• ×

النمور جاطت!


تسخينة:
يله شندي نزور الحبايب!
تسخينة تانية: و لا طرفك من طبعو نعسان؟ ظل فريق الارسنال (الهلال الثاني) بعبعا مخيفا ل (الهلال الطيش) و شكل ندية و عقدة حقيقية بقيادة الأرباب (سبب العذاب) و في المقابل لم يكن النمور خصما شرسا امام المريخ الا ان النمور كشرت أنيابها مؤخرا و صارت عقدة للمريخ بينما صارت تتلقى الهزائم من (هلالو مبيق ) في دار جعل بعد ان كانت بعبعا للهلال في المقهرة و وصولها لشباكه مثل وصول (بحري بالمك) و في العام الفائت كانت نتائج المريخ محبطة و حصاده كارثيا على الرغم من تقديم مستويات طيبة مع الكوتش محمد موسى عابها ( اللمسة الأخيرة)!
فوز المريخ (الليلة) جاء معنويا ليمسح احزان الموسم السابق و الذي سحقت فيه النمور المريخ بثلاثية و ابعدته من كأس السودان و كان الهلال قبلها قد حقق (المفاجأة) بالفوز على المريخ (الداخل بفرصتين) بهدفين... لتخرج جماهير المريخ (صفراء) اليدين من الكاسين اعقبته بخروج افريقي تمهيدي و خسارة ثلاثية الابعاد.. ثم جاء فوز اليوم بعد النكسة و الوكسة التي تعرض لها الزعيم منذ ترؤس و عدم ترؤس سوداكال.. و ما تلى ذلك من احداث جسام و معارك مؤلمة عودة المريخ لسكة الانتصارات نتمنى الا تكون (فقط) بسبب عودة الحوافز و الفلوس!
فوز مهم في وقت مهم و نقاط أهم! مشكلة زمان حينما كانت الحرب في أفغانستان أرسل تلفزيون السودان مندوبه لباكستان (تشابه أسماء) و قبل ايام بينما كان الهلال يستعد للعودة لسكة الانتصارات عبر بوابة موزمبيق كانت اعلانات رعاية رئيس الهلال لمهرجان وردي الوطن تملا الاماكن و الملصقات تغطي أنحاء العاصمة .. (مافي أي تشابه) فجاء الهلال و خسر بالتعادل.. و فشل مرة اخرى امام موزمبيقو و فشل مرة أخرى في تحقيق فوز صريح على الجوهرة (الظمآء)!
و المتعطشة للنقاط و الكرنفالات.. لا نلوم الكاردينال اذ ان هذه ليست مشكلته وحده و انما مشكلة بلد فنحن نعاني مشكلة في ادارة و ترتيب الأولويات.. المشكلة ان جماهير الهلال و بعد ان فقدت النقاط و الصعود غنت لرئيسها (أرحل).. فهل اتت القصة (صدفة)؟؟؟ بس؟ قرار سيمنع ٣٢٠٠ فنان من الغناء.. هل يا ترى بسبب الترخيص ام الغلاء لكن الا تلاحظون معي ان هذا العدد (شوية) مقارنة بالقنوات و البرامج الفنية و الشعراء و الشاعرات و (الغاوين) في البلد دي... تدوينة: هطل المطر و حصدت النقاط!
تغريدة: أرحل!!
أيقونة: الجوهرة من غير انتصارات زي الموقف من غير مواصلات!
و يظل المريخ .... و يبقى الموز.. ابو نقطتين !
و ما يضير البحر أمسى زاخرا إن رمى فيه غلام بحجر تخريمة: كبري ÷ ١٠ المخدرات خطر داهم مكافحته مسؤولية الجميع آخر قطرة السوء كورته يلاقي السوء كورتا... و الجواب من عنوانو!
اللهم صل و سلم و بارك على سيدنا محمد و على آله و صحبه بقدر عظمة ذاتك يا احد ود التوم - بص الوالي (صابرين صابرين) و هذه بصمتي.

امسح للحصول على الرابط
بواسطة : نادر التوم
 0  0  1.3K
لا توجد مباريات
لا توجد مباريات
لا توجد مباريات