهو تاني ما يجي..

01-09-1433 | 1 | 0 | 1.1K
بواسطة : جلال داوود ابوجهينة

الإجازة الصيفية تلفظ آخر أنفاسها ومُمنياً نفسي بونسة أو ونستين معها قبل زحمة المدارس، ذهبت إليها وفي خاطري عدة مواضيع تصلح لفتح باب الونسة، إلا أنها فاجأتني قائلة : خسّمتك بالنبي يا حشاى كان ما..

01-06-1433 | 3 | 0 | 1.3K
بواسطة : جلال داوود ابوجهينة

بالرغم من أنني أناكفها كثيرا ، إلا أن الخالة أم عطية لا تستغنى عن ونستي. فأنا أثير فيها دائما شجون قديمة، وتحب أن تعلق عليها بروحها الشابة التي توقّفت بها عند مرحلة زمنية لا تود أن تتخطاها..

01-03-1433 | 2 | 0 | 907
بواسطة : جلال داوود ابوجهينة

سمحة العافية. ابتدرتني أم عطية بهذه الجملة الجميلة المعبرة، ووجهها بالفعل يشرق بنور العافية. قابلتها في مناسبة حفل صغير بمناسبة نجاح أحد أبنائنا المتفوقين واستعداده للسفر للسودان للالتحاق..

12-27-1432 | 0 | 0 | 930
بواسطة : جلال داوود ابوجهينة

الخالة (أم عطية 2 ) سافرت الخالة ولكنها رجعت بعد بضعة أسابيع، فرحتُ فرحا غامرا، وحزنت في نفس الوقت لعودة أم عطية بهذ السرعة من السودان، فقد استقبلتها الملاريا في الخرطوم بالأحضان ونهشت..

12-25-1432 | 2 | 0 | 968
بواسطة : جلال داوود ابوجهينة

مذكرات أم عطية (1) كظل شجرة وارفة الظلال، نهرع للاحتماء بظل فكاهة الخالة : أم عطية، لنتقي هجير الغربة ونتكئ إتكاءة ندري في دواخلنا أنها ( زى ضل الضحا ) ، ولكن الكحة ولا صمة الخشم...

12-24-1432 | 0 | 0 | 686
بواسطة : جلال داوود ابوجهينة

أحذروا صمت الحملان: يعود الرجل إلى بيته بعد عناء العمل، مستنجدا بساعة صمت لإراحة عقله المرهق وممنيا نفسه بإسترخاءة يكللها الهدوء، فيجد الزوجة التي عانت من الصمت في البيت تنتظره لتفرغ همها في..

12-20-1432 | 4 | 0 | 776
بواسطة : جلال داوود ابوجهينة

مدخل إلى سرداب الفلس : والفلس والفقر وجهان لعملة واحدة .. أما الفلس فهو أنواع: هناك نوع مقيم .. ينيخ براحلته على الجيب .. فهو يقارب الفقر . ونوع لا يستقر على حال واحدة ... مما يجعل الشخص في..

12-06-1432 | 0 | 0 | 1.1K
بواسطة : جلال داوود ابوجهينة

للسوداني في مزاجه شئون : الخمر في السودان له حديث ذي فنون، لو تفرغ له شاعر كأبي نواس ، لملأ عدة دواوين. لم نجد شعرا سودانيا بالمعنى المفهوم يتحدث أو يتغنى بالخمر أو معاقرته غير أبيات هنا وأبيات..

12-04-1432 | 0 | 0 | 814
بواسطة : جلال داوود ابوجهينة

مستمسكات : إلى الآن ولله الحمد لا توجد لدينا قصص تنتهي بمثل نهاية قصة تلك المصرية الجزارة الماهرة التي ذبحت زوجها من الوريد إلى الوريد بعد أن سقته من يديها ( اللي تتلف في حرير ) عصيرا..

11-27-1432 | 0 | 0 | 933
بواسطة : جلال داوود ابوجهينة

هل تذكرون تلك القصة الساخرة التي تقول : عندما تم تهجير أهلنا الطيبين لحلفا الجديدة، و عند حصاد أول إنتاج من القمح بالمشروع ، وقف زولنا ينظر بفخر لمحصوله ، وقطع حبل فخره وصول تيس ماكن يصول ويجول..

11-24-1432 | 0 | 0 | 1.3K
بواسطة : جلال داوود ابوجهينة

تفاحة آدم والنوم في البصل: بما أن التفاح في السودان يدخل في باب ( الرفاهية وأحيانا باب البوبار الاجتماعي وفي أحيان قليلة جدا يدخل عند البعض في باب العلم بالشيء ولا الجهل به ) ، وشجرته لا..

11-21-1432 | 0 | 0 | 669
بواسطة : جلال داوود ابوجهينة

كتاب سبل جلْب العيش للسودان : في نهاية السبعينات،، ( واحد بلدياتنا ) ألتحق بالعمل في إحدى القصور بالرياض،، وأوقعه حظه العاثر في القسم الخاص بالأميرة،، وكانت المسئولة المباشرة عنه امرأة..

11-19-1432 | 2 | 0 | 774
بواسطة : جلال داوود ابوجهينة

حروف القاف والكاف والسين والشين واللام والراء ومشاكل نطقها عند بعض الناس. وهي حروف يقف اللسان عند البعض حجر عثرة في نطقها الصحيح ( لأسباب يقف علم الكلام والنطق عاجزا عن فك طلاسمها وعلاجها )..

11-14-1432 | 0 | 0 | 780
لا توجد مباريات
لا توجد مباريات
لا توجد مباريات