• ×
السبت 27 فبراير 2021 | 02-27-2021
بابكر مختار

خطوة تانية !

بابكر مختار

 0  0  897
بابكر مختار
رمية تماس
بابكر مختار

خطوة تانية !

*نعم!
*خطوة تانية لا باس بها !
*انتصار منح الازرق نقاط المباراة!
*المباراة حفلت بالكثير من الملاحيظ التي تستوجب التوقف عندها بداية بالتشكيلة التي خاضت المباراة ووضح انها رؤية اخرى للصربي زوران وطاقمه المعاون في البحث عن اللاعبين وتجهيز المزيد منهم لمواجهة مقبل الاستحقاقات المحلية والافريقية خصوصا في ظل الجائحة التي تاتي علي غير انتظار ويمكن ان تصيب أي لاعب وتعطله عن العمل خصوصا في ظل الاحتكاك الدائم والاختلاط المستمر بلاعبين وفرق اخرى الي جانب السفر المرتقب في مقبل الايام علي صعيد البطولة الافريقية علما بان الهلال سيحل باكثر من مطار من خلال الحل والترحال وبالتالي جاءت توليفة الامس غير مفاجاة للمتابعين خصوصا وان الصربي ظل يعمل علي ذات النسق منذ تسلمه مهام الدكة الفنية للفريق حيث يجري في كل مرة تعديلات واسعة علي التشكيلة بحثا عن عناصر جديدة وقراءات مختلفة لاجل ايجاد دكة في كامل الجاهزية عند الطلب!
*اولى ملاحظات الامس الطريقة المتحفظة التي لعب بها هلال الابيض والذي انكمش دفاعا باكثر من ثمانية لاعبين مع اعتماد الهجمة المرتدة لاجل الوصول لمرمى الهلال العاصمي لذا فقد جاءت هجمات هلال عروس الرمال متباعدة وضعيفة لم تشكل الخطورة سوى من مرة واحدة في كرة اخطا في تمريرها الشغيل وجدت بلنجات الذي اجتهد وصوب وتسلمها الحارس جمال سالم بيقظة ومتابعة وعدا ذلك فلم يكن هنالك وجود فعلي لهلال الابيض سوى في المنطقة الخلفية للحد من هجمات الهلال والعمل علي اغلاق المنافذ وسد الثغرات وساعد هلال عروس الرمال في ذلك بعد اكثر من لاعب عن مستواه الحقيقي حيث لعب نزار مباراة اقل من الوسط وكذا الحال لعيد مقدم رغم انه صنع الهدف الاول للغربال من عكسية محسنة الا ان غير تلك اللعبة كان بعيدا عن مستواه وايضا والي الدين بوغبا والشغيل لم يقدموا الكثير اثناء شوطي اللقاء وتحرك الغربال كثيرا وبحث عن الكرة وعمل لوحده علي صناعة الفرص لنفسه وهذه الجزئية يجب ان ينتبه اليها الصربي وجهازه المعاون والمتمثل في قلة الفرص والسوانح والكرات المصنوعة حيث وضح ان نزار حامد يلعب لنفسه اكثر من التمرير لغيره وبالتالي لا يجد المهاجمون التموين اللازم من منطقة وسط الملعب اذا وضعنا في الاعتبار ان الهجمات لمصنوعة من الاطراف شحيحة جدا رغم الطريقة التي يعتمد عليها الصربي في تحرير عيد مقدم ليصنع الكرة من الجهة اليمنى ولكن بطء الحركة في وسط الميدان وعدم تسريع الايقاع يعطل كثيرا قدرات الجناح الطائر عيد مقدم!
*الملحوظة الاهم تتمثل في الاعتماد علي اللعب العرضي والتمرير بين المدافعين ولاعبي الوسط ما يمنح الخصم الوقت والزمن لاغلاق المنافذ وسد الثغرات وهذا ما حدث فعليا بالامس حيث شكل بطء بناء الهجمة الهلالية وغياب التمريرة المحسنة بين المدافعين في تقليل فرص احراز الهلال لهدف وهذه تحديدا تتطلب عملا دؤوبا للجهاز الفني وتتطلب ايجاد خيارات اخرى غير التي تجري في وسط الميدان حيث لا يعقل ان يلعب الازرق بوتيرة واحدة وبطريقة لعب واحدة دون وجود خيارات ومفاتيح اخرى لخلخلة الدفاعات وايضا يغيب الضغط علي المدافعين في وجود مهاجم واحد فقط امام اكثر من ثلاثة مدافعين هذا غير تراجع لاعبي الوسط للمشاركة في اغلاق المنافذ ورقابة مهاجم الهلال الوحيد بغض النظر عن الاسم الموجود داخل الملعب الغربال او فيني او الشعلة او محمد موسى..ونعود بحول الله.
اخر الرميات
*فاز الهلال بثنائية وحصد النقاط الثلاثة وهذا الاهم في بداية المشوار التنافسي للدوري ولكن مراجعة اسلوب اللعب الهلالي ومعالجة الاخطاء يبقى الاهم في المرحلة الحالية قبل الدخول في الغريق وقبل التحول الي البطولة الافريقية ومواجهة منتظرة امام صن داونز الجنوب افريقي بعد نحو ثلاثة اسابيع او تزيد قليلا!
*تعالوا بكرة!
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : بابكر مختار
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019