• ×

هبوط اسد البرارى(2) ..وصية بكرى بخيت العجب




فى هذه الحلقة وهى الثانية نواصل نشر الرسالة التى تلقيتها من الكابتن حس سورين دارفور لاعب ب رى الاسبق ونايب رءيس تجمع قدامى اللاعبين والضلع الثانى بعد كابتن قسم ترانزيستر من مهندسى الانتخابات التى اكتسحتها قايمة التجمع بسهولة ولكنه استقال فى وقت مبكر لعمر هذا المجلس الذى وصفه فى الحلقة الاولى بالمفرط فى واجباته من خلال الاحلال والابدال والتفريط فى القطاع الرياضى الذى قال انه الركيزة الاساسية لعمل المجلس وحكى دور السكرتير فى هذه الناحية كما اشار لدور المعارضة فى خلخلة المجلس واضعاف دوره
يواصل سورين ويقول:
) بعد هبوط برى من الدرجة الاولى كان الامر ليبدو عاديا فكم من فرق هبطت ثم صعدت بعد ان استفادت من التجارب التى مرت بها ولكن المؤسف والمحير فى امر نادى برى هو تلك الاساليب والممارسات الغريبة التى ادت الى ذلك
وقد طالب لاللاعب الدولى الراحل بكرى بخيت العجب بمحاسبة من تسببوا فى هذا الهبوط فى تغريدة له قبل رحيله قبل فترة قليلة من هبوط النادى فراينا انها وصية رمز كبير من رموز النادى تستدعينا لالغاء الضوء على تلك الاساليب والممارسات حتى لا تمر مرور الكرام وحتى لا تفسر تغريدة كابتن بكرى بالصورة التى تروق لهم على حساب الحقايق المجردة التى اكتنفها الغموض والضبابية وتم التكتم عليها عن قصد وان اوان كشفها
واول مانبداء به هو بروز المعارضة من القايمة التى سقطت وسحبها التكتيكى لمرشحها للرياسة وهو رمز كبير من رموز النادى وتساند مرشح قدامى اللاعبين الذى فاز بالتزكية ذلك ليس حبا فى التوافق ولكن لتضع الباب مواربا للاطلالة عليه بين الفينة والاخرى لشيء فى نفس يعقوب وقد اقدمت المعارضة على هذه السابقة بعد رفضنا العمل معهم فى قايمة واحدة (الوفاق) وارى ان سبب الرفض منطقيا اذ لا يعقل ان نعمل على مشروع لثلاثة سنوات ولم يسال رموز المعارضة عما يدور امام اعينهم وداخل اسوار النادى لياتو وقد تبقت للجمعية ايام ليفرضوا علينا الوصايا والمزايدات فاضمروا ذلك فى نفوسهم واختلوا بمرشحنا لامانة المال واقنعوه بان يتنازل لصالح مرشح قايمتهم ليفوز بالتزكية وذلك عندما لم يذهب مرشحنا للمفوضية ولم يعتذر لقدامى اللاعبين حتى يتمكنوا من اختيار البديل ففاز مرشحهم بسيناريو واخراج يعجز عنه امهر صناع الافلام الامريكية بهوليود
والغريبة ان امين المال هذا سافر لخارج البلاد ولم يعد الا بعد هبوط النادى للدرجة الثانية








امسح للحصول على الرابط
بواسطة : الصادق مصطفى الشيخ
 1  0  445
لا توجد مباريات
لا توجد مباريات
لا توجد مباريات