• ×
الثلاثاء 15 يونيو 2021 | 06-14-2021
يعقوب حاج ادم

كلمات لوجه الله

يعقوب حاج ادم

 1  0  1791
يعقوب حاج ادم
((المريخ حجز مؤكد والأمل انتظار))

النتيجة الإيجابية التي خرج بها مريخ السودان من مباراته أمام مستضيفه فريق سانت جورج الأثيوبي في معقله بالعاصمة الأثيوبية أديس بالتعادل الإيجابي بهدف لكل فريق تعطي مساحة من التفأول والأمل في أن يكون فريق المريخ قد حجز مقعده في الدور الثاني من المسابقة الأفريقية لاسيما وان التعادل قد كان إيجابيا وليس سلبيا كما أن فريق المريخ قد كان هو صاحب قصب السبق في الوصول إلى مرمى الفريق المستضيف رغم انه يلعب خارج الأرض الأمر الذي يعزز حظوظه بتحقيق نتيجة أكثر إيجابية في لقاء الإياب بملعب الرد كاسل الذي عرف المريخ فيه بأنه عب المراس ولاتلين له فيه قناة واتوقع وقبل وقت مبكر من مباراة الإياب في أم درمان أن يكرر فريق المريخ بفريقه الجديد مع ضيفه فريق سانت جورج الأثيوبي سيناريو فريق فاطيما الذي أجبر لاعبيه على الانسحاب في تلك المباراة أمام المريخ بعد أن بلغ السيل الذبى وباتت الأهداف تترى على مرماهم مثنى وثلاثة ورباع فلم يكن أمامهم سوى الانسحاب من تلك المباراة لحفظ ماء الوجه وهو الأمر المتوقع حدوثه من نجوم الفريق الأثيوبي في الموقعة القادمة وعلى الرقم من أن المريخ في تلك المباراة لم يقدم صورته الزاهية التي عرفناها بسبب تواجد عناصر جديدة في تشكيلته ولت لأكثر من خمسة لاعبين أفقدت الفريق بلاشك عنصر الانسجام المطلوب إلا أنه أستطاع أن يقول كلمته ويعود بتعادل بطعم الفوز وهو سيكون مؤهلا بكل المقاييس لتخطي عقبة الفريق الأثيوبي والتفرغ للموقعة التي تليها فيما يبدو وضع ريفه ورفيق دربه فريق الأمل العطبراوي وضع عب إن لم يكن مستحيلا لاسيما وهو متخلف بهدفين اثنين وليس هدفا واحدا والأمر يحتاج من لاعبي الفريق ومدربهم الحصيف المقتدر محمد الطيب التعامل برؤية متقدة مع لقاء الإياب في عاصمة الحديد والنار والعمل على مباغتة الفريق الرواندي بهدف سبق سريع واللعب بخطة متوازنة حتى لايحرز الفريق الضيف هدفا جديدا في مرمى الأمل يعقد به كل الحسابات والمهمة الأملاوية كما أسلفنا لن تكون سهلة ميسورة ولكنها قد تهون متى مااستشعر لاعبي الأمل مسئوليتهم تجاه الوطن أولا ومن ثم تجاه ناديهم العريق الذي لن يشرفهم كلاعبين يحملون اسمه ويرتدون شعاره أن يقال عنهم بأنهم قد خرجوا من الدور التمهيدي للمسابقة ويقيني أن لإبداع الاملاوية بقية ستكون خيوطها ظاهرة لكل ذي عين بصيرة في إستاد عطبرة عشية اللقاء الذي ينتظره أهل المدينة على نار بوصفه اللقاء الدولي الأول للمدينة بعد طول غياب عن ساحات التنافس الدولي على المستوى القاري والإقليمي :

(( كلمات ..... أخيرة))

ــ الإصرار الهلالي على بقاء الحارس الدولي المعز محجوب كحارس أساسي في كل اللقاءات من شأنه أن يقتل الطموح في نفس الحارس الواعد عبد الرحمن الدعيع الذي يتضح بأنه يمتلك إمكانيات كبيرة في حراسة المرمى تحتاج إلى الصقل والممارسة والاحتكاك المفيد على العيدين المحلي والدولي وليس من العدل في شئ أن ينتظر المدرب كامبوس أو مدرب الحراس حتى يصاب المعز لاسامح الله أو أن يتعرض للإيقاف وليت الفرصة تمنح بالتساوي بين المعز والدعيع لأن ذلك من شأنه أن يخلق أجواء من المنافسة الشريفة التي ستساعد على تطور الأداء لكليهما والفائدة ستعود بالطبع على عرين الهلال بوجه عام \"

ــــ أخشى والله كل الخشية في هذا الموسم الطاحن على دفاع الهلال الذي شهدناه في دورة بني ياس الإماراتية فالفريق الذي كان خط الظهر هو أفضل خطوطه على الإطلاق من حيث القوة والجسارة والانقضاض السليم ورابطة الجأش وقوة الالتحام بات هشا ضعيفا سهلا الاختراق من العمق والأطراف وهو آمر لأنجد له تفسير لسبب وجيه ومقنع وهو أن الفريق يلعب بنفس الوجوه التي اكتسبت الانسجام والانصهار في بوتقة الجماعية ولا ندري ماهو السر في ذلك التحول الغريب في أداء المالي ديمبا الذي وضح عليه البطء في الأداء وسرعة الارتداد بجانب تهور أمبده وتوقيته الغير سليم ودفاع الهلال بكل صدق يحتاج إلى أعادة صياغة وحتى خليفة فهو يندفع خلف الهجمات ويترك ثغرة كبيرة في الطرف الأيمن والحديث برمته نسوقه للبرازيلي الداهية كامبوس لكي يتدارك الوضع قبل أن تقع الفأس في الرأس !؟

ـــ سعدت جدا بالهدف التخصصي الذي أحرزه النجم الواعد الموهوب عبد الحميد السعودي في أولى مشاركات فريق المريخ الأفريقية وسعدت أكثر بثقة المدرب كاربوني الذي أعطى القوس لبارئيها وأعاد للفتى عبد الحميد ثقته المفقودة بوضعه كلاعب أساسي في التشكيل الأول للفريق فهو لاعب يعطي ويبدع متى ماوجد الثقة وبصراحة شديدة نحن في حاجة ماسة للمهاجمين الوطنيين من أجل منتخب الوطن لأن بقائهم على الدكه في ظل تواجد المهاجمين الأجانب من شأنه أن يفقدهم حساسيتهم مع الشباك ويكون منتخب الوطن هو المتضرر الوحيد في هذه الحالة :

ـــ أجريت حوار قبيل عقد ونصف من عمر الزمان مع حارس الموردة المعتزل عبد الوهاب صفيحة الذي زامل العمالقة في موردة الحضارة والجسارة على أيام ناس عمر عثمان موسكو وعمر التوم والمحينة ونور الجليل ونصر جبارة والمهندس ختم وبكري عثمان وغيرهم من الأفذاذ وسألت الحارس صفيحة في معرض حواري معه عن ماذا كانوا سيفعلوا لو أنهم وجدوا الإمكانيات التي يجدها جيل اليوم من أنصاف اللاعبين فكان أن قال لي بلغة الواثق والله كنا كسرنا الخشب !؟


((فاصلة أخيرة))


الرياضيون في الشرقية والجالية السودانية ينعون فقيد الوطن أحمد البشير ((تايوتا))

فقدت البلاد يوم أمس واحد من أبنائها المخلصين الذين نذروا أنفسهم وأموالهم وفكرهم لخدمة أبناء الجالية السودانية في المنطقة الشرقية إلا وهو الراحل المقيم الأستاذ أحمد البشير ((الشهير بأحمد تايوتا)) والذي لبى نداء ربه بعد صراع مرير مع المرض فذهب مبكيا عليه من كل الذين عرفوه كرجل خير وبر وإحسان وقد تقلد الفقيد رئاسة الجالية السودانية في الدمام لأكثر من ربع قرن من عمر الزمان منذ العام 1980 وحتى العام 2003 كان فيها القلب الحاني لكل الحزانى والمعوزين وكانت ديار العامرة ملجأ لكل سوداني عفت به ظروف الحياة وشغف العيش وقد كانت دار شقيقه حسبو البشير يوم أمس قبلة لكل السودانيين في المنطقة الشرقية الذين جاءوا مواسيين ومعزيين في فقد السودان الكبير حيث توافدوا من الجبيل والإحساء ورأس تنورة وأبقيق والقطيف وسيهات وغيرها من مناطق الشرقية وقد نعته أسرة الجالية السودانية بقيادة الرئيس عثمان عبد الله والرئيس الفخري محمد أحمد مكي وروابط الهلال والمريخ وبراعم السودان والرابطة الرياضية في المنطقة الشرقية ورابطة السودان الرياضية في مدينة الجبيل وكل الفعاليات السودانية المختلفة فليرحمه الله ولينذل على قبره شأبيب رحمته وغفرانه انه يانعم المولى ويانعم النصير :
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : يعقوب حاج ادم
 1  0
التعليقات ( 1 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    حمود 02-19-2010 04:0
    يا اهل كفر ووتر اذا كانت هذه هي الوجوه التي ستسعدونا بها كل يوم علي صحيفتكم الالكترونيه المتطوره فنحن سنشد من أزركم ونشجع الجميع علي متابعه صفحاتكم بالاضافه الي كتابات المحترم عبدالمجيد عبدالرزاق.... اما غير ذلك من الكتابات السخيفه والتي لاتخدم مصلحه الوطن ولا الرياضه المريضه في بلد متعاها الله بجميع خيراته ....فوالله لن يستغرق عندنا تطلعنا علي صفحاتكم سوي خمس دقائق ونتجول في صفحات اخري غير كفر ووتر..... فالمسؤليه علي ما اعتقد تبدأ منكم ومما تختاروه من اقلام بعيده كل البعد عن التهكم الصحفي الرخيص الذي تمارسه بعض الاقلام الشاذه والدخيله علي هذا المجتمع الطيب المسالم والذي يبني اماله علي حسن اختياركم حتي تتعقل تلك الاقلام الرديئه وتكون بمستوي القارئ السوداني الفطين ........... فتعقلوا انتم احبتي اولا ولا تدفعوا بالناس الي ان تترهل افكارهم وتعليقاتهم الي مستوي تلك الاقلام السخيفه ........لانه من حق اي مشجع ان يدافع عن فريقه الذي يعشقه بالاسلوب الذي يتناسب وتعليمه وعقليته والتي لاتعفيه في نفس الوقت من ان يلتزم جانب الادب والاسلوب الخطابي حتي يستفيد منه عامه المتطلعين الي مواد تخدم بيئتهم.... ولكن ان ينتهج الكاتب اسلوبا رخيصا تكون كل سطوره علامات للجهل والتخلف والفتنه والمكاسب الشخصيه فكل هذا لن يخول له ان يدافع عن فريقه الذي يعشق ايضا بان يقدم للناس مقالات باليه وهذيله وهزليه.....
    فلكم التحيه وارجو ان تتخيروا حسن الكلام حتي وان اقتصرت الصفحه علي مقالين....
    ووفقكم الله في عملكم والذي ينم عن افراد علي مستوي عالي من التقنيه المهنيه....
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019