• ×
السبت 27 فبراير 2021 | 02-26-2021
احمد علي عبدالقادر

ركلات حرة

احمد علي عبدالقادر

 0  0  7442
احمد علي عبدالقادر
ركلات حرة

أحمد علي عبد القادر

الحمد لله أولا وشكرا هؤلاء

*عندما تبدأ الحديث عن الوطن ..تشرد الكلمات وتتوارى التعابير..وتستحي الأنامل من كتابة حروف تروي ظمأ العشق الوطني داخل الإنسان..ما هي الوطنية؟

*الوطنية - ليست ترنيمة تنطلق من حنجرة شخص ( مسئول _ معلم _ مؤرخ _ شيخ _ .... الخ

* هل هي مجموعة من الصور؟

* هل هي مجموعة من الرسومات على الوجه؟

*هل هي مجموعة من الملابس التراثية؟

* هلا هي مجموعة من الكلمات؟

* هل هي مجموعة الصرعات الغريبة؟

* هل هي مجموعة من ألوان العلم؟

* هل هيه مسيرة فوضوية؟

*هل هي شعارات نحفظها؟

*وابيات شعر نعدها؟

الوطنية - نمط فكري ومبدأ سلوكي لالالالالا!! *بل هى انفعال *

* المواطن مبني على مأهو موقفي, يلتهب بدون مقدمات ويقدم بدون تردد ويضحي بدون انتظار المقابل ..

الوطنية ليست سرد من لسان منافق نفعي وليست خطاب تاريخي مزيف ..

الوطنية من المصطلحات التى لاتفسر الا بإيضاح ضده (والضد يبين حسنه الضد ) ..

عليه الوطنية تعرف بعدم الوطنية

الوطنية مشتقة من وطن ؟

الوطن لغة مكان الاقامة؟

الوطن قانونيا اقليم الدولة؟

والمواطنه هي الرابطة السياسية والقانونية بين الشخص والدولة ينشئ عنها حقوق ويترتب عليها واجبات ..وأنا لا أعرف غير السودان موطناً لأنه هو التراب ، وهو الذكريات والأحزان ،وهو موطن الولادة والنشأة والصبا،حيث يجمعنا بافراده برابط قوي متين ويضمنا الى أحضانه وقت المكاره والنكباتوتكالب الأعداء والحاسدين!!

صغت هذه المقدمة الطويلة بعد انتصارنا على موقع الفيفا باللغة العربية الذي يتبع لقناة الجزيرة بعدما نال من منتخبنا وقلل من شأنه إبان بطولة الأمم الأفريقية لأخيرة ونسب كل جميل لمنتخب أنعولا!!

* وكأن من أحرز هدفي السودان هو ليس كاريكا وإنما مانوتشو او فلافيو او جلبيرتو؟؟

*الحمد لله اولا واخيرا على هذا الانتصارللشعب السوداني وللكرة السودانبة وللرياضة السودانية ، ولاعلام السوداني!!

ركلات مباشرة

* الشكر من بعد الله سبحانه وتعالى لكل من وقف بجانبي في هذه القضية حتى تحقق النصر وأفرد لها المساحات في الوسائط الاعلامية المتعددة لأنها قضية وطن!!

* أشكر على مستوى المؤسسات والهيئات الإذاعة الرياضية 104 التي فجرت القضية عبر برنامجها (كورة شو) لمقدمه المتميز الاستاذ محمد الخير!!

* والإذاعة الطبية وعبر مجالها الرياضي للأستاذ القامة عثمان حسن مكي الذي تابع معنا آخر التطورات لحظة بلحظة!!

* والصحف الرياضية بأجمعها وصحيفة كفر وتر الالكترونية التي انفردت بالخبر والصحف الورقية ممثلة في صحف(عالم النجوم، حبيب البلد، الزعيم، الصدى،) التي اهتمت بهذه القضية والآخيرة التي أبرزتها كمانشيت رئيس بعد الإنتصار!!

* لايفوتني على مستوى الأشخاص أن أشكر الاستاذ عبدالعزيز المازري الذي كتب عنها مقالا كاملا والقضية لاتزال في مهدها وقتذاك!!

*التحية للأستاذ عبداللطيف أحمد صاحب زاوية ضفاري المقروءة وملك الصحافة الساخرة وصاحب العبارات الساحرة وهو يكتب بالأمس في زاويته ضفاري بالزميلة عالم النجوم مايلي: (شعرت بفخر كبير وأنا أقرأ عن خطاب الاعتذار الذي تقدم به موقع الفيفا العربي للصحفي النابه أحمد علي عبدالقادر الذي اشتكى الموقع بسبب اساءة وجهها للمنتخب الوطني السوداني أيام بطولة الأمم الأفريقية التي استضافتها غينيا الاستوائية والجابون ، وما قام به أحمد علي يستحق الاشادة والتكريم من قادة العمل الرياضي في السودان ، حتى يكون دافعا لأبناء جيله فما قدمه هذا الأحمد يعتبر درسا بليغا في الوطنية يستحق ان يكون مادة تدرس في المدارس ليتنا نقرأ غدا عن أن أحمد (حمدو) من قبل الدولة!!

* انتهى حديث الأستاذ القدير عبداللطيف احمد الشهير بضفاري عن شخصي الضعيف وانا اقول لم أقدم شيئ سوى الواجب والواجب وكان اي سوداني محب لبلده أن يقوم به بدلا عني!!

*ركلة غير مباشرة

اللهم أحفظ السودان!!
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : احمد علي عبدالقادر
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019