• ×

هاردلك يامريخ والوعد الإياب


* الهزيمة التي عاد بها مريخ السودان من مدينة سوسة الجميلة بالهدف اليتيم الملعوب والذي احرزه اللاعب الفنان مرتضى بن وناس باللعبة المقصية المزدوجة والتي يصعب على اي حارس ان يصدها حتى لو كان حامد بريمه او عبد العزيز عبد الله فالكرة كانت سريعة وقوية لاتصد ولاترد وقد تكون هي الاجمل في المباراة كلها فالهزيمة التي عاد بها فريق المريخ من مدينة سوسة تعتبر مرضية بكل المقاييس على الرغم من ان فريق النجم قد اهدر مهرجاناً للاهداف كان من الممكن ان يرفع النتيجة الى سباعية الوحدات بكل سهولة لولا براعة الحارس ابو عشرين الذي قد يعيد لحراسة السودان القها وتوهجها المفقود منذ اعتزال عمالقة الحراسة السودانية على ايام سبت دودو والنور عبد القادر وابراهيم بدوي فقد نجح ابو 20 لوحده في التصدي لثلاثة اهداف فيما اضاع رماة النجم اكثر من خمسة اهداف امام المرمى والنتيجة كما اسلفت مرضية ويمكن تعويضها في قلعة الرد كسل سيما وان فريق المريخ عرف بانه شديد الباس وصعب المراس عندما يلعب على ارضه ووسط جماهيره ولكننا نشير ونحذر الى ان فريق النجم ليس كفرق الجزائر اتحاد العاصمة والمولودية فهذا الفريق يلعب الكرة العصرية الحديثة ويصل الى المرمى من اقصر الطرق وهو قادر على الوصول الى شباك المريخ في لقاء الاياب وتعزيز هدفه بهدف اخر قد يجعل مهمة المريخ اكثر صعوبة في لقاء الاياب ومن هنا وجب الحذروعدم اندفاع الفريق بكلياته للهجوم لان ذلك سيحدث ثغرات كبيرة في خطوط المريخ الخلفية قد يتسلل منها نجوم النجم نحو مرمى ابو عشرين ويجب ان يدرك مدرب المريخ بان فريق النجم سيعزز صفوفه بخدمات نجمه الخطير ايهاب المساكني وقلب دفاعه الفولاذي عمار الجمل وهما يشكلان اضافة كبرى لصفوف الفريق الامر الذي سيصعب كثيراً من مهمة المريخ في طريقه للنهائي العربي الاكبر والفوز بجائزة المركز الاول او الاثنين مليون ونصف دولار لصاحب المركز الثاني على اعتبار ان مواجهة النهائي المرتقب ان قدر للمريخ ان يحط رحاله فيها فسوف تكون مواجهة قاسية امام احد اكبر ناديين في الوطن العربي وهما فريقي الهلال والاهلي السعوديين ومواجهتهما بكل تاكيد ستكون نارية ومجنونة،، والمهمة التي تنتظر التونسي الزلفاني ولاعبيه في اياب الدور نصف النهائي في ام درمان امام النجم مهمة ليست سهلة وهي تختلف كثيرا كما اسلفت عن لقاءات الاندية الجزائرية التي يبدو البون شاسعاً بينها وبين نادي النجم الساحلي التونسي وقد تساهم عودة النجمين بكري المدينة وامير كمال في تعزيز صفوف المريخ في ذلك اللقاء الذي نتمنى ان يقود المريخ الى منصة التتويج لتتويج جهوده في هذه البطولة على الاقل باللعب في النهائي العربي الكبير لان فريق المريخ السوداني قد قدم لوحة مضيئة في هذه البطولة يستحق معها ان يتوج بكاس العرب والخمسة مليون دولار المخصصة لبطل هذه النسخة الاستثنائية،،

((محمد موسى ياكوكي))

* نعلم ان لكل مدرب قناعاته كما لكل شيخ طريقته ونعلم اكثر من ذلك بان نظرة المدربين الفنيين تختلف كثيراً عن نظرة المراقبين ورجل الشارع العادي وندرك اكثر واكثر بان اللاعب الذي يكون الاول بين خيارات مدرب ما قد يكون خيار ثاني او ثالث عن مدرب اخر وهو الامر الذي يجعل من نجوم مميزين حبيسين لدكة البدلاء والامثلة على ذلك كثيرة ومتعددة واذا اردنا احصائها وتعدادها فسنحتاج الى مجلدات وصحائف وتبعاً لذلك لم نندهش ولم نصاب بفقر الفاه عندما وجدنا بان النجم الزئبقي محمد موسى الضي خارج حسابات المدير الفني الجديد القديم نبيل الكوكي على الرغم من ان النجم محمد موسى يعتبر ومن وجهة نظر عدد من الفنيين والمراقبين النجم الاول في صفوف الفرقاطة الهلالية ولكن الكوكي ولقناعات خاصة ولنظرة فنية يعرفها هو غير غيره قد تتمثل في ان النجم محمد موسى لايندرج تحت المنظومة القادرة على تنفيذ الخطط المرسومة التي سيخوض بها المباريات ولذلك استبعده من التشكيل الاساسي الذي دفع به في لقاء الذهاب امام فريق زيسكو الزامبي،،

* ومع احترامنا لنظرة الكوكي الفنية ورغبته في الخروج باقل الخسائر من لقاء الذهاب وهو الامر الذي نجح فيه بدرجة جيد جداً الا اننا لانرى اي مبرر لابعاد النجم محمد موسى من لقاء الاياب في ام درمان عشية الاحد القادم سيما وان خطة الكوكي وبلاشك ستعتمد على النزعة الهجومية بعيداُ عن الخندقة التي كان عليها الفريق في لقاء الذهاب وبما ان النجم محمد موسى بارع جدا في تنفيذ الخطط الهجومية بمهاراته العالية وحلوله الفردية التي لايضاهيه فيها اي لاعب هلالي اخر فاننا نطالب الكوكي باضاءة الاشارة الخضراء للنجم محمد موسى لاقتحام التشكيل الاساسي لمواجهة الذهاب امام زيسكو في الجوهرة الورقاء وكلنا ندرك بان النجم محمد موسى خير من ينفذ الادوار المزدوجة هجوما ودفاعيا عند امتلاك الكرة وفقدان الكرة وتبعاً لذلك يصبح هو الخيار الذي لاغنى عنه باي حال من الاحوال،،

فاصلة ... أخيرة

* 48 ساعة فقط تفصلنا عن أياب زيسكو المرتقب في مقبرة الابطال فماذا نحن فاعلون بك يازيسكو ؟؟ سؤال عريض يبحث عن اجابة مقنعة هي قطعاً بين اقدام اخوان الشغيل والدمازين وبشه الصغير والسمؤل والشعلة والضي وبقية العقد النضيد .. فكونوا لها احفاد مهيرة بت عبود وعلي عبد اللطيف،،

امسح للحصول على الرابط
بواسطة : يعقوب حاج ادم
 2  0  1.8K
لا توجد مباريات
لا توجد مباريات
لا توجد مباريات