• ×

((مجموعتنا انتحارية ومهمتنا جد عسيرة))

نقطة .. وفاصلة

* يخطئ من يظن بان القرعة قد خدمت هلال الملايين بوقوعه في احضان الاندية الزامبية زيسكو ونكانا بجانب الغاني المخيف فريق الأشانتي كوتوكو ويخطئ اكثر من يعتقد بان القرعة قد خدمت الهلال بابتعاده عن اندية شمال افريقيا وتجنبه للصدامات العربية وشخصيا لاارى اي داعي لتلك الفرحة العارمة التي انتظمت صفوف الآهلة عبر المنتديات ومواقع التواصل الأجتماعي والقروبات الهلالية المختلفة ومعظم المشاركين يعبرون عن سعادتهم بابتعاد الهلال عن مواجهة فرق الرجاء المغربي والزمالك المصري والصفاقصي التونسي وحسين داي والنجم الساحلي وغيرهم ويظن هولاء وغيرهم بان طريق الهلال في المجموعة الثالثة سيكون مفروشا بالورود والرياحين وهو يواجه اندية زيسكو ونكانا والاشانتي وينسى هولاء او يتناسوا بان هذه الفرق قد حققت نتائج ايجابية في الادوار التمهيدية ووصلت الى دوري المجموعات برصيد نقطي يؤكد علو كعبها وعدم الاستهانة بها ودونكم نتائج فريق الأشانتي امام القطن الكاميروني وهو فريق متمرس ولايستهان به فقد قهره الاشانتي رايح جاي 2/3 في الكاميرون و1/2 في غانا اما فريق زيسكو الزامبي فهو الاخر قد فاز رايح جاي على فريق كايزر شلف الجنوب افريقي بنتيجة 1/3 في زامبيا و1/2 في جنوب افريقيا وحتى فريق نكانا الزامبي فقد كانت نتائجه مرضية الى حد كبير فقد فاز على فريق سان بدرو من ساحل العاج 3 /صفر في زامبيا وتعادل معه سلبيا في ساحل العاج فيما فاز الهلال على فريق موكورو الرواندي المغمور 3/ صفر في أم درمان وانهزم منه بهدف دون رد في رواندا ...وتبعاً لذلك فاننا نقول لكل من يعتقد بان طريق الهلال سيكون سالكا عبر دهاليز هذه المجموعة يكون واهماً فالمجموعة خطيرة وطريقها محفوف بالمخاطر وهي مجموعة موت عديل وهي لاتقارن بمجموعة الهلال في الكونفدرالية في الموسم الماضي والتي كانت تضم فرق متواضعة امثال نهضة بركان المغربي والمصري البورسعيدي وسونجو الموزمبيقي برغم ذلك فشل الهلال في تخطيها والوصول لمرحلة الدور ربع النهائي بل الادهى والامر ان الهلال قد عجز يومها عن تحقيق فوز واحد في ستة مباريات متتالية الامر الذي جعله يتذيل فرق تلك المجموعة برصيد نقطي خجول ادهش كل المراقبين في القارة السمراء عطفاً على اسم الهلال الكبير،،

* ونحن حقيقة لانريد ان نزرع التشاؤم في نفوس الآهلة ولكننا نقول لهم بان الهلال إن اراد ان يبيض ماء الوجه ويمسح الصورة الباهتة التي كان عليها في دوري مجموعات الكونفدرالية في الموسم الماضي فهو يحتاج لعمل شاق ومضني للاستفادة من كل ترسبات الماضي والدخول لدوري المجموعات في هذه النسخة برؤى متقدة وفريق قادر على المجابهة والصمود وهذا لن يتأتى الا اذا اعاد المجلس النظر في الامور الفنية للفريق والعمل على ايجاد مدرب مقتدر لديه النجاعة والشجاعة وقوة الشخصية والخلفية الكروية التي تساعده على اعادة صياغة الاشياء في هذا الفريق المدجج بالنجوم المتميزة والتي لم تجد المدرب الحصيف القادر على توظيفها وتنظيمها بصورة مثالية واستخراج الطاقات الكامنة في دواخلها ومتى ماتوفرت هذه الجزئية الأكثر اهمية فان كل مخاوف الآهلة في دوري المجموعات ستصبح أمان،،

حاشية
* عودة الماكوك نزار تمثل عودة الروح لجسد الهلال المنهك،،

فاصلة ... أخيرة

* بقى ان نقول بان مجلس الكاردنال إن كان جاداً في تعبيد طريق الهلال في المجموعات فهو مطالب بتوفير مباريات تجريبية قوية مع فرق تتشابه في اسلوبها مع الفرق التي ستواجه الهلال في دوري المجموعات اي ان تكون هنالك مباراة تجريبية بين كل مباراة رسمية والاخرى حتى يكون الفريق في كامل الجاهزية ويعمل المدرب على تلافي الاخطاء والوصول الى مرحلة الانسجام والتيم ويرك والانصهار في بوتقة الجماعية الشاملة والآن تفصلنا اكثر من اسبوعين عن اول مباراة في المجموعات والفرصة مواتية لاحضار فريق افريقي ليتبارى معه الهلال قبل موقعة الاشانتي الافتتاحية في أم درمان إذ ان الأكتفاء بمباريات الدوري المحلي لن تعطي الرتم الفني المطلوب للمواجهات الافريقية المرتقبة ولهذا نلفت انتباه المجلس عسى ولعلى ان تعطي المباريات الاعدادية الافريقية الاستعدادا البدني والفني المطلوبين،،


امسح للحصول على الرابط
بواسطة : يعقوب حاج ادم
 0  0  1.1K
لا توجد مباريات
لا توجد مباريات
لا توجد مباريات