• ×

بشاير اجتماع الروابط


تابعت بفرح واهتمام ما تناقلته الصحف الهلالية حول جهود مجلس الهلال متمثل فى امينه العام فى دعوة الروابط التشجيعىة للنادى حيث يتركز الحديث حولة اهلية اعضاء هذه الروابط .
وقد يدار حول ذلك بعض الجدال فتذكرت فترة الحماس وزخم العمل التى عايشتها الرابطة المركزية لنادى الهلال فى اواخر السبعينات عند تايسس اسرة رابطة الهلال وما اثاره جو الحيرة المؤرق الذى يصاحب مثل هذه الفترة وبالذات فى تحديد هوية الاعضاء ومقياس القبول او رفض المتقدمين للمشاركة خصوصا واننا فى الهلال من المؤسسين للروابطة التشجيعية فى السودان من المشجعين الشباب الذين ينظرون اليهم شيوخ التشجيع ساعتها نظرة من لم يبلغ الرشد التشجيعى ولم تتحدد او تثبت جدارته التشجيعية وعلى الرغم من اختلاط الامور وعدم وضوح الرؤية نتيجة للعمل العفوى المشوب بالحماس والاندفاع الا انه كان امامنا ثلاثة حقائق ثابتة وواضحة الاولى اننا بصدد تاسيس رابطة مركزية والثانية كل الساعين للتاسيس من الشباب الذين ابدوا فى تقديم نفسهم بطرق تشجيعة حديثة ومتميزة فى اتجاه مغاير لما كان سائدا ويرغبون فى ان تكون رابطتهم المركزية معبرة عن توجههم.
الثالثة بما ان الاسرة الهلالية فى مرحلة البداية الصحيحة فسيكون من الصعب بالنسبة للمشاركين الجدد الجزم باهلية هذه الموهبة التشجيعية وعدم اهلية تلك .
فالحاجة الماسة لان يبرز كل صوت هلالى الى الساحة ويثبت جدارته بالمحاولة والتفاعل مع الصوات الاخرى حتى يصل الى مرحلة العطاء
نافذة
والحقيقة فان النقطة الثالثة كانت مثار جدل وتندر خصوصا وان النظام الاساسى للنادى عند التاسيس ينص على ان العضوية تمنح للمشجعين اصحاب الخبرة وللمهتمين بالامور التشجيعية
وهو الوسط الذى تخرج من بينه عادة المواهب الاصلية المبدعة وقد قد وقعنا بالفعل فى مشكلة فالمهتمين بالتشجيع لا حصر لهم ومن الاعتباط القبول باى عضوا فى تجمع روابطة المشجعين المركزية وللخروج من هذا المازق وبعد ان تورطنا ببعض الناس توصلنا الى حل معقول اخذ يثبت جدواه وفعاليته يوما بعد يوم ومازال متبعا حتى الان وهو ان قبول ورفض اى طلب اشتراك لا يتم بقرار ادرى بحت او باسلوب مدرسى يمارسه اى كان من موقع فوقى فمن ياترى يتحمل مسئولية الجزم او الرفض او القبول
لقد كنا نطلب ممن يتقدم لاشتراك فى الرابطة المركزية بان يتفضل اولا بالحضور الندوات العامة والخاصة والمشاركة فى النقاش والمحاورة وقراءة ما عنده من نتاج والمساهمة فى ابداء الراى حول نتاج الاخرين وبهذا يمكن كسب عناصر جيدة والتعرف اليها عن قرب
نافذة اخيرة
لا اعتقد بان اهل الروابط الاخرى الى حاجة الى وصية او نصيحة من احد بقدر حوجتهم الى مزيد من التحرر وتوسيع الماعون فيما بينهم للتاكيد على حقائق اولية فى مجال التشجيع ورفع الروح المعنوية للاعبين او حتى الاداريين
خاتمة
واهمها فتح مجال الحوار بين جميع الاراء والافكار بمرونة وود وبقدر كاف من الوقت وبان المواهب الحقيقية لا يحتاج اثبات ابداعها الى قرار مجلس الهلال او رعاية فوقية من رئيس بقدر حاجتها الى متنفس صحى تجالد فيه ظروفها التشجيعية وتغلب صعاب طريقها لتحفر فى مسارها نواة طيبة لها اثريذكر
تحية لهذه الخطوة الحضارية التى نامل ان يجعلها الاخوة فى الروابط التشجيعة بمستوى الطموح والتطلع لنعيد شيئامن التوازن لبقية الخطوات فى مجتمعاتنا التشجيعية لنعبركل منا عن مدى حبه وتشجيعه للكيان فى احلك الظروف التى تمر به ولنجعل بشاير تجمعنا خير دليل لمستقبل تشجيعى حضارى
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : رأي حر
 0  0  558
لا توجد مباريات
لا توجد مباريات
لا توجد مباريات