• ×
الخميس 22 أكتوبر 2020 | 10-21-2020
ابراهيم عوض

النقر .. كن شجاعا واستقيل

ابراهيم عوض

 0  0  2991
ابراهيم عوض

راي رياضي

راي رياضي
ابراهيم عوض


النقر .. كن شجاعا واستقيل


واصل فريق الهلال سلسلة عروضه السيئة ونتائجه السلبية منذ استئناف الدوري الممتاز الشهر الماضي.
ادرك الفريق الازرق التعادل أمام هلال الابيض، في الشوط الثاني بعد ان كان متاخرا بهدف مبكر.
اللاعبون ومدربهم الفاتح النقر لم يستفيدوا من اخطاء المباريات الماضية، فكان من الطبيعي ان لا يحققوا النتيجة المرجوة.
في ست مباريات فقد الهلال سبعة نقاط ، خسر امام الخرطوم الوطني وتعادل مع مريخ الفاشر ثم أمس مع هلال الابيض، وسجل في تلك المباريات 8 اهداف فقط.
حصيلة سيئة جدا جدا ، وارقام ترعب، لفريق كان يحسم لقاءاته بالثلاثات والاربعات ومن الشوط الاول، وحتى وقت قريب.
النقاط السبعة التي فقدها الهلال في ايام معدودة، ذوبت الفارق بينه والمريخ الوصيف من خمس نقاط، إلى لا شيء.
لا نتذكر متى فقد الهلال هذا العدد من النقاط في اربعة مباريات متتالية، حتى وهو في اسوأ حالاته.
ليس هناك أي تفسير لهذا التراجع، وتلك الخيبة، غير ان الفريق يعاني بالفعل من مشكلة تدريب .
قلناها من قبل، ونكررها اليوم، أن وجود الفاتح النقر على قيادة الجهاز الفني سبب رئيس لازمة الهلال.
كنا ننتظر من لجنة التطبيع ان تتخذ القرار الصح، بعد خسارة الخرطوم الوطني، وتبعد النقر ، لكنها لم تفعل.
ثم توقعنا ان يذهب النقر بقرار من لجنة التطبيع بعد التعادل مع مريخ الفاشر ففوجئنا بتجديد الثقة فيه.
ان التعادل الذي حققه الهلال أمس مع هلال الابيض تتحمل لجنة التطبيع مسؤوليته ، لانها وقفت تتفرج أمام خرمجة الفاتح النقر.
الادارات الذكية هي تلك التي تتخذ القرارات المناسبة في الاوقات المناسبة وليس بعد فوات الاوان.
ازاء تساهل لجنة التطبيع ، كنا نتمنى من الفاتح النقر ان يتحلى بالشجاعة، ويعترف بعجزه ويتقدم باستقالته عقب التعادل امام مريخ الفاشر.
لكن الرجل لم يفعل، ويبدو أنه فضل الخيار الخطأ،الاستمرار والتمتع بمزايا المنصب المالية، على حساب سمعته وتاريخه.
الفاتح النقر كما قلنا من قبل، يعد من افضل المدربين المؤهلين في السودان، لكن ينبغي ان ندرك ان لكل زمان رجاله.
نعتقد ان الفرصة ما زالت مواتية امام الفاتح النقر لكي يصحح الخطأ ويحفظ ماء وجهه، ويكون شجاعا ويتقدم باستقالته.
استقالة النقر سترفع الحرج عن لجنة التطبيع التي جددت فيه الثقة الاسبوع الماضي، وستحفظ مكانته وسط جماهير الهلال.
آخر الكلام
رغم حالات الغضب الشديدة التي انتظمت مواقع وقروبات الهلاليين جراء التعادل مع هلال الابيض، إلا ان الفريق لا يزال متصدرا للدوري.
صحيح ان المريخ الوصيف تساوى مع الهلال في النقاط ، لكن الهلال يتفوق بفارق الاهداف.
اللقب لا يزال في ملعب الهلال، والحصول عليه يتطلب الفوز في المباريات الثلاثة المتبقية.
خطوة استرداد اللقب تبدأ من يوم غد الاحد أمام هلال الفاشر وتمر عبر اهلي شندي وتنتهي امام المريخ.
والمسألة ليست صعبة على الهلال الذي نعرفه، لكنها تحتاج لقرار اداري بابعاد الفاتح النقر عن الجهاز الفني، وتعيين أي مدرب من ابناء الهلال.
والواضح ان هناك حاجز نفسي بدا يتمدد بين المدرب وبعض اللاعبين، تسبب في هذا التراجع، وهو امر يا لجنة التطبيع، قد يصعب معالجته في ايام.
كالعادة اخذ المريخ المعلوم، ومنح ضربة جزاء امام الامل، سهلت مهمته في تحقيق فوز كبير.
ينال المريخ في كل مباراة ضربة جزاء وهمية ، رغم ان الحكام يتعرضون للهجوم والاهانة يوميا من منسوبي المريخ وكتابه.
يا ترى هل لهذه الحملات المنظمة ضد الحكام، دور في هذا الكرم الحاتمي لقضاة الملاعب على ارض الميدان؟.
ام ان المسالة مقصودة ومخطط لها بعناية بين اعلام النادي الاحمر وغلاة المريخاب في مجلس ادارة الاتحاد، لابعاد الشبهات عن الحكام؟.
الهدف الذي ولج مرمى جمال سالم الذي يتقاضى اكثر من عشرة الاف دولار في الشهر، لا يلج في حارس مبتديء.
ان كان هذا مستوى اليوغندي الدولي جمال سالم، فالافضل للجنة التطبيع ان توفر دولاراتها، بانهاء عقده ، واعادة تقييم رواتب اللاعبين من جديد.
قد تكون الفوارق الكبيرة في الرواتب بين لاعب واخر في الهلال سببا في هبوط معنويات بعض اللاعبين الكبار في المباريات السابقة.
وداعية:
الفوز باللقب ثلاث مرات متتالية فما فوق ماركات مسجله باسم الهلال.
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : ابراهيم عوض
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 11:0 الخميس 22 أكتوبر 2020.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019