• ×
الخميس 26 نوفمبر 2020 | 11-25-2020
عواطف عبداللطيف

بروف نمر البشير وعبدالرحمًن شلي و كوستي الولود

عواطف عبداللطيف

 0  0  1347
عواطف عبداللطيف

خاطرة

نبارك للبروف نمر عثمان البشير رئيس جمعية المهندسين السودانيين بقطر حيازته باقتدار لجائزة أفضل مخترع للعام ٢٠٢٠ من هيبئة idkt المرموقة وهو صاحب العديد من المخترعات ذات الجدوى العلمية والاقتصادية استاذ الهندسة الكيميائية وبرنامج هندسة البترول في جامعة تكساس a@m فرع قطر.
خريج جامعة الخرطوم ومدير مركز أبحاث الغاز والوقود جامعة تكساس بالولايات المتحدة الامريكية حائز العديد من براءات الاختراع عالميا ففي العام ٢٠١٢ حصل علي جائزة قطر للعلوم لأفضل بحث في الطاقة والبيئة وله نشاط مشهود عالميا في مجال تصميم المفاعلات المتقدمة وعمليات تجهيز الوقود الحفاز والتحول للغاز الطبيعي وكثير من الانجازات العلمية المواكبة للنهضة والبناء النافع.
هذا الانجاز أرجعني للسبعينيات لأبن مدينة كوستي طيب الذكر د .عبدالرحمن علي احمد شلي طيب الله ثراه لحيازته الدكتوراة في الطاقة من المانيا ووقتها كانت اول دكتوراة في الطاقة بالشرق الاوسط وليس بالسودان فقط حيث سودن شركة توتال الفرنسية وعمل مديرا للطاقة وله أبحاث عديدة ولعل ادخاله في ذلك الوقت لبدرة الكركدي كمنتج محلي راقي وسهل الاستعمال دخل لكل البيوت.

ولم تكن نباهة وذكاء د. عبدالرحمن مستغربا في ذلك الزمان الموغل في التاريخ حيث يحكي ان والده العم علي شلي أخذ ابنه البكر أحمد للمفتش الانجليزي وطلب إلحاقه بالتعليم لأن اسنانه الامامية وقعت كعلامة لسن استحقاق التعليم فزجره المفتش طالبا منه ان يدمجه ضمن عمال السكة الحديد حيث يعمل.

فما كان من شلي إلا ان اشتكي لرئيسه السوداني الذي سأله إن كان يعرف معلم فليحضره فذهب لمدينة سنار وأحضر مدرسا وبالعون الذاتي أقاموا مدرسة عبارة عن راكوبة من الحصير وهي اول مدرسة بمدينة كوستي ولعل الربط ان سيرة بروف نمر تقول انه من ابناء كوستي أكبر ميناء نهري يربط شماله بالجنوب والذي انفصل عنه بعد سنون سوداء من الحروب.

وتلوح هذه الايام بوادر محبة وتواصل بين جسدي الوطن حيث لعبت جوبا وما زالت مقرا لمسارات السلام … وجهود تبذل لاعادة النقل النهري لسيرته الاولى حيث تمخر السفن لملكال وياي وكبويتا محملة باحتياجات الجنوب لتعود لكوستي وهي تتمخطر في دلال محملة باطايب فاكهة الاستوائية المانجو والأناناس والباباي والقشطة والغزلان ودجاج الوادي وغيرها الكثير .

وحيازة بروف نمر للجائزة نعتبره خط فاصل لامع ما بين الإحباطات منذ أن دخلت لبلاد الدنيا ما يعرف بجائحة كوفيد19 ليلحقها تزمجر الفيضانات والتي كادت أن تمحي قرى وحلال من خارطة السودان ووسط كل المنقصات الاقتصادية تضاء شعلة بانجاز علمي رفيع بحيازة ابن السودان البار بروف نمر عثمان البشير لجائزة أفضل مخترع للعام 2020، من هيئة IDKT المرموقة ، والذي يحمل براءات الاختراع الأمريكية والأوروبية وحاز جائزة شركة شل المتميزة في بحوث وقود الطائرات من الغاز الطبيعي GTL، ومن شركة اوريكس GTL في مجال وقود الديزل من الغاز الطبيعي، وجائزة BASF العالمية في مجال المحفزات البيئية وهو عضو مؤسس لجمعية الاساتذة السودانيين- الامريكان في امريكا و رئيس المجلس الاستشاري لجمعية المهندس لبناء القدرات.

وبحكم عضويته في جامعة الامام المهدي في كوستي نجح في توقيع بروتوكول بين الجامعة ومصنع سكر كنانة اكبر مشروع لصناعة السكر بافريقيا وجهده العلمي والانساني مشهود له ليكون السودان في الصدارة ينتفع بعلم وجهد ابناءه .

ولكوستي مسقط راسي محبة خاصة كتبت منذ سنوات مقال ” كوستي يا مدينة الجمال ” فاتصل بي القانوني المعروف د. مصعب بابكر الهادي ويقول أن مقالي ابكاءه وهو في هذه السن فكتب مقال ” مدننا وايامنا ” نشرتهم صفحات (١١/١٢) بكتابي أحب عطر أمي الذي رصدنا ريعه لوحدة غسيل كلى بالسودان .. حيوا معي بروف نمر وأمثاله من النجباء الذين ينزلون أعمالهم ومعارفهم العلمية لما ينفع الناس .
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : عواطف عبداللطيف
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 01:0 الخميس 26 نوفمبر 2020.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019