• ×
الخميس 29 يوليو 2021 | 07-28-2021
احمد الفكي

ذيل الكلب

احمد الفكي

 0  0  11988
احمد الفكي
ذيل الكلب
أوتاد - أحمد الفكي
لله في خلقه شئون ، و تبارك الحي القيوم خالق الكون الواحد الأحد .. استوقفني ذلك الكلب و تأملت في ذيله و جال في خاطري المثل المصري الشعبي ( عُمر ديل الكلب ما ينعدلش) . المصريون في عاميتهم يقولون ( ديل) و نحن في عاميتنا نقول ( ضنب) و الأهزوجة التي كنا نرددها صغاراً : ( الله خلق للنعجة ضنب و للككو شنب ) و لجيل اليوم الككو المقصود به القرد .
عُمر ديل الكلب ما ينعدلش ، كناية عن طبع و سلوك مشين يعتري إنسان مهما عُمل له من خير و إحسان و مسامحة ينكر كل تلك الأعمال الجليلة و الجميلة و يعود لطبعه المشين المتأصل فيه شأنه في ذلك شأن ذيل الكلب الذي لا ينعدل .
الحديث و الكتابة عن ذيول الحيوانات كثير وعلى سبيل المثال الذيل لبعض الحيوانات يعمل عمل اليد للإنسان ونجد ذلك في البقر و الحصان و بمناسبة الحصان توجد تسريحة لشعر البنات تُسمى ذيل الحصان . و أيضاً في محلات العطارة توجد عُشبة لها فوائد صحية اسمها عشبة ذيل الحصان (Equisetum hyemale)
أما ذيل ( الكديسة اسم سوداني حصري ) أي القطة او الهرة، له حركات و تقلبات تُعبِّر عن لغة الجسد ، و أعجبني ما جاء في جريدة اليوم السابع المصرية و بتصرف مني : يقول الدكتور "مصطفى كرم" أخصائى الطب البيطرى: ذيل القط هنا هو العضو البديل للسان لدى الإنسان، فمن الممكن أن يتحدث من خلاله ومن خلال حركته مع صاحبه، لذلك من المفترض أن يتعرف المبتدئون فى مجال تربية القطط على هذه الحركات التى قد تخلق جوا من التفاهم والتفاعل بين الطرفين، وتمكنهم من تعويد قططهم على بعض العادات التى تسهل تربيتهم.هناك تسع إيماءات يستخدمها القط بذيله بمنزلة لغة قد تجعلنا نجيد إقامة حوار كامل معهم.
فمثلاً عندما يلقى القط ذيله على الأرض مفروداً مع ثنى طرفه ووقوفه نصف وقفه متكئا على يده الأمامية يعبر ذلك عن حزنه الشديد واستيائه من موقف ما ربما يكون غيره على صاحبه أو اعتراض على أمر، أما فى حال رفعه لأعلى مع ثنيه بشكل خفيف هنا هو يعبر عن فرحته أو سعادته العارمة بموقف ما أو بطعام يروق له، وعندما يوقف شعر ذيله وينزل به بشكل متعمد مع إرجاع الأذن إلى الخلف هنا يصرح بخوفه وقلقه من أمر ما.
و عندما يرفع القط ذيله بشكل مستقيم دون أى انحناءات هنا فهو يعنى جملة "أنا أحبك، وفى حال رفعه وتثبيته بشكل عرضى مع توجيه الرأس إلى الأمام فهو هنا يعلن عن اهتمامه، أما إذا رفع ذيله لأعلى وثنى نهايته بشكل دائرى ملحوظ فهو يعبر عن رغبته فى بداية علاقة صداقة قوية.
أما إذا اقشعر ذيله مع رفعه دون إرجاع فهنا يقصد جملة "أنا غاضب"، أما إذا أنزل ذيله مع ثنى طرفه لأعلى فهنا هو يشعر بالقلق، وفى حال هز ذيله يمينا ويسارا فهنا هو يشعر باستلطاف. )
*آخر الأوتاد :
للفنان الذري إبراهيم عوض " طيَّبَ الله ثراه " :
علمتني الحب و اختفت عني
أين ألقاها ملهمة فني
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : احمد الفكي
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019