• ×

هذا السلوك "الإبتزازي والصبياني" لا يشبه الهلال ولا الكاردينال

*حتي الآن لا ندري من هو صاحب "الفكرة الخاطئة" ولا نريد ان نقول "الغبية" بحجز جواز مدرب الاحمال البرازيلي بنادي الهلال !
*جواز السفر كما جاء في تعريفه ،هو وثيقة رسمية للسفر، تعتمده الدولة التي يتبعها مواطن ما، و تُعرف حاملها من حيث جنسيته وهويته طبقاً للدولة التي ينتمي إليها، وتسمح هذه الوثيقة لحاملها بالدخول والمرور من خلال الدول الأخرى.
*وبعض الدول الغربية تعتبر "جواز السفر" ومواطنيها حاملي هذه الوثيقة ، خطاً أحمر ، فحسب ما علمت ، ففي صفحة بالجواز الامريكي مكتوب : ( حامل هذا الجواز تحت حماية الولايات المتحدة الامريكية فوق اي ارض وتحت اي سماء ) ، وفي الجواز البريطاني : ( ستدافع المملكة المتحدة عن حامل هذا الجواز حتى أخر جندي على اراضيها ) ، وفي الجواز الكندي : ( نحرك اسطولنا من اجلك ) !
*المهم لدينا ، ان هذا التصرف لا يليق بنادي كبير مثل الهلال ، ولا يليق بأخلاق وتقاليد وشيم السودانيين ، ولا يليق برئيس نادي الهلال ، فمهما كان الخطأ او الجُرم الذي حدث من مدرب الاحمال ، لا يمكن ان يرقي ما ارتكبه لدرجة حجز جواز سفره لمنعه من السفر ، وهذه المشكلة التي بدأت صغيرة وصارت قضية تدخلت فيها السفارة البرازيلية ووزارة الخارجية السودانية ، وعُقد لها اجتماع خاص بالخارجية ، انتهي للاشئ بعد تمسك مجلس الهلال بشروط تعجيزية ـ كما جاء ببعض المواقع الالكترونية ـ ومنها : ان يتنازل المدرب عن 25 الف دولار متأخرات رواتبه ، ودفع غرامة للنادي بـ "5" الف دولار والتعهد بعدم تقديم شكوي للاتحاد الدولي لكرة القدم وكل ذلك مقابل فسخ العقد ومنحه الجواز .
*من البديهي القول ان كرة القدم تحكمها لوائح وقوانين ، ومجلس الهلال أكيد "درس وذاكر" واطلع علي مبادئ كرة القدم ويعلم الحماية التي تقرها لوائح الفيفا للاعبين والمدربين وحتي الاداريين وكل المنظومة التي تتبع له .
*ومجلس الهلال وانا وانت وهؤلاء وأولئك ، نحن جميعاً علي علم بأن العقود هي الحكم في اي خلاف ، والعقد شريعة المتعاقدين كما يقول أهل القانون ، فهل حجز الجوازات تأتي من ضمن الشروط الجزائية في العقود الموثقة بين نادي الهلال كطرف والمدربين واللاعبين في طرف آخر ؟؟
*"ركوب الرأس والرجالة" لا تحل مشكلة ، الهلال كبير بقيمه وموروثاته واخلاقيات رجالاته وجماهيره والتي تستمد كل ذلك من إرث هذا الشعب الذي يُكرم الضيوف ويغيث الملهوف ويروي العطشان ولا يمكن ان يُلطخ تاريخه بمثل هذا السلوك الصبياني غير المسؤول من قبل مجلس يسئ للهلال والسودان ويرقي تصرفه الي سلوك عصابات المافيا .
*المطلوب من مجلس ادارة الهلال ، الكف عن مثل هذه التصرفات المرفوضة التي وضع لها الفيفا لوائح وقوانين حاسمة ورادعة لحماية كل منسوبيه .
*مازلنا في البر ، بعيداً عن "عصا الفيفا" ، بالرغم من ان القضية قد تصعد دبلوماسياً وسياسياً ، فالكثير من دول العالم تحترم مواطنيها اينما كانوا وسفاراتها بالمرصاد لحمايتهم من كل مكروه ، وينبغي لأعضاء مجلس الهلال وزعيمهم الكاردينال الذي منح جائزة الشفافية واخلاقيات الرياضة ومكافحة الفساد ـ ارجو ان تكون العبارة صحيحةـ عليهم بالتعقل وحل الأزمة بعيداً عن العنتريات .
*الكاردينال الذي مُنح هذه الجائزة التي تتعلق بمكافحة الفساد والاخلاقيات يجب ان يكون بقدر الثقة ، ثقة من منحوه الجائزة !
*الهلال ليس عصابة "مافيا" ولا "داعش"
*ارحمونا ..!
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : ديدي
 0  0  3.1K
لا توجد مباريات
لا توجد مباريات
لا توجد مباريات