• ×
الإثنين 17 مايو 2021 | 05-16-2021
محمد احمد سوقي

الشارع الرياضي

محمد احمد سوقي

 3  0  2069
محمد احمد سوقي
الشارع الرياضي
فيما يستعد لمعارك عنيفة وقوية امام فرق مدججة بالمحترفين
المنتخب يحتاج للمساندة والدعم وليس للنقد الهدام لتدمير معنويات اللاعبين
الوقوف مع المنتخب الوطني واجب تسقط امامه كل الولاءات والانتماءات وادعاء البطولات

{ أنهى المنتخب الوطني لكرة القدم معسكره بالدوحة في السابع من الشهر الجاري وغادر إلى دبي لأداء مباراته أمام منتخب تونس استعداداً لنهائيات البطولة الافريقية والتي ستبدأ في الحادي والعشرين من هذا الشهر بغينيا والجابون.
{ ورغم كل ما كتب عن سوء الاعداد وعدم الانضباط وضعف المباريات التجريبية فقد كان المعسكر ناجحاً بكل المقاييس من ناحية السكن المريح بفندق ريجنسي والتغذية الجيدة وملاعب التمارين حيث ركز المدرب مازدا في البداية على رفع اللياقة البدنية للاعبين باعتبارها الأساس في الاعداد لان النواحي الفنية لا قيمة لها اذا لم يكن اللاعب في لياقة بدنية تمكنه من توظيف مهاراته وقدراته لمصلحة المنتخب وعليه فقد تواصلت تدريبات اللياقة صباح ومساء بالميدان وانتقلت للتدريبات الفنية والتكتيكية واجراء التقسيمات والمباريات التجريبية لاكتساب لياقة المباريات والوقوف على مستويات اللاعبين من خلال الاداء التنافسي وقد كان الهدف من اختيار فرق أقل مستوى من المنتخب لاتاحة الفرصة له لتطبيق طرق اللعب والتدرج في مستوى المباريات لرفع معنويات اللاعبين ومنحهم المزيد من الثقة قبل المباريات القوية أمام تونس والسنغال والجابون.
{ وبما أن الصحافة أمانة وممارسة النقد مسؤولية تفرض على من يمارسها أن يستند على معلومات وحقائق وليس على شبهات وشائعات فان كل الاتهامات التي وجهت للاعبين والمسؤولين والفنيين بالاهمال وعدم الانضباط لا أساس لها من الصحة ولا تنطبق على أغلبية اللاعبين الذين كانوا ملتزمين بمواعيد الأكل والتدريبات والنوم وعدم الخروج من المعسكر الا بإذن وفي الظروف التي تستحق الموافقة. وإذا كانت هناك بعض الحالات المحددة لعدم الإنضباط كان ينبغي الحديث عنها مباشرة من خلال الوقائع والمعلومات بدلاً من التعميم المخل في هذه المرحلة التي يحتاج فيها المنتخب للتركيز على الايجابيات لتجديد الثقة في اللاعبين وهم يستعدون لخوض النهائيات وتحقيق نتائج تشرف الوطن امام فرق مدججة بالمحترفين وتوفرت لها امكانيات فنية ومادية أفضل بكثير من منتخبنا المغلوب على أمره والذي لا يجد أي دعم من الدولة والشركات والبنوك التي وقفت تتفرج عليه وهو يحتاج للمعسكرات والمعدات وتكاليف السفر التي ظل يتحملها بصبر وثبات خلال السنوات الماضية أسامة عطا المنان المشرف على المنتخب الأول والذي تجاوزت مديونيته عدة مليارات دون أن يتحدث عنها او يطالب بها لأنه رجل يؤمن بأهمية المنتخب ودوره في التعريف بالوطن ورفع رايته وعكس حضارته وثقافته في البطولات الخارجية بالنتائج الجيدة والسلوك الحسن والأخلاق الفاضلة، وهو أمر لا يتحقق الا بتوفر الإمكانيات ومساندة الجميع للمنتخب والذي كان سيخوض النهائيات بدون معسكر خارجي إذا لم تتكفل قطر الشقيقة بهذا المعسكر الناجح الذي حقق الكثير من الإيجابيات في مقدمتها إعداد المنتخب وتجهيزه من النواحي البدنية والفنية والمعنوية وتأهيل المصابين أمثال كاريكا وبكري المدينة اللذين سيحلان المشكلة الهجومية.. إضافة للإطمئنان على سلامة المدافع مساوي بعد أن تعرّض لعدة إصابات في الموسم الماضي وإجراء فحوصات شاملة لكل اللاعبين وعمل ملفات كاملة لإرسالها للإتحاد الإفريقي بتكلفة بلغت (150) ألف ريال ـ بواقع (5) ألف لكل لاعب.
{ خلاصة القول إن مساندة المنتخب والوقوف معه في هذه المرحلة هو واجب وطني تسقط أمامه كل الولاءات والإنتماءات وادعاء البطولات التي لم تراعْ مصلحته التي ينبغي أن تكون فوق كل إعتبار، لأن الرياضة تبدأ وتنتهي بالمنتخب رمز الوطن والمدافع عن رايته في المحافل الخارجية.
دسوقي

امسح للحصول على الرابط
بواسطة : محمد احمد سوقي
 3  0
التعليقات ( 3 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    ودالحاوي 01-09-2012 09:0
    ده كمان ظهر لين من وين دافع ياخوي مانت اصلوا معروف عنك الدفاع من يايام المشاهد الاولى والكابتن بتحي الوالي جمال اكثر من الهلال ذاتو السؤال اعلاه قصد به انك جديد استاذ على كفرووتر عليك بتحمل تعليقات القراء ان كنت ترغب في المواصلة والا شوف ليك حاجة غيرها الفوضى في المنتخب انت عارفها وعشتها كمان لكن جيب معتصم الكبير والسفر على حسابه يخليك تعمل اكتر من كده اللهم ارحم السودان
  • #2
    أبوالدود 01-09-2012 11:0
    نشأت ووجدت نفسي هلالابي بالوراثة وبمتابعتي للأحداث وجدت أن هذا الوسط لا يتناسب مع شخصيتي ... هرج ومرج إلتفاف على القوانين ..وحكام هجين وجمهور جله من الرجرجة والصحفيين كذلك وأخيرا الرؤساء ملاكمين..أين متعة كرة القدم...؟؟ من اليوم وبكامل قواي العقليةأعلن وعلى الملأ إعتذاري عن تشجيع الهلال والله ولي التوفيق محمدعلي أبوالدود
  • #3
    فيصل الاقرع 01-09-2012 11:0
    الله اخليك ويمتعك بعقلك ايها الدي يستحق ان تطلق عليه كلمة صحفي في هدا الزمان الدي سمح فيه لكل قلم ان ينطلق مهما كتب ادامك الله استاد داسوقي ولا اسكت الله لك قلما ابدا
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019