• ×

لا_ ياحنان

الاستاذة حنان خالد قطبة نادى الموردة الشهيرة التى حفرت اسمها فى السجل الرياضى النظيف باحرف من نور لن تمحا مهما تقادمت السنون وتكالب المتكالبون الذين لا يعرفون قدر المراة ويريدونها فقط للتفريخ.
لقد قدمت حنان فى الفترة الوجيزة التى تفرغت فيها للعمل العام بما يفوق عشرات السنوات الضوءية
حنان تجربتها كانت ناجحة بكل المقاييس كقيادية بمجلس ادارة نادى فى قامة نادى الموردة ولا يمكن باى حال اعتبار صعود النادى للدورى الممتاز نتاج جهدها وترسيخها لقيم وبث الروح فى مكونات النادى من لاعبين ومشجعين واعضاء مجلس ادارة الا من ذاك الذى اصابته العزة بالاثم فمد يده لامراة مهما كانت قوتها فليس هناك ما يبرر فعلته التى غطتها الاجهزة الرسمية والجودية وناس باركوها ولولاهم لانتهى الموضوع باخذ كل ذى حق حقه واغنى حنان مما اقبلت عليه اليوم بفتح الملف وتديله واقحام اتحاد كرة القدم السودانى طرفا رغم ان الموردة حينها لم تكن حتى من اندية الاتحاد العام المباشرة كما هى اليوم
فشكوى حنان للفيفا كان من المفترض ان تتريث حولها ولا تضيع اموالها هباء كما فعل نادى توتى فى قضيته الشهيرة لان الاتحاد العام ايد فقط قرار اتحاد الخرطوم
وحنان تعلم تماما ان اللجان العدلية ولجنة القيم والاخلاق غايبة تماما عن الاروقة الرياضية بالسودان بسبب سياسات الاتحاد السابق لحماية مصالح منسوبيه وكان الاوفق لها ان تستمر فى قضيتها بالمحاكم العادية ان كانت مصرة على اخذ حقها فليس منطقيا ان تحدثنا حنان عن شكوى الاتحاد العام لعدم معاقبته لشخص قام بالاعتداء عليها ما علاقة الاتحاد العام بذلك واتحاد اللعبة المحلى لم ينظر الشكوى
اما حكاية مستحقاتها تجاه النادى او ديونها ان صح مطالبتها بها تبقى المسالة مؤلمة ويؤسفنى ان اقول ان اعتقادنا بالفوارق المهولة بين حنان وقادة الرياضة الجدد من الراسمالية وزبانية النظام التى اعتبرناها اكدت ان ظننا كان خاطءا وان الراسمالى هو الراسمالى
نعم من حق اى فرد ان يطالب بديونه او حقوقه لكن بالطبع حالة الموردة وحنان على وجه التحديد مختلفة فالذى اهدى باصا بما يقارب سعره المليار لن يكون مصمما لاسترداد حقوقه بهذه الطريقة والسرعة وما استغربت له كيف لجات للفيفا والملف فى طور المحاكم المحلية ولم تبداء جلسات السماع بعد
وحتى لو بدات ما الذى سيتغير اذا مثل او لم يمثل قادة المجلس اللهم الا لاثبات الديون فحنان سيدة العارفين ان الموردة لا تملك ربع ما تدعيه دينا عليها وبالتالى يكون القصد جرجرة ادارة النادى المفترض ان ينصب تركيزها على الفريق الصاعد للممتاز لمواصلة الخطى بتمثيل السودان كما يتمنى اهل الموردة وقواعد الخرطوم المنتشرة
نواصل
دمتم والسلام

امسح للحصول على الرابط
بواسطة : الصادق مصطفى الشيخ
 0  0  938
لا توجد مباريات
لا توجد مباريات
لا توجد مباريات