• ×

((خت الكوره واطه ياكردنه))

نقطة ... وفاصلة


* استغرب عدد من المراقبين ومنهم عدد من الزملاء الذين اكن لهم تقدير خاص من التحول المفاجئ الذي حدث في كتاباتي بين عشية وضحاها من المساند الاكبر لرئيس الهلال كردنه الى المطالبين بذهابه بل ان البعض من الزملاء والمراقبين قد فسروا ذلك التحول المفاجئ وكانه مرتبط بحدث معين حدث لي مع الرئيس الهلالي بل ان هنالك بعض الخبثاء قد اتهموني بانني قد اتخذت ذلك الموقف المغاير لالسبب سوى انني قد تخطتني فرصة السفر الى الامارات مع زمرة الاعلاميين الذين سافروا الى هناك بدعوة من الرئيس كردنه وليس هذا فحسب بل ان بعض مرضى الانفس قد ظنوا بانني انتهجت ذلك الاسلوب تقرباً للرئيس المثالي صلاح ادريس بحكم من انه قد بات قاب قوسين او ادنى من العودة لرئاسة الهلال ولهولاء واولئك اقول بانني وطوال فترة دفاعي عن السيد اشرف الكاردنال سوى ان كان عبر الصحف الورقية او عبر هذا المنبر الحر فان دفاعي وانصهاري في معيته لم يكن لهدف معين او لأي غرض يقضى بل ان ذلك قد كان لقناعة تامة بانه رجل المرحلة ويكفي لكي ادلل على ذلك ان اقول بانني وطوال السنوات الثلاث ونيف من السنه الرابعة التي كنت اقف فيها على خط النار دفاعا عن السيد اشرف لم اكن قد التقيته او التقيت مجموعته او انصاره او اي شخص ينتمي اليه ولكم ان تتخيلوا بان رجل يكتب ولاكثر من ثلاثة سنوات عن رئيس بمداد من ذهب ويدافع عنه دفاع المستميت وطيلة تلك الفترة لايلتقيه او يسعى الى لقائه رغم كل الفرص التي تهيات لذلك فماذا يعني ذلك لاتفسير له سوى ان صاحب هذا القلم يكتب للهلال ومن اجل الهلال ولنصرة الهلال ولاشئ غير الهلال ولكننا عندنا احسسنا وتاكدنا بان السيد كردنه قد حاد عن الطريق واصبح يتخبط في دياجير الظلام وباتت قراراته تنخذ بصورة عشوائية المتضرر الوحيد منها هو الكيان ااهلالي كان لزاماً علبنا ان نقول له اسطب ونضئ الاشارة الحمراء في وجهه ونشهر له الكارت الاحمر مباشرة دون ان يكون الكارت الاصفر ملازماً له واعتقد بان ليس في هذا مايعيب طالما اننا ننطلق من مصلحة الهلال التي تضررت كثيرا في عهد السيد الكاردنال وآن لنا ان نقول له خت الكوره واطه ياكردنه وسيب الشغلانة لي ناس وجزاك الله خيرا في كل مافعلته من اجل الهلال وجماهير الهلال فانت قد حفرت اسمك باحرف من نور في السجلات الهلالية وسطرت تاريخ ابيض ناصع البياض برغم الهنات المتعددة التي صاحبت تلك الانجازات واهمها واكثرها اهمية كومة المغتربين المضروبين والشطب العشوائي والست مباريات الافريقية التي لم يحقق فيها الفريق الهلالي اي فوز في مربع الكونفدرالية وقبلها الخروج من التمهيدي في الموسم قبل الماضي اضافة إلى ابعاد ابناء الهلال عن ساحة الوغي ومعاداتهم بصورة سافرة امثال محمود جباره الساده وشوقي عبد العزيز وغيره وتاتي ثالثة الأثافي في تلك السقطة الكبرى التي تمثلت في اسناد مهمة التدريب في النادي الكبير لمدرب مريخي مغمور لم يقبل به حتى ابناء جلدته فاذا به يتوشح بتدريب الهلال وهي جزئية ماكان يحلم بها لو كان رئيس الهلال الطيب الله ط او عبد المجيد منصور او عمر علي حسن فكان ان صنع الكاردنال اسم لمورينهو لايحلم به طول العمر فان تحمل سيرتك الذاتية بين طياتها مسمى تدريب الهلال فان تلك الجزئية تعني الكثير لاي مدرب مهما كان وضعه التدريبي سوى ان كان مدرب مشهور او مغمور مثل مورينهو،،

* ويقيني بان اي متابع لافعال الكاردنال وتخبطاته يجد لنا العذر في هذا التحول الذي اعتبره البعض مفاجئاً واعتبره انا من جانبي بانه لايحمل من المفاجأة شيئاً سوى انه قد جاء متأخراً فلازلت الوم نفسي على الثلاثة سنوات التي اضعتها من عمري وانا انفخ في سعن مخروق وليت السيد الكاردنال يصدح لصوت العقل ويعمل على تحقيق رغبة السواد الاعظم من فتية بني هلال ويخت الكوره واطه براحه وينسحب في هدوء ليريح ويستريح وليعلم السيد كردنه بان التاريخ سيحفظ له كل الاعمال الجليلة التي قام بها من اجل الهلال وعلى رأسها صرح الجوهرة الذي سيغفر للكاردنال كل جلطاته التي شوهت جلال البيت الهلالي،،

دبوس

* للعلم ياوالي الولاية فان سائقي الحافلات الكبيرة والهايسات يتفنون.في تحديد تعريفة التذكرة خصوصاً في اوقات الذروة فطبيعي جداً ان ترتفع تذكرة الحافلة من خمسة جنيه الى عشرة ومن الطبيعي ايضا ان ترتفع تذكرة الهايس من 10 جنيهات الى 15 عند الظهيرة اما بعد المغرب وبعد صلاة العشاء فان سعر التذكرة يتراوح بين 25 إلي 30 جنيه تصور ياسيدي الوالي ان موظف حكومي او موظف قطاع خاص راتبه لايتعدى آل 1500 جنيه يقتطع منها 1200 جنيه مواصلات فقط بدون فطور او مكيفات فكيف سيكون حاله اخر الشهر اننا ندعو الى ضبط تعريفة المواصلات من قبل الولاية بصورة اكثر انضباطا حتى لو ادى ذلك لسحب ترخيص السائق والمركبة المخالفة لتعرفة الولاية فالناس سيدي الوالي تشكو مر الشكوى من ندرة المواصلات ومن الطمع الفاحش من سائقي الحافلات وتعنتهم بتحويل خط السير او تجزيئته حسب امزجتهم لزيادة الدخل اي ان يبتدع سائق الحافلة فن جديد لزيادة الدخل بشحن الحافلة من جبرة للتفتيش فينزل الركاب ومن ثم يشحن من التفتيش للفة وبالمقابل يشحن من اللفة للتفتيش ومن ثم يشحن من التفتيش لي شرق فتكون المكاسب هنا مزدوجة والولاية وادارة المرور اخر من يعلم فهم يغطون في نوم عميق،،

فاصلة ... اخيرة

* ألى ذلك الغوغائي الاحمق الذي لايعرف كيف يفرق بين الغث والثمين اليه اقول وهو يعرف نفسه جيداً احترم نفسك والزم حدودك ولاتتجرا بالحديث عنا خيراً او شراً فان تفرغت اليك فستكوم العاقبة وخيمة ولاعذر لمن انذر واليك اعني واسمعي ياجاره واللي على راسه بطحه يتحسسها!!؟؟
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : يعقوب حاج ادم
 2  0  1.2K
لا توجد مباريات
لا توجد مباريات
لا توجد مباريات