• ×

من هنا نبدأ صاح


# يخوض هلال السودان مساء اليوم بمصر أمام مضيفه نادى المصرى البورسعيدى آخر جولاته فى دور الستة عشر لبطولة الكونفدرالية الأفريقية التى ودعها بكل الحسابات فى الجولة الخامسة بخسارته بهدفين نظيفين على أرضه ووسط جمهوره أمام نهضة بركان المغربى تلك الخسارة التى بلا شك لا يتحمل مسؤوليتها المدير الفنى السنغالى لامين نداى وان سعى البعض تحمليه جزء منها وبعض آخر ذهب بعيدا وحمله كامل المسؤولية.
# المدير الفنى لا يتحمل مسؤولية شئ من واقع انه فى بداياته مع الفريق بل استلم المهام منتصف الموسم بعد ان خاض الفريق خضخاض البطولتين المحلية والأفريقية ولم يقف على مستويات عناصره بعد اضف الى ذلك انه وجد الفريق يعانى النقص خاصة فى عمق الدفاع الذى ظل يشكل قلقا وأرقا لجمهور النادى والأجهزة الفنية المتعاقبة وعلى مدى مواسم فشلت خلالها كل المعالجات والتوليفات التى لجأت اليها الأجهزة الفنية الوطنية والأجنبية فضلا عن ان بعض العناصر التى يضمها كشف الفريق الآن لا تملك ما تضيفه أو تقدمه للنادى بل ظلت علة وعالة على الفريق رغم ما وجدته من فرص وهذه العناصر الخاملة لم يشارك فى ضمها نداى بل وجدها بكشف الفريق ولم يجد أمامه خيارات غير الاعتماد عليها رغم ضعفها وقلة حيلتها.
# مباراة مساء اليوم أيا كانت نتيجتها لن تؤثر فى مشوار أو حظوظ الهلال فى البطولة لهذا ان حدثت الخسارة ( لا قدر الله ) يجب ان نبعد المدير الفنى من مساحات نقدنا وغضبنا ونيران سخطنا وانفعالنا واشتعالنا بل يجب ان نمنحنه الفرصة كاملة ليواصل مع الفريق ويضم العناصر الوطنية والأجنبية التى يحتاجها الفريق خلال فترة الانتدابات الرئيسية القادمة من ثم نهئ ونوفر له كل سبل الاستقرار ومقومات النجاحات وهذا هو المطلوب الذى يجب ان نعض عليه بالنواجز خاصة من جانب المجلس ، أما اذا كررنا أخطاء المواسم السابقة بالكربون وقدمنا المدير الفنى كبش فداء وأطحنا به فان المواسم القادمة لن تكون بأفضل من سابقاتها ان لم تكن الاسوأ.
غيض
# حقيقة اذا فكر مجلس ادارة نادى الهلال الاطاحة بالمدير الفنى بسبب الخروج من البطولة الافريقية يكون قد كرر الأخطاء بالكربون بل وأصر على عدم بسط الاستقرار الفنى بالنادى وعندها لا تتوقعوا ان تشاهدوا هلالا يحقق نجاحا فى المواسم القادمة بل سيكون الحصاد مرا كما فى كل موسم.
# المدير الفنى لامين نداى جاء للهلال تزكيه نجاحاته وانجازاته مع ناديى القطن الكاميرونى ومازيمبى الكنغولى ومع منتخب بلاده وبلا شك ما حققه من انجازات قبل مجيئه الهلال لم يحققه بين عشية وضحاها بل بعد عمل استمر لمواسم فضلا عن انه وجد عناصر يعول عليها وهذا ما لم يجده فى الهلال حتى الآن لهذا يجب ان نمنحه المساحة والزمن ونجلب له العناصر التى يعول عليها حتى لا نظلمه كما ظلمنا من قبله وقبل ذلك نظلم الهلال.
# لا يوجد المدير الفنى الذى يستطيع صناعة فريق بطولات خلال أيام ولا حتى شهور مهما كانت قدراته وخبراته خاصة اذا لم يجد عناصر متميزة وحقيقة نداى لم يجد بفريق الهلال العناصر المطلوبة بل وجده يعانى النقص
# أتمنى ان يمنح المدير الفنى لامين نداى فرصة اختيار العناصر الأجنبية التى يحتاجها الفريق خلال فترة الانتدابات الشتوية القادمة كما صرح بذلك # نستطيع ان نحكم على لامين نداى بعد ان نمنحه المساحة والزمن ونمنحه الفرصة ليختار العناصر التى يحتاجها الفريق خاصة المحترفين الأجانب.
# ما قام به الأخ الصديق الحكم الدولى( للأسف ) الفاضل أبوشنب مساء أمس الأول بمنحه ضربة جزاء لنجمة المسالمة فى مباراتها أمام هلال الأبيض لا وجود لها الا فى خيال شاعر مكرت به الصهباء شئ مؤسف ومخجل يدل على ان التحكيم لا زال يشكل عقبة أمام تقدم الكرة السودانية اضافة للملاعب السيئة كملعب العرضة جنوب الذى لا يصلح لرعى الغنم.
# تعرف يا أبوشنب بلنتى خيالى زى ده فى أى دورى فى العالم اذا منحه حكم لفريق بفتحوا فيهو بلاغ تشرد وكذب ضار وبحكمو عليهو بالجلد.
# أجمل لقطات المباراة الكابتن صلاح نمر ضرب هد بى فم المعدة.
# معقول يا صلاح نمر تضرب هد بى فم المعدة انت متعشى بى نبق؟
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : خلف الله ابومنذر
 2  0  1.2K
لا توجد مباريات
لا توجد مباريات
لا توجد مباريات