• ×

نقطة ... وفاصلة











آل الشيخ الأستثمار العربي خطوة للأرتقاء برياضة العرب


* يحسب لسعادة المستشار تركي آل الشيخ رئيس الهيئة العامة للرياضة في المملكة العربية السعودية رئيس الاتحاد العربي لكرة القدم اهتمامه المتعاظم بتطور وازدهار الكرة العربية وخروجها من نفق المحلية الضيق الى افاق العالمية الرحبة وهذا لعمري هو ديدن الكبار إذ ان مسئولية الرئيس آل الشيخ كرئيس للاتحاد العربي تحتم عليه ان يوسع دائرة اهتمامه العربية على كل الدول والمنتخبات والاندية المنضوية تحت لواء اتحاده من اجل الاخذ بيدها والسمو بها الى مراقي الرقي المضطرد الذي ينشده كل العرب من رئيسهم الى اصغر موظف والى اصغر مشجع وهذا الاهتمام وتلك المتابعة لن تؤتي اكلها مالم يهتم سيادته بالبنيات التحتية في كل دول العرب خصوصا الدول التي تشكو لطوب الارض من افتقارها للبنيات التحتية من ملاعب معبدة واكاديميات تساهم في تعليم النشئ ابجديات الكرة العصرية الحديثة وتبعاً لذلك فان اولى خطوات الاستثمار الرياضي في تلك الدول التي تحتاج بالفعل لايادي سعادة المستشار البيضاء تتمثل في ضرورة العمل على انشاء الأكاديميات الرياضية التي تحتاجها العديد من الدول العربية لكي تمثل الروافد المغذية للاندية والمنتخبات والمساهمة بالتالي في تقليل بنود الصرف على اللاعب الاجنبي الذي يكلف خزائن الاندية الاموال الطائلة اضافة الى اهمية تكفل سعادته بانشاء الملاعب المعبدة في البلدان العربية التي تفتقد الى الملاعب الجاهزة التي تستقبل المباريات الدولية او مباريات البطولات العربية كبطولة الشيخ زائد التي تدور رحاها الإن،،

ولعلى سعادة المستشار ومعه العديد من اعضاء لجنته المؤقرة قد لاحظوا وبلا كبير عناء بان بعض الملاعب العربية تحمل صور سيئة لاتستحق ان توجه اليها كاميرات النقل التلفزيوني لانها تحكي عن واقع مرير تعيشه رياضة تلك البلدان دون ان يكون قادتها قادرين على تغير واقع الحال المذري الذي تعيشه رياضتهم وبما ان صلاحية الملاعب تعتبر هي الخطوة الاولى في تطور وازدهار رياضة كرة القدم في اي دولة عربية فاننا نناشد سعادة المستشار بان يولى هذه الجزئية المهمة جل اهتمامه لانها وبكل صدق تمثل حجرة عثر في طريق تقدم رياضة الشعوب العربية،،

* واذا كان سعادة المستشار سيتبنى فكرة شراء بعض الاندية السودانية والشروع في استثمارها بصورة علمية مدروسة رغبة في الوصول بها الى مصاف العالمية فاننا وبكل تأكيد نبارك له هذه الخطوة التي تعتبر ضربة معلم ستفتح افاق واسعة لمستقبل كروي مشرق للرياضة السودانية بحكم العقلية الاستثمارية النيرة التي يحملها سعادة المستشار والتي من الممكن ان تقود النادي الذي يقع عليه الاختيار إلى مصاف العالمية في ظرف سنوات قليلة مختصراً عشرات السنين العجاف التي كان سيقضيها ذلك النادي بعيداً عن دائرة الضوء زالأضواء،،

((فاصلة))

* ليت تركيز سعادة المستشار تركي آل الشيخ وهو يتجه للاستثمار في السودان ان يكون منصباً على الاندية المغمورة امثال فريق ود هاشم او ملوك الشمال او تريعة البجة او اهلي عطبرة او فريق كوبر العريق لكي يخلق منها قوة ضاربة تنافس اندية العرب وتلغي احتكارية هلال مريخ التي اضرت بالكرة السودانية منذ تاسيسها وحتى يومنا هذا ولسعادة المستشار نقول بان الاستثمار في اندية هلال مريخ لن يضيف جديداً لان لهذين الناديين رجال قادرين على تفعيل النواحي الاستثمارية فيهما بعكس باقي الاندية المغلوب على امرها،،
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : يعقوب حاج ادم
 4  0  2.4K
لا توجد مباريات
لا توجد مباريات
لا توجد مباريات