• ×

هدف ممنوع من التعادل


# خفتت اصوات المعركة المفتعلة.. المتعمدة.. بين اطراف الصراع الخرطومي الولائي من جهة.. والاتحاد الشدادي من جهة اخرى، واعلنت جميع الشواهد بأن مرمى اتحاد شداد... تلقى هدفا صادما وقاتلا لا يمكن معادلته في القريب العاجل.
# لن يخرج ذاك الصراع من كونه محاولة ل(قرصة على ودان) او (نوبة صحيان) ارادت بها السلطة ان تجعل (البروف شداد) يفتكر ويتذكر الدعم الكبير والمساندة التي حصل عليها لكي يعود الى الواجهة من جديد.. حيث حاول الرجل ان (يتعشى) بمناصريه بتمترسه امام مجلس المريخ المنتخب قبل ان (يتغدوا به)... فسجل اكثر من هدف في مرمى الوزير اليسع صديق التاج ابو كساوي... جاعلا من قراراته المتعجلة بحل المجلس المنتخب وتعيين لجنة تسيير... مجرد حبر على ورق مروس لا يمكّن ود الشيخ ورهطه من الباحثين عما يونس وحشة المعاش وكراسي القماش.. من تولي كامل الامور الادارية في النادي الام درماني الكبير.. لذلك جاء الرد عاصفا وواضحا وذلك بارتداء السيد الوالي للبس خمسة لدخول المعركة التي تجاوزت مرحلة (تكسير العظام)... فلم يجد اتحاد البروف كمال شداد بدا ومفرا من التسليم بالامر الواقع... والانسحاب الذي ربما كان تكتيكيا ثم الاكتفاء بقعقة طبنجات خجولة ومعزولة تولى امرها الاخ مامون بشارة ناصر وفاتح باني... بينما اكتفى صاحب (الرهيفة التنقد)... صحاف الكرة السودانية الابرز في السنوات الاخيرة.. نصر الدين محمد حميدتي بالصمت النبيل... فليس من الحصافة ايها السادة ان يظل سيف الرجل مع شداد وقلبه كما تعلمون معلق مع دائرة الرياضة.
# ما لم نقله في هذه الازمة المضحكة المبكية... هو ان الاطراف المؤثرة ظلت على وفاق تام لتمرير هذا السيناريو... الاتحاد وحده كان كالزوج آخر من يعلم.. اما الهلال والمريخ والولاية فقد دبروا امرهم بليل.. وانحاز كل طرف لما يرضي غروره ويحقق اجندته المستترة.. قال الهلال وفي نطاق اضيق من ان يكشفه التاريخ لم يتجاوز الرئيس ومدير الكرة.. هذه المباراة سلاح ذو حدين والقمة اعتادت ان تكافئ صاحب الاقل جاهزية بالانتصار الباهر.. امامنا مباراة افريقية مهمة لا يجوز ان ندخلها بخسارة من المريخ.. والتي ان حدثت لا قدر الله... ستكون فضيحة تاريخية نسبة للظروف التي يعلمها الجميع عن نادي المريخ.. اما اهل المريخ فقد ركنوا تماما بان بداية اي عهد بلقاء القمة يعني الذهاب الى الموت سيرا على الاقدام.. بعض اللاعبين خارج دائرة الجاهزية بسبب المستحقات لذلك نحن مع اي تأجيل.. لى خير... اما الولاية فهي التي اصطادت عصافير الاتحاد جميعها بحجر واحد اسمه (الدواعي الامنية) ولم تبال.. وليس امام البروف الا هذا العجز المعلن..
# هلال مريخ في ختام دوري النخبة رغم انف لجنة باني والمكتب التنفيذي للاتحاد ومجلس الادارة.. قضي الامر.
# اخيرا... الهلال في حالة استرخاء مقيتة ونخشى عليه كثيرا من لقاء الغد المهم... اربطوا الاحزمة يا اخوة بشة وكونوا في الموعد.
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : كبوش
 0  0  1.2K
لا توجد مباريات
لا توجد مباريات
لا توجد مباريات