• ×

فضيحة جديدة في الدويم..!


* بعد كشف الفساد الذي ارتكبه سكرتير اتحاد عطبرة والإثبات بالأدلة القاطعة على عدم اكتمال الدوري في ابوزبد، وعدت القراء الأعزاء بكشف حقيقة ما يجري في الاتحادات الولائية حتى يصحو اتحاد الكرة العام من نومه ويوقف الفوضى التي تدور داخل أروقة هذه الاتحادات التي هجرها أعضاؤها لينعموا بالنوم في الأكاديمية والسفر الخارجي الذي ما كانوا يحلموا به والحصول النثريات الدولارية.
* كتبنا عن تجاوزات اتحاد ابوزبد فسارع الاتحاد العام في تكوين لجنة لتقصي الحقائق والتأكد من حقيقة عدم اكتمال الدوري، ذهب رئيس اللجنة القوصي ورفع تقريره للاتحاد وأثبت المخالفة، ورغم ذلك لم يتخذ الاتحاد القرار الحاسم الذي ينتظره كل الرياضيين في المنطقة، بل حفز ممثل اتحاد ابوزبد الفاشل الساكن بالأكاديمية حسين أبوقبه بالسفر رفقة المريخ للجزائر في مشهد فاضح يؤكد أن هذا الاتحاد لا علاقة له لا بالنهضة ولا بالإصلاح.
* ومثلما يحصل المدعو أبوقبه على الامتيازات رغم إخفاقاته وفشله في إكمال دوري منطقته، ينال مأمون بشارة حظه من المكافأة الانتخابية،كيف لا و نادي الثوار متصدر أندية الدرجة الثالثة بالدويم يذبح في وضح النهار على حساب فريق أبن شداد المدلل.
* ما حدث في الدويم مع نادي الثوار تفاصيله مخجلة، فقد حصل هذا النادي على تقارير الحكام من سكرتير الاتحاد بحضور أحد أعضاء الاتحاد ومن ضمنها تقرير الحكم وليد رابح ، ثم خاض بعد ذلك بقية مبارياته في الدوري ليتقدم فريق القردود بشكوى ضده في اللاعب عوض محمد عبدالعال بحجة عدم صحة مشاركته بعد نيله البطاقة الحمراء ، وكانت الطامة الكبرى أن الإفادة التي سلمها الاتحاد للنادي لم تحتو على أي كرت احمر للاعب.
* تخيلوا أن اللجنة المنظمة للدوري في الدويم كتبت شهادة السقوط لاتحاد هزيل ومنحت النقاط لفريق القردود، دون أن تستفسر اتحادها من صحة نيل اللاعب لبطاقة حمراء، ليلجأ الثوار للجنة الاستئنافات وتقدم لها إفادة سكرتير الاتحاد والتي تقول أن اللاعب مثار الشكوى لم ينل إي بطاقة ملونة، لتستدعي لجنة الاستئناف السكرتير الذي قال انا ما متذكر ، أما عضو الاتحاد الرجل الشجاع فقد نطق بالحق وقال أنا من كتبت الإفادة وأملاني لها سكرتير الاتحاد من ملف تقارير الحكام في وجود ممثل نادي الثوار .
*لجنة الاستئنافات استدعت الحكم وعندما سألوه عن المباراة وأحداثها قال لم أشهر فيها أي كرت احمر واخرج من جيبه مذكرة المباراة وراجعها واقسم انه لم يمنح اللاعب كرت احمر، لتمنح الاستئنافات نادي الثوار نقاط المباراة ليصبح للفريق 22 نقطة ولديه مباراة لم تلعب والفوز فيها يقوده لصدارة المجموعة، اتحاد الهنا والسرور أدخل فريق الهدف المدلل صاحب الـ24″ نقطة واستبعد فريق الثوار الأحق بالمشاركة.
* اتحاد الدويم الفاشل ماطل الثوار ولم يخطرهم بخطاب الاستئنافات الذي بموجبه ستلعب المباراة المتبقية للفريق في الدوري ولم يلعب الثوار مباراته حتى يومنا هذا، لان القانون عند الاتحاد الذي يتعامل مع أندية الدويم بمزاجه، وعندما سألوه قال لهم حتلعبوا وين والموسم انتهي
* حقق مامون بشارة ما أراد وانتصر لفريقه المدلل الهدف لينال مركز ثاني المجموعة على حساب الثوار، لم يستسلم الثوار وقدموا شكوى للجنة القانونية التابعة للاتحاد العام وبالتحديد لمحمد حلفا وهذا المدعو قال لهم استفسرنا اتحاد الدويم ولم نجد منه رد، وحتى هذه اللحظة لم يجد نادي الثوار رد وكل أعضاء الاتحاد يتهربون، محمد جلال قال بعيد من الاتحاد ارجعوا لأبوجبل، رجعوا لأبوجبل قال ليهم شوفوا حسين اليأس ولا تزال الجرجرة حاصلة.
* كيف لا يتجاوز اتحاد الدويم القانون وهو الاتحاد الوحيد في السودان عقدت جمعيته العمومية دون مراجعة الميزانية، بل ولم يعرضها للأعضاء والعضو الأستاذ حسن محمد عبدالباقي اعترض وطالب بالميزانية لمناقشتها ورفض طلبه بواسطة تمومة الجرتق وديك العدة.
* أخيرا.. الاتحاد الذي يدعي انه جاء من أجل النهضة والإصلاح يفشل في محاربة الفساد الذي أنتشر حتى وصل مكتب الرئيس ويتستر علي جرائم أعضائه في الولايات، و لا نملك إلا أن نردد .. يسقط بس..!
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : نادر عطا
 0  0  1.0K
لا توجد مباريات
لا توجد مباريات
لا توجد مباريات