• ×
الخميس 1 أكتوبر 2020 | 09-30-2020
يعقوب حاج ادم

السوباط مريخي وابو العايلة هلالي فعلاما الدهشة وفقر الفاه !!؟؟

يعقوب حاج ادم

 0  0  3387
يعقوب حاج ادم
نقطة ... وفاصلة

يعقوب حاج آدم

السوباط مريخي وابو العايلة هلالي فعلاما الدهشة وفقر الفاه !!؟؟


* ليس هنالك مايدعو للغرابة والدهشة والانبهار من جراء رئاسة السيد هشام السوباط لمجلس التطبيع الهلالي بحجة مريخيته فنحن نعيش عصر العولمة والانفتاح وهو عصر انتفت فيه صفة الآنا والقبلية والتعصب والتحزب وعبادة الافراد فلن يضير الهلال ان يتراس مجلس إدارته رجل مريخي الهوى فالتاريخ لن ينسى ان اشهر رئيس مريخي كان قد انحدر من البيت الهلالي وهو العقيد حسن يوسف الحسن ابو العايلة الذي ارسى قواعد العمل الإداري في نادي المريخ وترك من خلفه أرث كروي وتاريخ ناصع في نادي المريخ لم يخطه رئيس مريخي من قبل ولا من بعد فهل في هذا مايضير وتبعاً لذلك فلا ارى غرابة في ان يتولى السيد هشام السوباط رئاسة النادي الاول في البلاد برغم مريخيته طالما انه يمتلك الاستعداد البدني والفطري والمادي وهي من اساسيات اي رئيس يتصدي لمهمة مثل هذه في نادي كبير مثل الهلال تنتظره بين دهاليزه الكثير من المهام التي تنوء بحملها الجبال ولا نستبعد ان يعيد السوباط المريخي في نادي الهلال مافعله أبو العائلة الهلالي في نادي المريخ،،

* ولكل الهلالاب الناغمين والرافضين لرئاسة السوباط لنادي التربية البدنية نقول عسى ان تكرهوا شيئاً وهو خير لكم وعسى ان تحبوا شيئا وهو شر لكم وليس امامنا سوي ان نستبشر خيراً بقدوم هذا الرئيس المريخي والذي ربما حمل في جعبته بشائر لم تدر بخلد اي هلالي وقد نجد بين ظهرانيه مالم نجده عند كل الرؤساء الهلاليين الذين تعاقبوا على سدة الحكم في النادي الكبير منذ العام الميلادي 1930 وحتى العام الميلادي 2020 واذا كان هنالك مانرجوه في ختام هذه العجالة فهو ان نطالب الهلاليين في القنوات الفضائية والصحف الورقية والالكترونية وكل وسائل التواصل الاجتماعي بعدم التشكيك في قدرات هذا الرئيس الذي نعتبره هدية السماء لهلال الملايين وليت الانباء التي تشير إلى اعتذار السيد السوباط عن رئاسة لجنة التطبيع تكون اخبار كاذبة ومجرد فبركة صحفية لاتساوي ثمن الحبر الذي كتبت به وللسيد السوباط نفرد اشرعتنا ونعلن ترحيبنا الكامل به طالما انه يمتلك قنطار الشطارة ودرهم الحظ فخو وباذن الله من سيأتي لنا بالأميرة السمراء التي استعصت على فتية بني هلال منذ عهد المربي عبد الله رابح وحتى عهد الرئيس السوبر مان الذي وعدنا بساماتا والاخطر من ساماتا،،


فاصلة ... أخيرة


* انتهى زمن الولاء وحب الشعار والنظرة الحزبية الضيقة وتصنيف الناس بين مريخي وهلالي وموردابي فنحن في عصر الاحتراف التي تنتفي فيه كل هذه الشكليات البغيضة فالبقاء لمن يمتلك القدرة على قيادة المسيرة بصرف النظر عن هويته ولونيته إن كانت صفراء او زرقاء ففي النهاية نحن نريد من يعمل وينتج ويحقق الانجازات التي غابت لاكثر من 54 عاماً عن الديار الهلالية منذ اول مشاركة في البطولة الافريقية يوم ان اخرجته الاقدار من امام بطل ابادجان في العام الميلادي 1964,,
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : يعقوب حاج ادم
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 06:0 الخميس 1 أكتوبر 2020.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019