• ×
الإثنين 17 مايو 2021 | 05-16-2021
ياسر قاسم

رأي صريح

ياسر قاسم

 0  0  7654
ياسر قاسم



رأي صريح / ياسر قاسم
ygasim@yahoo.com
لم تقنع أحد يا مجدي !
*كنت أود التعليق علي الموقف ( الفضيحة ) الذي أختاره الاتحاد العام لكرة القدم بتجاهله وتسويفه حادثة اللكمة غير المسبوقة التي تعرض لها الحكم الجزائري جمال الحيمودي بين شوطي مباراة الهلال والترجي، لكن أغنانا الموقف القوي لمناصريه الذين أكدوا علي ضعف وهوان الاتحاد في عهد رئاسة الدكتور معتصم جعفر، لم تعد هناك كلمات تصلح لتوصيف ضعف مجلس الاتحاد العام فالحقيقة بائنة للجميع، حكم يسقط بالضربة الفنية القاضية علي الأرض والمباراة تستأنف بعد تحانيس ووساطة عبر الهاتف من رئيس الاتحاد الجزائري ومسئول في الاتحاد ينصح الجاني بالمخارجة، ثم يأتي تقرير لجنة التحقيق ليدين رئيس نادي الهلال ثم يصدر الاتحاد الافريقي عقوبته بحق رئيس الهلال والاتحاد السوداني، وبعد كل ذلك يخرج الأخ مجدي شمس الدين ليقول علي الملأ ان اتحاده غير معني بهذه القصة من قريب أو بعيد.
*نعلم ان مجدي شمس الدين بارع جدا في اقناع الناس بما يريده، زيادة علي خبرته كمحامٍ تضطره المواقف أحيانا للحصول علي براءة موكليه بغض النظر عن حقيقة موقفهم، أبرياء أم مذنبين، ولكن في مثل هذه القضية بالذات خسر مجدي أهم ميزاته في الاقناع، ليس لضعف قدراته، ولكن لأن الفكرة التي تبناها مع زملائه قادة الاتحاد كانت فكرة فطيرة لاتستند الي ذرة من المنطق، ناهيك عن لي عنق الحقيقة والاجتهاد مع نصوص قانونية تفرض علي الاتحاد أولا ادانة ما حدث ومن بعد ذلك التحقيق في الواقعة والجدية في معرفة الجاني مهما بلغ شأنه.
*الاتحاد السوداني الذي يقول سكرتيره مجدي شمس الدين لا علاقة له بالقضية، لم يتكرم حتي بالاعتذار لما حدث ولم يدن الواقعة كأنما يريد لتأسيس مزيد من الفوضي والاعتداء علي الحكام أثناء المباريات من مسئولي الأندية، والأسوأ من ذلك لم يتكرم بسؤال أحد موظفيه من من كانوا شهودا علي الواقعة ونال نصيبه من اللكم، ولم يفتح تحقيقا لمعرفة حقيقة الرواية التي تقول ان أحد اعضاء مجلس الاتحاد قال للجاني ( كدي أمشي اتخارج )، كل ذلك لم يفعله مجلس ادارة معتصم جعفر، ثم يأتي السيد السكرتير بعد 3 أسابيع ليقول لا علاقة لنا بما حدث والقضية تخص الاتحاد الافريقي، كيف يا مجدي تخص الاتحاد الافريقي وحده وانت الاتحاد الذي تقوم بتكوين لجنة منظمة لمثل هذه المباريات وتعلم أكثر من غيرك ان الاتحاد الوطني في كل دولة ينوب عن الاتحادين القاري والاتحاد الدولي في تنظيم المباريات الدولية ؟
*ما كنا نريد لمجدي شمس الدين أن يقول مثل هذا الكلام الغريب، فسكوته وصمت زملائه الباقين كان أهون من هذه المحاولة البائسة التي أراقت ما بقي من ماء وجه الاتحاد السوداني، نعلم ان فلسفة الاتحاد من ( غتغتة ) القضية سببها خوف رئيس الاتحاد من ظهور عدوه اللدود صلاح ادريس خلفا للبرير ونعلم خشيته أن تكون واقعة ( اللكمة ) سببا لتحقق السيناريو الذي لا يتمناه، ولكن مهما كانت حسابات رئيس الاتحاد، لا يجوز رهن سمعة السودان لهذا الفهم القاصر، من حق رئيس الاتحاد أو غيره منافحة ومناطحة صلاح ادريس كما يريد، ولكن ليس علي حساب هيبة الاتحاد وسمعة البلد ككل، وصلاح ادريس لم يخسر شيئا ان لم يكن كسب الكثير جراء الموقف الهزيل للاتحاد، والخاسر في الأول والأخير مجلس الاتحاد وقبله خسر السودان الكثير من هيبته وسمعته.
أراء في كلمات
*مجلس معتصم جعفر أراد ضرب عصفورين بحجر واحد بتنصله من المسئوليته، العصفور الأول الدفاع عن رئيس الهلال كراهية في صلاح ادريس، والثاني منح المريخ ما يطلبه دون أن يحتج الهلال.
*مطلب المريخ كان محددا بعد تسويف واقعة اللكمة وهو البحث عن مخرج لايقاف لاعبه باسكال، الاتحاد لم يحتار كثيرا فأهتدي لفكرة مباراة دعم الصومال.
*منتهي الفوضي والضحك علي العقول يمارسه الاتحاد، مرة يرضي الهلال، ومرة المريخ ولا أحد يهمه الصاح من الغلط.
*لم أتوقع ما حدث في عطبرة يوم الجمعة الماضي، بغض النظر عن تفاصيل المشهد فالنهاية كانت محزنة ومؤلمة لجماهير المريخ.
*واضح جدا ان الوفد المريخي الذي ذهب الي عطبرة لم يحسن ادارته للامور جيدا، فالخطابات التي حملها الوفد من اللاعبين لنادي الأمل لا تساوي ثمن الحبر الذي كتبت به.
*تعجبت أن يقع وفد المريخ في هذا الخطأ التكتيكي ومن بين أعضاء الوفد الأخ الصديق جمال أحمد عمر الذي سبق له خطف بدر الدين قلق من الهلال في سيناريو لا زال الكثيرين يذكروه.
*في تلك الأيام اقتنع قلق بمفاوضات المريخ رغم تسلمه 100 مليون ( كاش ) من صلاح ادريس عبر أزهري محمد علي، ولكن ( كيما ) أقنع قلق بارجاع المبلغ كأن شيئا لم يكن.
*كان كيما حينذاك يشكل ( فولترون ) تسجيلات المريخ مع الصاقعة حسن عبد السلام، ولا ندري ان كان تراجع مستواه في التفاوض له علاقة بفض التحالف مع الصاقعة أم لا ؟

امسح للحصول على الرابط
بواسطة : ياسر قاسم
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019