• ×

هبوط نادى برى (الاخيرة)


احداث مباراة الموردة القشة التى قصمت ظهر الاسد

فى الحلقتين الماضيتين اشار الكابتن حسن سورين الى الكيفية التى اتى بها مجلس ادارة نادى برى الذى يطلق عليه مجلس قدامى اللاعبين وشرح تداعيات منصب امانة المال وكيف خزلوا من مرشحهم الذى تنازل لمرشح القايمة المناوءة للتجمع ووصف المجلس بالمخترق لكونه تنازل عن عن ادارة القطاع الرياضى وحمل فى رسالته المطولة المعارضة الضلع الاكبر لهبوط النادى للدرجة الثانية وكشف عن وصية للراحل الفذ بكرى بخيت العجب كابتن برى فى عهدها الذهبر واحد اخلص ابناؤها حينما طالب قبل رحيله بايام بضرورة محاسبة الذين تسببوا فى هذه المهزلة
يواصل سورين ويقول:
)عندما استلم مجلس التجمع مهامه رسميا كانت قد تبقت ثلاث مباريات فى دورى الدرجة الاولى ولم يتم تكوين القطاع الرياضى بعد فانتهزت المعارضة هذه السانحة للتقليل من اثار الهزيمة التى منيت بها فى الانتخابات فقام بعض رموزها باقتحام ملعب النادى بقيادة رءيسه المنتخب حديثا قبل بداية التدريبات استعدادا لمباراة لا تؤثر نتيجتها على موقف الفريق والقيت خطبا حماسية لالهاب حماس اللاعبين ليكسبو تلك المباراة التى تهم نتيجتها احد فرق المنطقة المهدد بالهبوط للدرجة الثانية وسط دهشة اللاعبين والحضور
وعندما انهزم الفريق اطلقت الشايعات واثيرت الشبهات حول اللاعبين فبلع المجلس الطعم بكل سهولة وكون لجنة تحقيق حول الاسباب التى ادت لهزيمة الفريق وتم استدعاء المدرب ومساعده وكانا من ابناء النادى وشمل التحقيق بعض اللاعبين الذين شاركو فى المباراة واخرون لم ياتو واغلقوا هواتفهم والى يومنا هذا لم تظهر نتيجة أتحقيق
المغرض الذى ادت تداعياته الى فقدان النادى اكفاء اللاعبين .
وفى تقديرى ان اهم الاسباب التى ادت الى هبوط النادى للدرجة الثانية بجانب الاسباب سابقة الذكر فهى مباراة الموردة وما ادراك ما الموردة والتى يعلم راعى الضان فى الخلاء تداعياتها الخطيرة التى كانت بمثابة القشة التى قصمت ظهر الاسد وكان ابطال هذه الاحداث رموز المعارضة المعروفين الذين كانوا يصولوا ويجولوا ويخطبوا على المنابر داخل النادى باعلى اصواتهم قبل ااانتخابات بل ان احدهم كان مرشحا فى قابمة الوفاق فلماذا تم السكوت عن هذه الواقعة دون محاسبة المتسببين فيها ومن يحمى هذا النادى الذى اضحى يدار عن طريقالمثل المعروف (الغراب ما بسل عين اخوه)
اذا كانت القوانين واللوايح التى توضع دون احترام لها تضيع داخل ادراج ودواليب النادى الذى برع فقط فى اقالة وتعيين المدربين بالتصويت والقرعة وبهذه المناسبة نسال لماذا تم اعفاء المدرب مهداوى من مهمة الاشراف الفنى على الفريق بالدرجة الاولى وكانت نتايجه فى تحسن بعد ان شارك فى تدعيم صفوف الفريق فى التسجيلات التكميلية ؟
لقد اراد رموز المعارضة اللعب على كل الحبال حتى النهاية فهرعوا لنجدة الفريق من الهبوط للدرجة الثانية بعد فوات الاوان فتواروا عن الانظار وعادوا مرة اخرى للمشاركة فى صعود الفريق ولكن هيهات فليس فى كل مرة تسلم الجرة فقد انقطع الحبل وخسر الجميع
هذا هو المشهد فى نادى برى اتبان الفترة الماضية وقد عرضناه بكل وضوح وامانة وبكل التفاصيل الدقيقة حتى لا يحمل البعض قدامى اللاعبين وحدهم مسؤلية هبوط النادى وليعرف الجميع من شاركوا فى تلك المهزلة حتى لا يسمحوا لهم بتكرارها مرة اخرى ولاعزاء لم وضعوا اصابعهم فى اذانهم واستغفروا استغفارا
حسن سورين
لاعب ومدرب سابق
نايب الرءيس للشؤؤن التنفيذية لتجمع قدامى لاعبى نادى برى


امسح للحصول على الرابط
بواسطة : الصادق مصطفى الشيخ
 2  0  269
لا توجد مباريات
لا توجد مباريات
لا توجد مباريات