• ×

ثلاثية معنوية خففت من أحزان الكونفدرالية


في مباراة مؤجلة من الجولة الخامسة لدوري النخبة استضاف هلال الملايين بملعبه الجوهرة الزرقاء فريق ملوك الشمال اهلي مروي مساء ثالث أيام عيد الأضحى المبارك 1439 للهجرة، حيث لعب الهلال الشوط الأول بتشكيل غلب عليه طابع اللاعب الوطني بنسبة 99% فكان يونس الطيب في حراسة المرمى، فارس عبد الله، عبد اللطيف بوي، محمد المعتصم و أطهر الطاهر في خط الدفاع، نصر الدين الشغيل، نزار حامد، بشة الكبير في خط الوسط، الصادق شلش، جيوفاني وولاء الدين في خط الهجوم .. انتهى الشوط الأول بتقدم الهلال بالهدف الذي أحرزه الصادق شلش إثر المتابعة الدقيقة للكرة الثابتة التي صوبها أطهر الطاهر صوب مرمى محمد كلي حارس مرمى اهلي مروي التي اصطدمت بالعارضة في الدقيقة 42 من عمر المباراة .
في الشوط الثاني كانت التشكيلة الزرقاء حققت النسبة الكاملة 100% من اللاعب الوطني بعد استبدال البرازيلي جيوفاني باللاعب ابوعاقلة.. حيث شهدت دقائق الشوط الثاني إحراز الهلال لهدفين حملا توقيع كل من ولاء الدين موسى و محمد أحمد بشير بشة و من ثم تم إجراء بعض التبديلات التي شهدت دخول صهيب الثعلب بديلاً عن نزار حامد و محمد مختار (شة الصغير) مكان بشة الكبير .
تجدر الإشارة أنَّ هلال 1987 و 1992 قد وصل نهائي بطولة الأندية الإفريقية أمام كل من الأهلي القاهري و الوداد المغربي بتشكيلة قوامها اللاعب الوطني.
في المباريات الإفريقية التي خاضها الهلال موسم 2018 بشقيها الأبطال و الكونفدرالية لم يكن التوفيق حليف المحترف الأجنبي في صفوف هلال الملايين ، مما يتطلب العمل إعادة النظر في كيفية اختيار المحترف الأجنبي الذي يُقدِّم العطاء المرجوء منه بدلاً أن يأت و يجلس على دكة الاحتياط . كما أنَّ اللاعب الوطني في نادي الهلال يمتلك الموهبة و الفنيات الرائعة و ما على الجهاز الفني بقيادة السنغالي لامين أنداي إلا الإستثمار الأمثل لهم سيَّما و متوسط أعمارهم في العشرينات من العمر . لتكون الخطة من نهاية مباراة اهلي مروي العمل على تطوير و تجويد اللعب و الأداء معتمداً على المحترف الوطني الذي تكون محصلة الاستفادة منه للنادي و المنتخب .
كما ذكر الكابتن و المحلل الرياضي السادة أنَّ الهلال يحتاج لثلاثة محترفين فقط لا غير من العيار الثقيل إثنان في خط الدفاع و الثالث في خط الهجوم .
* آخر الأوتاد :
الأهداف الثلاثة في شباك اهلي مروي حراسة الحارس محمد كلي والذي أنقذ مرماه من أكثر من هدف، إضافة للعرض الجميل الذي قدمه نجوم الهلال الوطني الكامل الدسم قد خفف القليل من حزن الخروج من الكونفدرالية لتُعطي الثلاثية دفعة معنوية لباقي الإستحقاقات المحلية.
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : احمد الفكي
 0  0  876
لا توجد مباريات
لا توجد مباريات
لا توجد مباريات